السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل على محمد وال محمد
-------------------------
مسجد لا يقبل السقف حتى ظهور القائم...
مسجد الصبور عبارة عن مسجد صغير
في منطقة بلاد القديم وقد بناه الشيخ محسن الصبور. معجزة المسجد
هي انه لا يقبل أي نوع من الأسقف . فقد حاول كثير من الناس وضع
أسقف من الإسمنت أو سعف النخيل أو أنواع من الأغطية
ولكنهم يرون السقف قد انهدم في اليوم التالي
وقصة هذا المسجد عجيبة
اذ رأى الشيخ البجلي شخصا عليه آثار الهيبة و الجلاله يصلي في خربه فقال له تفضل
الى المسجد و صلى هناك قال:لا ان هذا مسجد في الأصل فأمر اهل
القرية ان يبنوا هذا المسجد فقال من أنت يا شيخ؟
قال: انا صاحب الأمر فتمسك به و قبل يديه فقال له دع عنك هذا و خط له
موضع المسجد و حدوده قال يا مولاي ان اهل القرية يتهمونني بطلب
الصدقة لنفسي ان طلبت المال لبناء المسجد فما العلامة التي ادفع فيها تهمهم؟
قال: ان هذا المسجد لا يقبل التسقيف ما دمت غائبا فبنوا المسجد
و حاولوا تسقيفه و اذا بسقف المسجد ينقلع كالغطاء من العلبة
فاتهمت ******* الشيعة بالكذب فسلطوا الشرطة و سقفوا المسجد
باقوى ما يمكن دفعا لهذه الكرامة و تكذيبا للشيعة
و وضعوا الحرس حتى لا يهدمه احد و اذا بالحرس يضرب
عليهم النعاس و يصبح الصباح و اذا بالمسجد قد انقلع سقفه و انقلب الى
الجانب الاخر كانه غطاء علبة و بقي حتى اليوم و حتى ظهور الحجة (ع).