بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلِ على محمد واله الطاهرين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

برما يعرف الجميع مساله الرياضة ومالها من اهمية على ديمومة الحياة بالنسبة الى اعضاء الانسان فان التوقف عن الحركة امر خطيرا ؟
ولكن هل سالنا انفسنا ان للروح رياضة خاصة ؟
فاذا لم نعمل لها رياضة تموت ! وتكون طي النسيان فماهي رياضة الروح


لان المعاناة والآلام تقوّي عضلات روح الإنسان، والسعي المصحوب بالمشقة رياضة للروح..
فنشاط الروح ضرورة شأنه شأن نشاط الجسم، لكن الفرق بين الروح والجسم هو أن الأولى لا تشيخ كالثاني، بل من الممكن أن تغدو أكثر شباباً وطراوةً في كل آن، هذا إذا لم ننسَ الرياضة الخاصة بها!