النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: الأربعينية المباركة

  1. #1
    عضو ذهبي
    الصورة الرمزية عطر الولايه
    الحالة : عطر الولايه غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 5184
    تاريخ التسجيل : 20-09-2010
    الجنسية : أخرى
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 6,578
    التقييم : 10


    افتراضي الأربعينية المباركة


    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وسهل مخرجهم
    وصل اللهم على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها عدد ماأحاط به علمك
    وعجل فرج يوسفها الغائب ونجمها الثاقب واجعلنا من خلص شيعته ومنتظريه وأحبابه يا الله
    السلام على بقية الله في البلاد وحجته على سائر العباد ورحمة الله وبركاته



    هم ميزات هذه الأربعينية أنها في شهر رمضان المبارك وفي ليالي القدر بالذات فليكن شعارنا في هذه الليالي المباركة
    :
    أن يكون إحياؤنا لليالي القدر فيها أفضل من السنة الماضية!
    قراءتنا لكتابه الكريم بتوجه وتدبر أكثر فإذا مررنا بآيۃ فيها البشری نطلب منه تعالی الاستزادۃ والتفضل علينا منها، أو بآيۃ فيها التحذير والتهديد نستعيذ بالله من هكذا أعمال توصلنا إلی غضبه ونطلب من الخالق أن يعيننا علی أنفسنا لتخطيها والابتعاد عنها.
    وليكن توجهنا في الحديث مع المولی فيها بتوجيه مركّز أكثر في رفع مستوی التعظيم له تعالی بانتقاء الأدعية التي فيها التقديس والتهليل أمثال الأدعية الواردۃ في الصحيفة السجادية.
    وتكون أخلاقنا فيها بأعلی درجات الرقيّ من كظم الغيظ والبعد عن الحقد والحسد والغضب والغيبة والنميمة ونطلب منه تعالی أن يديم علينا هذه الأخلاق الكريمۃ بتوسل والإلحاح أثناء قراءتنا لدعاء مكارم الأخلاق.
    ولا ننس أننا في ضيافة العزيز فعلى المؤمن أن لا يرى أحدًا غير الله عزّ وجلّ فيها..
    يقول الإمام الصادق (عليه السلام): القلب حرم الله، فلا تُسكن حرم الله غير الله !
    فمن وصل إلى هذه الدرجة؛ فقد فاز ليس بهذه الأربعينية فحسب وإنما امتدت معه هذه الفترۃ لطوال العام!.. والذي يصوم عمّا سوى الله عز وجل، لا فرق عنده بين شهر رمضان المبارك، وبين شهر شوال وغيرها من الشهور...ويكون قد حقق:
    (الأربعينية التكاملية)
    ويكون لسان حالنا:
    "يا اللهُ يا رَحمنُ يا رَحيمُ يا أرحَمَ الرَّاحِمينَ صَلِّ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ وَاغفِر لي ذُنوبي وَعُيوبي وَإساءَتي وَظُلمي وَجُرمي وَإسرافي عَلى نَفسي وَارزُقني مِن فَضلِكَ وَرَحمَتِكَ فَإنَّهُ لا يَملِكُها غَيرُكَ وَاعفُ عَنّي وَاغفِر لي كُلَّ ما سَلَفَ مِن ذُنوبي وَاعصِمني فيما بَقيَ مِن عُمري".

    -من أدعية شهر رمضان-








  2. #2

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •