النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: ابو بكر يقر لعمر بن الخطاب :قد كنت قلت لك: إنك أقوى على هذا الأمر مني، ولكنك غلبتني

  1. #1
    عضو متميز
    الحالة : الجابري اليماني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 11490
    تاريخ التسجيل : 26-02-2011
    المشاركات : 521
    التقييم : 10


    Lightbulb ابو بكر يقر لعمر بن الخطاب :قد كنت قلت لك: إنك أقوى على هذا الأمر مني، ولكنك غلبتني





    رواية تبين المؤامرة وحجمها التي قام بها ابي بكر وعمر للاستحواذ على حكم خلافة النبي الاكرم .






    الإصابة في تمييز الصحابة - ابن حجر ج 4 ص769


    وقال البخاري في التاريخ الصغير حدثنا محمد بن العلاء وقال المحامليّ في أماليه: حدثنا هارون بن عبد اللَّه(ثقة)، واللفظ له، قالا: حدثنا عبد الرحمن بن حميد المحاربي(ثقة) ، حدثنا حجاج بن دينار(ثقة) ، عن أبي عثمان(الصواف ،ثقة حافظ)، عن محمد بن سيرين(ثقة ثبت)، عن عبيدة بن عمرو(ثقة)، قال: جاء الأقرع بن حابس وعيينة بن حصن إلى أبي بكر الصديق رضي اللَّه عنه، فقال: يا خليفة رسول اللَّه، إنّ عندنا أرضا سبخة ليس فيها كلأ ولا منفعة، فإن رأيت أن تقطعناها؟ فأجابهما، وكتب لهما، وأشهد القوم وعمر ليس فيهم، فانطلقا إلى عمر ليشهداه فيه، فتناول الكتاب وتفل فيه ومحاه، فتذمّرا له وقالا له مقالة سيئة، فقال: إنّ رسول اللَّه صلى اللَّه عليه وسلّم كان يتألّفكما، والإسلام يومئذ قليل، إن اللَّه قد أعزّ الإسلام، اذهبا فاجهدا عليّ جهدكما، لا رعى اللَّه عليكما إن رعيتما، فأقبلا إلى أبي بكر وهما يتذمران، فقالا: ما ندري واللَّه، أنت الخليفة أو عمر؟ فقال: بل هو لو كان شاء، فجاء عمر وهو مغضب حتى وقف على أبي بكر، فقال: أخبرني عن هذا الّذي أقطعتهما، أرض هي لك خاصة أو للمسلمين عامة؟ قال:
    بل للمسلمين عامة. قال: فما حملك على أن تخص بها هذين؟ قال: استشرت الذين حولي، فأشاروا عليّ بذلك، وقد قلت لك: إنك أقوى على هذا مني فغلبتني.






    الجابري اليماني : كيف ينصب النبي الخاتم بزعمكم رجلا لخلافته لايقوى على هذا الامر وهناك من هو اقدر منه ؟!!
    سواء كان التنصيب بالنص او الاشارة ..!
    ثم اي خليفة يحكم بين المسلمين بمشورة غيره سواء صحت ام لا كونه جاهلا بأحكام الله ؟
    خليفة جاهل وغيره اقوى منه بالخلافة ..!







  2. #2
    عضو متميز
    الحالة : الجابري اليماني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 11490
    تاريخ التسجيل : 26-02-2011
    المشاركات : 521
    التقييم : 10


    افتراضي





    تحقيق سندي للرواية :




    المطَالبُ العَاليَةُ بِزَوَائِدِ المسَانيد الثّمَانِيَةِ لابن حجر العسقلاني ج 9 ص497


    المحقق: مجموعة من الباحثين في 17 رسالة جامعية




    2055 - تخريجه:


    هو عند ابن أبي شيبة في المُصنّف (12/ 356: 13081).
    وأخرجه علي بن المديني في علله كما في مسند الفاروق (1/ 259) والإصابة (1/ 92) عن يحيى بن آدم عن عبد الرحمن المُحاربي به بلفظه، وتمامه:
    " ... وأشهد عمر وليس في القوم، فانطلقا إلى عمر ليشهداه، فلما سمع عمر مَا فِي الْكِتَابِ تَنَاوَلَهُ مِنْ أَيْدِيهِمَا ثُمَّ تَفَلَ فِيهِ، فَمَحَاهُ، فتذَمّرا، وَقَالَا لَهُ مَقَالَةً سَيِّئَةً، فَقَالَ: إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وسلم- كان يتألفكما والإسلام يومئذ قليل وإن الله قد أعَزَّ الإسلام، فاذهبا فاجهدا جَهْدِكُمَا، لَا أَرْعَى اللَّهُ عَلَيْكُمَا إِنْ أَرْعَيْتُمَا. ثم أتى أبا بكر فقال له: أكلُّ المسلمين رضوا بهذا؟ فقال له أبو بكر رضي الله عنه: وقد قلت لك أنك أقوى على هذا الأمر مني". ثم قال: هذا حديث منقطع الإسناد؛ لأن عَبِيدة لم يدرك القصة، ولم يرد عنه أنه سمع عمر، ولا يحفظ هذا الحديث عن عمر بأحسن من هذا الإسناد.
    ورُوي هذا الحديث بهذا السند بزيادة واسطة بين الحجّاج بن دينار وبين محمَّد بن سيرين، وهو (ابن أبي عثمان الصوّاف):
    أخرجه البخاري في تاريخه الصغير (1/ 81) بنحوه مختصرًا عن محمَّد بن العلاء، ويعقوب بن سفيان في المعرفة والتاريخ (3/ 293 - 294) بأطول منه عن هارون بن إسحاق الهمداني، ومن طريقه الخطيب البغدادي في الجامع لأخلاق الراوي (2/ 204: 1623)، والمحاملي في أماليه كما في الإصابة (7/ 197) بنحوه
    عن هارون بن عبد الله، ثلاثتهم عن عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ محمَّد المُحاربي عَنْ حَجَّاجِ بن دينار عن ابن أبي عثمان الصوّاف عن ابن سيرين به.
    قال ابن حجر في الإصابة (1/ 92): "رواه البخاري في تاريخه الصغير ويعقوب بن سفيان بإسناد صحيح".
    وعزاه الحافظ ابن حجر أيضًا لسيف بن عمر في الفتوح.


    الحكم عليه:
    إسناد ابن أبي شيبة رجاله ثقات، غير أن فيه انقطاعًا بين حجاج بن دينار ومحمد بن سيرين، وتبيّن ذلك من خلال التخريج، حيث إن محمد بن العلاء وهارون بن إسحاق وهارون بن عبد الله رووه بذِكر الواسطة وهو ابن أبي عثمان الصوّاف.
    وسبق في التخريج ذِكر تصحيح الحافظ لهذا السند -أعني الذي ذُكرت فيه الواسطة وقال ابن المديني في العلل كما في مسند الفاروق (1/ 259): "هذا حديث منقطع الإسناد؛ لأن عَبِيدة لم يُدرك القصّة ... ولا يحفظ هذا الحديث عن عمر بأحسن من هذا الإسناد".
    قلت: عبيدة ثقة مخضرم أسلم قبل وفاة النبي -صلى الله عليه وسلم- بسنتين ولم يره، وإدراكه للقصّة ممكن للمعاصرة. وأما اشتراط السماع، فهو مذهب متشدّد، والله أعلم.









    انتهى كلام المحقق ، ياوهابية ماقولكم ؟





  3. #3
    مشرف في قسمي العقائد والامام المهدي(عجل الله تعالى فرجهالشريف)
    الصورة الرمزية الهادي
    الحالة : الهادي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 25
    تاريخ التسجيل : 01-06-2009
    الجنسية : العراق
    الجنـس : ذكر
    المشاركات : 6,197
    التقييم : 10


    افتراضي


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجابري اليماني مشاهدة المشاركة



    رواية تبين المؤامرة وحجمها التي قام بها ابي بكر وعمر للاستحواذ على حكم خلافة النبي الاكرم .






    الإصابة في تمييز الصحابة - ابن حجر ج 4 ص769


    وقال البخاري في التاريخ الصغير حدثنا محمد بن العلاء وقال المحامليّ في أماليه: حدثنا هارون بن عبد اللَّه(ثقة)، واللفظ له، قالا: حدثنا عبد الرحمن بن حميد المحاربي(ثقة) ، حدثنا حجاج بن دينار(ثقة) ، عن أبي عثمان(الصواف ،ثقة حافظ)، عن محمد بن سيرين(ثقة ثبت)، عن عبيدة بن عمرو(ثقة)، قال: جاء الأقرع بن حابس وعيينة بن حصن إلى أبي بكر الصديق رضي اللَّه عنه، فقال: يا خليفة رسول اللَّه، إنّ عندنا أرضا سبخة ليس فيها كلأ ولا منفعة، فإن رأيت أن تقطعناها؟ فأجابهما، وكتب لهما، وأشهد القوم وعمر ليس فيهم، فانطلقا إلى عمر ليشهداه فيه، فتناول الكتاب وتفل فيه ومحاه، فتذمّرا له وقالا له مقالة سيئة، فقال: إنّ رسول اللَّه صلى اللَّه عليه وسلّم كان يتألّفكما، والإسلام يومئذ قليل، إن اللَّه قد أعزّ الإسلام، اذهبا فاجهدا عليّ جهدكما، لا رعى اللَّه عليكما إن رعيتما، فأقبلا إلى أبي بكر وهما يتذمران، فقالا: ما ندري واللَّه، أنت الخليفة أو عمر؟ فقال: بل هو لو كان شاء، فجاء عمر وهو مغضب حتى وقف على أبي بكر، فقال: أخبرني عن هذا الّذي أقطعتهما، أرض هي لك خاصة أو للمسلمين عامة؟ قال:
    بل للمسلمين عامة. قال: فما حملك على أن تخص بها هذين؟ قال: استشرت الذين حولي، فأشاروا عليّ بذلك، وقد قلت لك: إنك أقوى على هذا مني فغلبتني.






    الجابري اليماني : كيف ينصب النبي الخاتم بزعمكم رجلا لخلافته لايقوى على هذا الامر وهناك من هو اقدر منه ؟!!
    سواء كان التنصيب بالنص او الاشارة ..!
    ثم اي خليفة يحكم بين المسلمين بمشورة غيره سواء صحت ام لا كونه جاهلا بأحكام الله ؟
    خليفة جاهل وغيره اقوى منه بالخلافة ..!



    اللهم صلِ على محمد واله الطاهرين

    الاخ الفاضل الجابر اليماني نسال الله لكم دوام التوفيق والسداد بالدفاع عن مذهب محمد واله خير العباد

    نعم لم يكن ضعيف او جاهل بالاحكام فحسب كما تصفه رواياتهم ,وانما نجد ان نفس عمر بن الخطاب الذي اختار ابا بكر خليفة على المسلمين ومكنه قد افتى بقتله وندم على اختياره ووصف بيعته بالفلته ؟
    وقوله مشهور حينما قال ان بيعته كانت فلته فمن عاد لمثلها فاقتلوه !!
    فهذه النتائج طبيعة بشهاداتهم واقراتهم ان لم يلتزموا بما يريده الله ورسوله لان عدم الامتثال لله ولرسوله تعني الضلال المبين فماذا ذكرته مصداق لوعد الرسول الاعظم صلى الله عليه واله في عدم الامتثال للثقلين .

    شكرا لكم مرة اخرى .





  4. #4

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •