النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: عيد ام انسلاخ...

  1. #1
    عضو فضي
    الصورة الرمزية حمامة السلام
    الحالة : حمامة السلام غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 163424
    تاريخ التسجيل : 18-02-2014
    الجنسية : العراق
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 1,976
    التقييم : 10


    افتراضي عيد ام انسلاخ...


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...
    ايام شهر رمضان انقضت ولياليه تصرمت ونرجوا من الله قبول صيامنا وطاعاتنا .
    بمجرد الاعلان عن هلال شهر شوال ثبوت رؤيته وجعل الله اول ايامه عيدا من اعياد المسلمين وفرحة للصائمين القائمين،نجد البعض.كأن انقضاء الشهر فرج له للخروج من محراب العبادة الى ارتكاب المحارم والمعاصي و كانه كان قد سجن في سجن العبادة المفروضة عليه في شهر رمضان وانه قد انسلخ من تلك الايام العبادية التي قد يكون اجتهد فيها وبذل اقصى ما عنده واعتبرها (اياما معدودات)،فبمجرد انتهاء شهر رمضان رجع الى ما كان عليه قبل الشهر .
    لماذا يا اخوتي نعتبر فقط شهر رمضان شهر التزام واجتهاد بالعبادة ،كل شهر هو استمرار لشهر رمضان ،صحيح ان الله جعله شهر يمن وبركة وان الشياطين مصفدة ومغلولة ،اذن لا تجعل من هذه الشياطين تتربص بك بعد ان يطلق سراحها ،بل انت كن ندا وطاردا لها من محراب عبادتك فهي لاتستطيع دخوله اذا انت وضعت العراقيل في وجهها فاغلق باب تعبدك في وجهها واحعل من الشهر مرحلة ببدأمشوارك القادم وعهدا تقطعه على نفسك بعدم الرجوع الى المعاصي فاياك ان تبدل ثوب العبادة بثوب الافاعي فانها تسلخ ثوبها لتجدده لافتراس ضحية لها ،وانما ابقى مرتدي ثوب الايمان الذي لبسته في اول يوم من شهر رمضان ومزق ثوب المعاصي والمغريات بعد انقضاء الشهر لتفوز بحبائها ....





  2. #2
    مشرف في قسم المجتمع والقسم المنوع
    الصورة الرمزية التقي
    الحالة : التقي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 13507
    تاريخ التسجيل : 01-04-2011
    المشاركات : 3,165
    التقييم : 10


    افتراضي


    اللهم صل على محمد وآل محمد


    الفرق بين العادة والعبادة :

    أنَّ العبادة إنقياد وتسليم وطاعة لله سبحانه وتعالى وإستأناس بالقرب منه

    في أي زمانٍ ومكان .

    أمّا العادة فهي جريان الطبع الانساني على أمرٍ تكرر وقوعه وممارسته

    بلا تأملٍ وتدبر .

    هذا ملخص ما نلتمسه من عبادتنا زمانية كانت أو مكانية .


    اختنا الفاضلة


    زادكم الله من فضله وتقبل أعمالكم .








    عن ابي عبد الله الصادق ( عليه السلام ) أنه قال :
    {{ إنما شيعة جعفر من عف بطنه و فرجه و اشتد جهاده و عمل لخالقه و رجا ثوابه و خاف عقابه فإذا رأيت أولئك فأولئك شيعة جعفر
    }} >>
    >>

    من مواضيع التقي :


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •