النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: العالم السني الدهلوي الهندي الحنفي يحرف حديث ( علي ولي كل مؤمن ) .

  1. #1
    مشرف
    الصورة الرمزية المرتجى
    الحالة : المرتجى غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2731
    تاريخ التسجيل : 03-04-2010
    الجنسية : العراق
    الجنـس : ذكر
    المشاركات : 417
    التقييم : 10


    افتراضي العالم السني الدهلوي الهندي الحنفي يحرف حديث ( علي ولي كل مؤمن ) .


    بسم الله الرحمن الرحيم

    وبه نستعين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين .


    لا ادري لماذا يحرف نص الحديث عند بعض علماء اهل السنة والجماعة من المسلمين بتغيير الكلام فيه او بتأويل معناه على خلاف المعنى المراد او ببتر جزء من الكلام فيما اذا ورد للدلالة على ولاية الامام علي بن ابي طالب (ع) .

    ولا يوجد اي سبب يدعوهم الى ذلك الا لبغضهم وحقدهم لمولانا الامام علي (ع) . او لمخافة بعض علماء اهل السنة والجماعة بسلب مقاماتهم الرفيعة ومكانتهم الاجتماعية بين اناسهم ومجتمعهم المحيط بهم فحرفوا الكلم عن مواضعه وتكتموا عمدا عن الحقيقة وقتلوها بدم بارد في نفوسهم وضمائرهم الخبيثة واظلوا الكثير من الناس عن طريق الهداية والصواب وفعلوا كما فعل اليهود والمسيح عندما انتظروا قدوم النبي المصطفى (ص) بكل لهفة وشوق ولكنه لما جاء واصبح واقعا بينهم وعرفوه وقد كانوا في مناصب وذو وجاهة وسيادة بين الناس فلو امنوا بالرسول (ص) لسلبت هذه المناصب والسيادة منهم فلذلك حرفوا التوراة والانجيل وانكروا نبوة خاتم الانبياء (ص) وانكروا تبشير أنبيائهم (ع) بقدومه (ص) فخسروا بذلك الدنيا والاخرة .

    والان وبعد بيان المقدمة المذكورة نذكر نموذجا من ائمة الضلال الذي سعى وراء السلطة والجاه والمال فحرف النصوص الدالة على ولاية الامام علي (ع) وترك الحق واتبع الهوى وهذا الضال هو : ولي الله - بل عدو الله - الدهلوي الهندي الحنفي ولننظر ماذا قال :

    قال الفقيه إمام أهل السنة الشاه ولي الله الدهلوي الهندي الحنفي أحشى الله قبره نارا :

    ( واخرج الحاكم و الترمذي نحوه عن عمران بن حصين قال بَعث رسول الله صلي الله وعليه وسلم سريةً واستعمل عليهم علي بن ابي طالب رضي الله عنه فمضي عليٌ في السرية فأصاب جاريةً فانكروا ذلك عليه فتعاقدا اربعةٌ من اصحاب رسول الله صلي الله عليه وسلم اذا لقينا النبي صلي الله عليه وسلم اخبرناه بما صنع عليٌ ...... فاقبل عليهم رسول الله صلي الله عليه وسلم والغضب في وجهه فقال : ما تريدون من علي ان علياً مني وانا منه وانا وليُّ كل مؤمن ). (1)


    لاحظوا وتأملوا الجملة الأخيرة في الرواية التي تحتها خط ( وانا وليُّ ) كيف وقع فيها التحريف . علما ان الرواية الصحيحة الخالية من التحريف مذكورة في سنن الترمذي وغيره من المصادر والرواية كالتالي :

    (ما تريدون من علي إن عليا مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن بعدي ) . (2)

    فبدل كلمة ( وهو ) إلى ( وأنا ) فغير من معنى الحديث وكتم ولاية أمير المؤمنين علي (ع) على الناس .

    وهذا التحريف والتخوف من ذكر علي بانه الولي يكشف كذبة التأويل عندهم بان الولي بمعنى المحب او الناصر . فتأمل لتعرف الصواب .


    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~


    (1) إزالة الخفاء عن خلافة الخلفاء / الجزء 4 / الصفحة 7 / مراجعة وتصحيح : سيد جمال الدين هروي .



    (2) سنن الترمذي / الجزء 5 / الصفحة 632 / رقم الحديث 3712 / دار إحياء التراث العربي ـ بيروت ~~~ صحيح ابن حبان / الجزء 15 / الصفحة 373 رقم الحديث 6929 / مؤسسة الرسالة ـ بيروت ـ 1418 هـ ~~~ خصائص علي / الصفحة 75 ~~~ فضائل الصحابة / للنسائي / الصفحة 14 رقم الحديث 43 / دار الكتب العلمية ـ بيروت ~~~ مستدرك الحاكم / الجزء 3 / الصفحة 110 ـ 111.





  2. #2

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •