⚫بسم الله الرحمن الرحيم ⚫
⚫السلام عليك يا أبا عبد الله وعلى الأرواح التي حلت بفنائك

⚫المسافة البرية التي قطعها الامام الحسين من مكة المكرمة الى كربلاء المقدسة 1470 كيلو مترا

⚫خرج الامام الحسين من مكة المكرمة يوم الثلاثاء الموافق 8ذي الحجة سنة 60 هجرية

⚫وصل الامام الحسين كربلاء يوم الخميس الثاني من شهر محرم سنة 61 هجرية

⚫عدد المناطق التي مر بها الامام الحسين 38 منطقة

⚫عدد المناطق التي مر بها الامام الحسين و لم يبت فيها 14 منطقة

⚫عدد المناطق التي مر بها و بات فيها مع عائلته و أصحابه 24 منطقة

⚫عدد الايام التي قطعها الامام الحسين 23 يوما - 21 يوما من شهر ذي الحجة و يومين من محرم

⚫سار في الحجاز 14 يوما

⚫سار في العراق 9 ايام

⚫معدل سرعة الامام الحسين باليوم الواحد بلغت 63.91 كيلومتر في اليوم

🚩استشهد يوم العاشر من شهر محرم الحرام في كربلاء🚩

مواصفات الجبهة الحربية لأبي عبدالله الحسين عليه السلام :

١- اسم المعركة : هيهات منا الذلة.
٢- سنة المعركة : عام ٦١ للهجرة.
٣- شهر المعركة : محرم الحرام.
٤- يوم المعركة : الجمعة العاشر من المحرم .
٥- طبيعة القتال : الجهاد الابتدائي .
٦- الهدف من التحرك والهجرم : فضح وجوه النفاق والكفر وتشكيل الحكومة الالهية .
٧- الموقف الحربي : دفاعي.
٨-طول الجبهة الدفاعية : ( قطر الحذوة) : ١٨٠ متراً
٩- طول محور العمليات : ٣٦٠متر
١٠- الفواصل بين الخيام : ٢متر
١١-عدد الخيام : ٦٠ خيمة.
١٢- تشكيلة القوات : بنو هاشم ، الانصار ، النساء ، الاطفال.
١٣- الحالة الروحية والنفسية للقوات : السعادة للحفاظ على المبادىء.
١٤- عدد الفرسان : ٣٢فارسا
١٥- عدد الرَجاله: ٤٠ راجلا.
١٦- عدد القوات المقاتلة : ٧٢ مقاتلاً
١٧- القائد العام : أبو عبدالله الحسين عليه السلام.
١٨- حامل اللواء : أبو الفضل العباس بن علي عليهما السلام.
١٩-قائد الجناح الايمن : زهير بن القين البجلي
٢٠- قائد الجناح الايسر : حبيب بن مظاهر الاسدي.
٢١-الحالة التموينية : حصار تام وقطع الطريق عليهم.
٢٢- حالة التجهيزات : نقص حاد .
٢٣- حالة الماء والطعام : حصار وجوع وعطش شديدَين.
٢٤- الموقع الجغرافي : بين الضريحين المقدسين في كربلاء.( المقتل)
٢٥- وقت ساعة الصفر : بعد ساعتين من الفجر.
٢٦-الرمز السري للهجوم : لاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم.
٢٧- نوع التعبئة العسكرية: دائري ومثلث وهرمي.
٢٨- عدد مرات الاخلال بتعبئة العدو: ثلاث مراحل وانتهت الرابعة بالقتال الفردي ...

( موسوعة عاشوراء ص١٦٨)