إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

قصيدة من التراث العراقي

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • قصيدة من التراث العراقي

    قصيدة من التراث الرمضاني العراقي

    نُشرت في نشرة الخميس الأسبوعية
    العدد 431 - السنة التاسعة
    بتاريخ 24 - شعبان المعظم -1434هـ
    الموافق 4 - 7 - 2013م
    وهي لشاعر أهل البيت (عليهم السلام)
    الشيخ عبد الهادي قفطان (رحمة الله عليه)
    (المتوفى سنة 1412هـ)..

    كنتُ قد وجدتُها كاملةً في ديوانه المخطوط القيّم
    الذي يحتفظ به ولده الشيخ عبد الواحد (وحيد) قفطان..

    وهذه بعض أبياتها وصورتها في النشرة:





    رَمَضَانُ هذا بِالْفَضِيْلَةِ مُفْعَمُ

    رَمَضَانُ هذا بِالْفَضِيْلَةِ مُفْعَمُ *** بشَذا الجنانِ رياحُه تتنسّمُ
    يُدعى بشَهرِ الـلَّهِ في تفضيلِهِ *** دونَ الشهور له العبادُ تُـكرّمُ
    شهرٌ به البركاتُ يهطلُ صوبَها *** وبرحمةِ الله الوَرى تتنعّمُ
    نشرتْ به الأملاكُ أجنحةَ الهنا *** في الذكرِ مِن آياته تترنّمُ
    شهرٌ به الطاعاتُ تُقبَل لو سَعى *** عبدٌ بإخلاصٍ وجِـدٍّ يَعزمُ
    فُتحت إلى الداعينَ أبوابَ السَّما *** ويجيبُ داعيه الإلهُ ويَرحمُ
    هو غافرُ الذنبِ العظيمِ لعبدِهِ *** هو قابلُ استغفارِ مَن يتندّمُ
    رمضانُ هذا جاءَنا في رحمةٍ *** أيامُه هيَ للعبادةِ مَوسمُ
    شهرٌ به نزَلَ الكتابُ مِن السَّما *** وبيانُه في كلِّ بابٍ محكمُ
    يَـهدي لنهجٍ بالفضيلةِ مُفعَمٌ *** طوبى لـمَن لِطريقِهِ يترسّمُ
    هو نهجُ إيمانٍ ودستورٍ وكمْ *** فيه لتنظيم الحياةِ تقدّمُ
    وإليكَ منها البعضَ تعرفُ ما به *** جاءتْ لتهذيبِ النفوسِ وتعصِمُ
    غضُّ العيونِ إذا نظرنَ بريبةٍ *** والكفُّ عمّا بالكتابِ محرّمُ
    والصفحُ عمّنْ قد أتى بجنايةٍ *** واَنْسَ الجراحَ وما فؤادُك يكتمُ
    وصِلِ الأقاربَ لا تُسمّها جفوةً *** واعْطِفْ علىظ° البؤَسَاء فهُوَ الـمَغنَمُ
    وتحلَّ بالخُلُقِ الجميلِ تنَـلْ بـهِ *** شرَفاً لأفئدةِ الوَرى تستخدمُ
    والْبـَسْ من التقوى ثيابَ هدايةٍ *** تزدادُ عِـزّاً في الوَرى وتُـكرّمُ
    واستغني عمّـا في الأكفِّ مِنَ الغِنى *** تكُن الجليلَ ومَا سِواكَ مُعظِّمُ
    وأْمُـرْ بمعروفٍ بما تسْطِعْ لَـهُ *** وانكُـرْ لمنكرٍ مَن لَـهُ يستلزمُ
    هذي تعاليمٌ ذكرتُ لبعضها *** فاستَمْسِكوا في شَطنِـها أو تندَمُ
    سِفْرُ السَّماءِ محجّةُ الحقِّ الّتي *** مَنْ زاغَ عنها مجدُهُ المتحطّمُ
    ظنّتْ أناسٌ لا يكونُ تقدم *** إلا بنَبذِ الدّينِ أو مَا يرسمُ
    تـبّـاً لهاتيكَ العقولِ فإنَّـهُم *** لجليلِ ما ينحو له لم يحكُموا
    الدِّيْنُ دستورُ الحياةِ منظّمٌ *** لمسيرةِ الدُّنيا وغيرُه معجَـمُ
    الدِّيْنُ يَدعو للتقدّم دائماً *** وَيزيدُ مِن عزماتِ مَنْ يتقدّمُ
    هُو علّمَ الإنسانَ ما لَـمْ يَعلَمُ *** أيصُحُّ أن يهدي وثمّ يحرّمُ؟

    نسألكم الدعاء
    أخوكم منير الحزامي
    الملفات المرفقة
    التعديل الأخير تم بواسطة منير الخفاجي; الساعة 22-06-2015, 12:44 AM.
    sigpic
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
يعمل...
X