وولى داعش شبح الرعب والعار والموت المخيّم على ربوع بلادي


نسائم النصر هبّت بمثل هذا اليوم


وزغاريد الامهات علّت وأرتفعت ..


وأستُجيبت الدعوات وأبتهالات المؤمنين والمومنات

أختصرت الايام قصص بطولة منقطعة النظير ..


وروت الخطوات نهجاً حسينيا عباسيا ستفتخر به الاجيال


وتحمل له عقد الوفاء والولاء لجراح ولدماء الشهداء


فمبارك لك ياعراق ببطولات أبناءك الغيارى


مبارك لنسائم نصرك المؤزر بكل صباح ومساء


مبارك لنوارس بيضاء زٌفت بوشاح النصر والفخر لأبن خيرة النساء


ابيّ الضيم وسيد الشيم عليه السلام

مبارك للجميع ولمرجعيتنا الرشيدة ولكل العراقين الشُرفاء ..















اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	شسيشي10.jpg 
مشاهدات:	64 
الحجم:	71.4 كيلوبايت 
الهوية:	34682