النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: حلم أمير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام بكتب العامة

  1. #1
    عضو فضي
    الصورة الرمزية مصباح الدجى
    الحالة : مصباح الدجى غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 192393
    تاريخ التسجيل : 02-01-2017
    الجنسية : العراق
    الجنـس : ذكر
    المشاركات : 1,394
    التقييم : 10


    افتراضي حلم أمير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام بكتب العامة


    اللهم صل على محمد وال محمد
    *حلم ورقة وعطف الإمام علي عليه السلام عند إبن أبي الحديد السني الشافعي*
    👇
    • لا شك ولا ريب أن أمير المؤمنين عليه السلام كان بعد رسول الله صلى الله عليه وآله أحلم الحلماء. يقول ابن أبي الحديد في شرح النهج: أما الحلم والصفح فكان أحلم الناس عن ذنب وأصفحهم عن مسيء. وقد ظهر صحة ما قلناه يوم الجمل؛ حيث ظفر بمروان بن الحكم، وكان أعدى الناس له، وأشدهم بغضا، فصفح عنه.*

    • وكان عبد الله بن الزبير يشتمه على رؤوس الأشهاد، وخطب يوم البصرة فقال: قد أتاكم الوغد اللئيم علي بن أبي طالب. وكان علي عليه السلام يقول: ما زال الزبير رجلا منا أهل البيت حتى شب عبد الله، فظفر به يوم الجمل، فأخذه أسيرا، فصفح عنه، وقال: اذهب، فلا أرينك. لم يزده على ذلك.*

    • وظفر بسعيد بن العاص بعد وقعة الجمل مكة وكان له عدوا فأعرض عنه ولم يقل له شيئا.*

    • وقد علمتم ما كان من عائشة في أمره، فلما ظفر بها أكرمها، وبعث معها إلى المدينة عشرين امرأة من نساء عبد القيس، عممهن بالعمائم، وقلدهن بالسيوف، فلما كانت ببعض الطريق ذكرته بما لا يجوز أن يذكر به وتأففت وقالت: هتك ستري برجاله وجنده الذين وكلهم بي. فلما وصلت المدينة ألقى النساء عمائمهن، وقلن لها: إنما نحن نسوة.*

    • وحاربه أهل البصرة، وضربوا وجهه ووجوه أولاده بالسيوف، وشتموه، ولعنوه، فلما ظفر بهم رفع السيف عنهم، ونادى مناديه في أقطار العسكر: ألا لا يتبع مول، ولا يجهز على جريح، ولا يقتل مستأسر.*

    • ولم يأخذ أثقالهم، ولا سبى ذراريهم، ولا غنم شيئا من أموالهم، ولو شاء أن يفعل كل ذلك لفعل، ولكنه أبى إلا الصفح والعفو وتقيل سنة رسول الله صلى الله عليه وآله يوم فتح مكة؛ فإنه عفا والأحقاد لم تبرد، والإساءة لم تنس.*





  2. #2

  3. #3
    مشرف قسم فضائل أهل البيت (عليهم السلام)
    الصورة الرمزية الرضا
    الحالة : الرضا غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 4404
    تاريخ التسجيل : 09-08-2010
    المشاركات : 8,710
    التقييم : 10


    افتراضي


    الأخ الكريم
    ( مصباح الدجى )
    دمتم ودامت مواضيعكم وأختيارتكم الهادفه
    تحياتي وتقديري















    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

    من مواضيع الرضا :


  4. #4

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •