لماذا لا يهدم الوهابي السلفي قبور أئمة السنة ، ويهدم قبور أئمة الشيعة فقط ؟
بسم الله الرحمن الرحيم .
اللهم صل على محمد وال محمد .

عظم الله اجورنا واجوركم بالفاجعة الاليمة والمصيبة العظيمة ذكرى تهديم قبور الائمة الاربعة المعصومين المجتبى والسجاد والباقر والصادق (ع) و قبور المؤمنين وسائر المسلمين في بقيع الغرقد ، عظم الله أجرك يا مولانا يا صاحب الزمان بهذا المصاب الجلل .
سؤالنا الموجه للوهابي السلفي في عنوان المقالة ليس تحريضا على هدم قبور المسلمين فان هذه الفكرة نرفضها وبقوة ، بل هو مجرد تسائل واستفهام عن السبب الذي يدفع الوهابي والسلفي الى تهديم قبور ائمة اهل البيت (ع) فقط ، ويغض النظر عن قبور علماء وائمة المذاهب السنية .
وسؤالنا للوهابية والسلفية الحديثة : اذا كان تهديم القبور عقيدة ثابتة عندكم ، فلماذا لم تباشروا بتهديم جميع القبور في كافة البلاد الاسلامية حتى قبور علماء وائمة اهل السنة والجماعة امثال قبر البخاري وابو حنيفة ؟؟؟ وباشرتم فقط وفقط بتهديم قباب ومنائر وقبور ائمة البقيع (ع) والصالحين فيها ، ونشرتم الفتاوى التحريضية على غزو العراق وتهديم قبور الائمة الطاهرين المعصومين (ع) فيها بحجة عبادة الناس لهم ، وبحجة عدم جواز بناء المساجد على قبورهم وغيرها من الاعذار الواهية التي هي في ضعفها اوهن من بيت العنكبوت .
والواقع يشهد ان هذه ليست عقيدة عندهم بل هي جريمة سببها ودافعها بغضهم لاهل البيت المعصومين (ع) . فهدموا منائر وقباب وقبور واضرحة الاولياء والاوصياء والصالحين والابرار لبعض قبور الائمة الاثنى عشر المعصومين الاطهار (ع) .
بينما تركوا قبور واضرحة علماء وائمة المسلمين شامخة البناء عالية المآذن مزينة بالقباب الكبيرة ، واليكم اخوتي واخواتي القراء المنصفين الكرام الكلام على قبور علماء وائمة اهل السنة والجماعة .


*** وصف قبر البخاري في أوزباكستان :
...... وكانت وفاته ليلة عيد الفطر السبت 1 شوال 256 هـ عند صلاة العشاء وصلي عليه يوم العيد بعد الظهر ودفن ، وكان عمره آنذاك اثنين وستين سنة إلا ثلاثة عشر يوما . وقبره معروف إلى الآن وله ضريح مشهور في سمرقند . المصدر : ويكيبيديا ، الموسوعة الحرة .

*** وصف قبر ابو حنيفة في بغداد :
وصف ابن جبير في رحلته إلى بغداد سنة 580 هـ - 1184 م الجانب الشرقي من بغداد بما يلي : ( وبأعلى الشرقية خارج البلدة محلة كبيرة بإزاء محلة الرصافة كان باب الطاق المشهور على الشط وفي تلك المحلة مشهد حفيل البنيان له قبة بيضاء سامية في الهواء فيه قبر الإمام أبي حنيفة وبه تعرف المحلة ) . موقع دنيا الوطن الالكتروني .