الصدق والقران

-أُضيف الصدق في القرآن الكريم إلى خمسة أشياء:

1(مُدخل صدق):وهو تجرد النية في إخلاصها عند الدخول في العبادة . .


2(مخرج صدق):وهو تجرد العبادة من العجب والمن والأذى بعد الخروج منها. .


3(لسان صدق):وهو ثناء الناس على المخلصين العاملين لدين الله. .


4(قدم صدق):وهو الثبات على حال الإخلاص ومقامه، واستخدام القدم للتعبير لأنها تثبت الجسد وتوازن حركته


5(مقعد صدق): وهي جنان الرحمن، المكان اللائق بهؤلاء المخلصين الربانيين بعد بذلهم وجهدهم وجهادهم.

إذن.. ليس الشأن في العبادة !!. إنما الشأن كل الشأن بمقدار الصدق فيها.


- اللهم إنا نسألك قلباً صادقا صدوقاً مقبلاً عليك، تصدقه جوارحنا بما يرضيك عنا. اللهم واحشرنا في زمرة الصديقين في يومٍ يُسأل فيه الصادقين عن صدقهم.