النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: على مائدة أهل البيت (زيد بن علي)

  1. #1
    مشرفة قسم رمضانيات
    الصورة الرمزية صدى المهدي
    الحالة : صدى المهدي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 149496
    تاريخ التسجيل : 13-11-2013
    الجنسية : العراق
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 4,691
    التقييم : 10


    افتراضي على مائدة أهل البيت (زيد بن علي)






    على مائدة أهل البيت
    ولد زيد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب (ع) في المدينة المنورة في كنف العلم وبيت الهداية ومجمع الفضائل ومنبع الوحي وصرح الإباء والشرف, وقد اختلف المؤرخون في سنة ولادته فقيل سنة (66هـ) وقيل (67هـ) وقيل (75هـ) وقيل (78هـ) وقيل (80هـ) ويمكن اعتماد القول الأخير وهو سنة (80هـ) بقرينة أن عمره الشريف يوم استشهاده باتفاق المصادر كان (42 سنة) وكانت سنة استشهاده (122هـ)

    عاش زيد مع أبيه الإمام زين العابدين علي بن الحسين خمسة عشر عاماً فأخذ منه معالم الإمامة والقيادة قبل فيض الأبوة ولما استشهد الإمام زين العابدين كفل زيداً أخوه الإمام محمد الباقر فغذاه بالعلم والتقوى فتوفرت لزيد مائدة أهل البيت السخية وفتح عينيه على ينابيع العلم والقيم والأخلاق الرفيعة فنشأ عالماً بليغاً شجاعاً كريماً فكان مثلاً أعلى للشخصية الإسلامية الملتزمة التي جمعت العلم إلى جانب العبادة والخشوع لله عز وجل, وكيف لا وهو ابن زين العابدين فكمل بناؤه الفكري والأخلاقي على يدي أبيه وأخيه (عليهما السلام) واستمدت ملامحه الشخصية منهما فسار على خطهما الرسالي المحمدي معترفاً بإمامة أخيه محمد الباقر (ع).
    أما أمه فهي جارية يقال لها حواء أهداها المختار بن أبي عبيدة الثقفي إلى الإمام زين العابدين (ع) وقد روي أن الإمام زين العابدين كان يصلي صلاة الفجر عندما بُشّرَ بزيد ففتح المصحف الشريف ونظر فيه فإذا في أول الصفحة: (فضل الله المجاهدين على القاعدين أجراً عظيماً), ثم أطبقه وفتحه ثانية فنظر فإذا في أول الورقة: (إن الله اشترى من المؤمنين أنفسهم وأموالهم بأن لهم الجنة يقاتلون في سبيل الله فيقتلون ويقتلون وعداً عليه حقاً في التوراة والإنجيل والقرآن ومن أوفى بعهده من الله فاستبشروا ببيعكم الذي بايعتم به وذلك هو الفوز العظيم). فقال (ع) هو والله زيد هو والله زيد.
    توفرت لزيد كثير من المؤهلات التي لم تتوفر لكثير من الناس فقد اقتدى بآبائه الطاهرين في أخلاقهم وشمائلهم فكان كثير العبادة حتى لقب بـ (حليف القرآن) لكثرة قراءته له, و(اسطوانة المسجد) لكثرة صلاته, ويحدثنا زيد عن نفسه فيقول: (والذي يعلم ما تحت وريد زيد بن علي أن زيد بن علي لم يهتك لله محرماً منذ عرف يمينه من شماله من أطاع الله أطاعه ما خَلق) ويقول أيضاً: (خلوت بالقرآن ثلاث عشرة سنة أقرأه وأتدبره), ويقول عنه ابنه يحيى بن زيد: (رحم الله أبي زيداً كان والله أحد المتعبدين قائم ليله صائم نهاره يجاهد في الله حق جهاده).




    زيد عند أهل البيت

    لقد كانت ثورة زيد رغم نهايتها المأساوية المؤلمة بمثابة الصاعقة التي أحرقت الحكم الأموي ودفعته إلى الهاوية وقرعت حكامه بفحوى: لا مكان في الإسلام للطغاة
    لقد مضى زيد شهيداً راضياً مرضياً عند أئمة أهل البيت (ع) فعندما سمع الإمام الصادق (ع) بخبر استشهاده بكى ثم قال: (إنا لله وإنا إليه راجعون .. عند الله احتسب عمي شهيداً كشهداء استشهدوا مع رسول الله وعلي والحسن والحسين صلوات الله عليهم)
    وقال أيضا: (ما مضى والله زيد وأصحابه إلا شهداء مثل ما مضى عليه علي بن أبي طالب وأصحابه)
    وتتجلى مكانة زيد السامية عند الله تعالى وأهل البيت في قول الإمام الصادق: (رحمه الله, أما أنه كان مؤمناً, وكان عارفاً, وكان عالماً, وكان صدوقاً, أما أنه لو ظفر لوفى, أما إنه لو ملك لعرف كيف يضعها)

    وهناك أقوال أخرى له (ع) في حق زيد جاءت بنفس المضمون
    وهناك شهادة أخرى من إمام معصوم وهو الإمام علي بن موسى الرضا (ع) حيث قال في حقه: (كان عمي زيد من علماء آل محمد غضب لله عز وجل فجاهد أعداءه حتى قتل في سبيله ولم يدع ما ليس له بحق وإنه كان أتقى من ذاك إنه قال: أدعوكم إلى الرضا من آل محمد) ثم روى عن أبيه عن جده الصادق قوله: (ويل لمن سمع واعيته فلم يجبه).
    محمد طاهر الصفار

    الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة-
    جزء من مقال






  2. #2
    مشرف قسم نهج البلاغة وقسم شيعة اهل البيت
    الصورة الرمزية الغاضري
    الحالة : الغاضري غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 102982
    تاريخ التسجيل : 12-03-2013
    الجنسية : العراق
    الجنـس : ذكر
    المشاركات : 1,616
    التقييم : 10


    افتراضي


    بسم الله الرحمن الرحيم و صلى الله على محمد وآله الطاهرين
    احسنت وأجدت الأخت والمشرفة الفاضلة على النقل القيم
    وجزاك الله الف خير على موضوعك حول هذه الشخصية العظيمة المجاهدة التي قدمت الغالي والنفيس في الدفاع عن مذهب اهل البيت عليهم السلام وثأرا للإمام الحسين عليه السلام وشهداء كربلاء
    تقبل الله منك صالح الأعمال وفي ميزان حسناتك





ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •