النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: حكم الإمام المنتظر عجل الله تعالى فرجه الشريف بحكم النبي داود عليه السلام

  1. #1
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية محبةالزهراء١٢
    الحالة : محبةالزهراء١٢ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 195749
    تاريخ التسجيل : 14-02-2019
    الجنسية : العراق
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 170
    التقييم : 10


    افتراضي حكم الإمام المنتظر عجل الله تعالى فرجه الشريف بحكم النبي داود عليه السلام


    اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم
    والصلاة والسلام على من بعث رحمة للعالمين محمد المصطفى الأمين وعلى آل بينه الميامين ورحمة الله وبركاته
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    س : وجدت في بعض روايات ان الامام صاحب الزمان سوف يحكم بحكم نبي الله داوود عليه السلام فلماذا يحكم بحكم النبي داوود ولا يحكم بحكم النبي محمد صل الله عليه واله وسلم ؟

    - ما هي الميزه التي اختص بها النبي داوود في الحكم دون الأنبياء عليهم السلام ؟

    ج : أن داود (عليه السلام) كان عندما يقضي ويحكم بين الناس لا يسأل البينة وهي شاهدان عادلان وأن القائم (عجل الله تعالى فرجه) سوف يحكم بمثل حكمها أي لا يسأل البينة وإنما يحكم بعلمه وما ينكشف له وهذا حكم خاص في باب القضاء وليس في كل شيء ، وأما بقية الاحكام فإن الثابت أن الحجة (صلوات الله عليه) يتبع سنة جده رسول الله (صلى الله عليه وآله) والأئمة من آبائه (عليهم السلام) .

    * ولعل السبب في كونه يحكم بحكم داوود (عليه السلام) هو أن الإمام (عجل الله فرجه) أوكلت إليه مهمة هداية الناس وإملاء الأرض قسطاً وعدلاً والقضاء على كل أنحاء الظلم والفساد وهذا الأمر لا يتحقق بصورة كاملة إلا أن يحكم بعلمه فأن الناس لو علموا بذلك فلا أحد تسول له نفسه أن يدعي زورا ولا يأتي بشهود فسقة .

    وأما لو حكم بحكم النبي (صلى الله عليه وآله) وهي الأيمان والبينات فلا يتحقق العدل الالهي بصورة كاملة لانه ينفتح باب التحايل .





  2. #2

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •