اللهم صل على محمد وآل محمد



روي أنه قال رجل للإمام علي عليه السلام : يا أميرالمؤمنين! إنك بالمكان الذي أنزلك الله! وأبوك معذب في النار؟!؟!
فقال له:
مه فض الله فاك والذي بعث محمداً بالحق نبياً لو شفع أبي في كل مذنب على وجه الأرض لشفّعه الله، أبي معذب في النار وابنه قسيم الجنة والنار ؟!
والذي بعث محمداً بالحق إن نور أبي طالب يوم القيامة ليطفئ أنوار الخلائق إلا خمسة أنوار : نور محمد ونور فاطمة ونور الحسن والحسين ونور ولده من الأئمة، إن نوره من نورنا خلقه الله من قبل خلق آدم بألفي عام



يقولون بأن أبا طالب كان كافراً !!!!

لكن اسمع جواب الله لامثال هؤلاء
لَا تَجِدُ قَوْمًا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءَهُمْ أَوْ أَبْنَاءَهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ ۚ أُولَٰئِكَ كَتَبَ فِي قُلُوبِهِمُ الْإِيمَانَ وَأَيَّدَهُمْ بِرُوحٍ مِنْهُ ۖ وَيُدْخِلُهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا ۚ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ ۚ أُولَٰئِكَ حِزْبُ اللَّهِ ۚ أَلَا إِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْمُفْلِحُونَ [سورة المجادلة 22]

ألم يكن الرسول يحب أبا طالب وحزن لموته ؟
ألم يكن الامام علي يحب أبا طالب ؟
فكيف الرسول و الامام علي يحبون أبا طالب (إذا كان كافراً) وهم مؤمنون والله يقول ان المومنين لايحبون الكافرين وان كانوا اباءهم او ابناءهم او اخوانهم او عشيرتهم ؟؟؟؟
وهل الرسول بحبه لأبي طالب تناقض مع القرآن ؟
ام ان اباطالب كان مؤمنا فاحبه الرسول ؟