إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

كرامة من الله لنا؟

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • كرامة من الله لنا؟

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وال محمد


    واحدة من الامور المعروفة لدينا في احكام المسافر هو تقصير صلاته والافطار اذا كان صائما فهل تعلم انهما هدية الله تعالى الى امة نبينا محمد صلى الله عليه واله وسلم لما جاء في الحديث الشريف عن جعفر بن محمد الصادق ، عن أبيه عليهما السلام قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله: إن الله تبارك وتعالى أهدى إلي وإلى أمتي هدية لم يهدها إلى أحد من الامم، كرامة من الله لنا، قالوا: وما ذاك يا رسول الله؟ قال: الافطار في في السفر، والتقصير في الصلاة، فمن لم يفعل ذلك فقد رد على الله عزوجل هديته.
    وصلى الله على خير خلقه محمد وعلى اله الطيبين الاطهار
    المصدر:الخصال للشيخ الصدوق الجزء الاول


  • #2
    أحسنتم أختنا الفاضلة ( عاشقة الانوار )

    أود أضافة شيء هو

    أن من سافر سفر معصية لايستحق هذه الهدية وليس جديرا أن يحظى بهذه الكرامة
    لذا يجب عليه اتمام الصلاة كاملة ــ اي اربع ركعات ــ واذا صادف سفره في شهر رمضان وجب عليه الصوم ولايجوز له الافطار الا بعذر آخر غير السفر .

    التفاتة :
    سمعت من أحد الثقات
    ان في أحد البلاد الاسلامية جماعة من الميسورين اذا صادف ان حل عليهم شهر رمضان في ايام الحر كانوا يسافرون الى بعض البلدان الاسلامية وغير الاسلامية للهروب من الصوم في ايام الحر ولقضاء فترة الصيف في المتنزهات والمطاعم وسواحل البحار ووو ...

    تعليق :
    ماذا لو كان سفر هؤلاء سفر معصية فهل يصح منهم الافطار في نهار شهر رمضان وقصر الصلاة الرباعية ؟؟؟!!!

    "
    "
    "
    اترك الاجابة لذوي الاختصاص




    عن عبد السلام بن صالح الهروي قال :
    سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول
    :


    " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا "

    فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟

    قال (عليه السلام) :

    " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا "


    المصدر : عيون أخبار الرضا (عليه السلام) - للشيخ الصدوق (رحمه الله) - (2 / 276)


    تعليق


    • #3
      اللهُمَ صَلْ عَلىَ مُحَمَدٍ وََ آَلِ مُحَمَدٍ الطَيِبِين الطَاهِرَينْ المُنْتَجَبِين وَعَجِلْ فَرَجَهُمْ وَ سَهِلْ مَخْرَجَهُمّ الشَرَيفْ وَإجْعَلْنا مِن شِيعَتَهُم وَ أنصَارِهِم وَخُدَام تُرَابَ أقْدَامِهْم أرْوَاحُنَا لهُمْ الفِداءْ , وَإِلْعَنْ أَعدَاءهِمْ إَلىَ يَوم الّدِينْ
      الف شكر وفقتم خير

      تعليق

      يعمل...
      X