إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

عمود الشرف

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • سرى المسلماني
    رد
    اعظم الله لكم الاجر
    اختي العزيزة ام محمد باقر
    سلمت اياديكم

    اترك تعليق:


  • شجون فاطمة
    رد
    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم
    والعن اعدائهم اجمعين الى قيام يوم الدين
    واعظم الله تعالى لكم الأجر مشرفتنا الطيبة بشهادة صادق العترة الإمام جعفر ابن محمد الصادق {عليه السلام}
    ونعزي المولى صاحب الأمر {عجل الله تعالى فرجه الشريف}ونعزي العالم الإسلامي ومراجعنا العظام
    ونعزي المشرفين على هذا الصرح المبارك والخوة والخوات الأعضاء وكذلك العاملين في إذاعة الكفيل من إدارة
    وإخراج وإشراف ومقدمات فاضلات
    بهذه المناسبة الأليمة وكلنا شوق لوصول الى ترابه الطاهر في بقيع الغرقد
    فعليه الآلآف التحية والسلام من أرض كربلاء نبعثها الى مدينة رسول الله {صل الله عليه وآله الطاهرين}

    من أقواله المباركة وهو يصف أهل العلم :
    {طلبة العلم ثلاثة ـ فأعرفهم من بأعيانهم وصفاتهم ـ:صنف يطلبه للجهل والمراء ،وصنف يطلبه للأستطالة والختل ،
    وصنف يطلبه للفقه والعقل }........(1)
    ويصنف العلم إلى أربع أصناف حيث يقول {عليه السلام} :
    { وجدت علم الناس كله في اربع : اولها ان ترف ربك ،والثاني : ان تعرف ماصنع بك ، والثالث : ان تعرف ماذا
    اراد منك ، والرابع :ان تعرف ما يخرجك من دينك } ......(2)
    وفي حديث له {عليه السلام } :{أكتبوا فإنكم لاتحفظون حتى تكتبوا } .......(3)

    (1).....الكافي : ج1 ص249
    (2) .....الكافي :ج1 ص50
    (3) ......وسائل الشيعة : ج27 ص81

    اترك تعليق:


  • سرى المسلماني
    كتب موضوع عمود الشرف

    عمود الشرف

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين الاطهار

    نعزي مولانا صاحب العصر والزمان امامنا الحجة المنتظر (عجل الله تعالى فرجه الشريف)، والمراجع العظام والمؤمنين والموالين بهذه الذكرى الحزينة المؤلمة الا وهي استشهاد سيدنا ومولانا امامنا جعفر الصادق (عليه السلام) لعن الله ظالميه وقاتليه من الاولين والاخرين الي يوم الدين.

    ((من وصايا الامام جعفر الصادق عليه السلام))

    ((اتقوا الله، وكفوا السنتكم الا من خير، عليكم بالصمت الا ماينفعكم الله به في آخرتكم، ويأجركم عليه، واكثروا من التهليل والتقديس، والتسبيح والثناء على الله، والتضرع اليه، والرغبة فيما عنده من خير، الذي لايقدر قدره، ولايبلغ كنهه احد، فأشغلوا ألسنتكم بذلك عما نهى الله عنه من أقاويل الباطل، التي تعقب اهلها خلودا في النار من مات عليها، ولم يتب الى الله، ولم ينزع عنها)).

    الملفات المرفقة
    التعديل الأخير تم بواسطة سرى المسلماني; الساعة 10-08-2015, 02:25 PM.
عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X