النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: الهدف عند الشاب بين النظرية والتطبيق

  1. #1
    مشرف قسم الاطفال
    الحالة : احمد الشويلي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 194365
    تاريخ التسجيل : 05-02-2018
    الجنسية : العراق
    الجنـس : ذكر
    المشاركات : 72
    التقييم : 10


    افتراضي الهدف عند الشاب بين النظرية والتطبيق


    اللهم صل على محمد واله الطاهرين
    الشباب مرحلة عمرية مليئة بالعطاء والمثابرة والجهد والاصرار وتكرار المحاولة مرة واخرى و اخرى حتى يصل الشاب لمناه ومبتغاه .
    الجزع ولوم الظروف وتحميل الاخرين اسبابا الانتكاس ، لا يوصل الشاب الساعي نحوه هدفه، بل بالعكس سيساهم وبشكل كبير وسريع خذلان الشاب في نهاية الامر،
    لا نه يرمي شيء من مسؤولياته على عاتق غيره.
    لا ننكر ان هناك عوامل مساعدة للنجاح ،
    كالأستاذ الحاذق ، والبيت الحان الدافئ، والاصدقاء( الاصدقاء ) اهل الدين والاخلاق و اصحاب المسؤولية والتفوق، والمجتمع الواعي الفاهم لخطورة الموقف ،كل هذه واكثر تساعد الشاب على التفوق في دراسته وعمله وزواجه.
    لكن لا ننكر ايضا ان المسوؤلية الاولى والاخيرة تقع على الشاب نفسه ، فهو الذي يجب عليه ان يصارع الظروف ويصرعها ويهزمها شر هزيمة، وهو الذي يمد جسور التفاهم لتعريف الذين في بيته انه يجب ان يتفوق وينجح وعليهم المساعدة قدر الامكان .
    وهو الذي يجعل من نفسه خصوصية خاصه على انه ذلك الشاب الناجح المثابر، يثبتها وزرعها في ذهن المجتمع وإن كرهوا ذلك، لكي يثمرسعيه وجهده فواكه وطعام تشبع الجائع وتروي الظامئ،
    ولو بعد حين.

    وهو الذي يختار الصديق الصدوق المؤمن صاحب الخلق الرفيعة، الذي اذا نطق ذكر الله تعالى ، واذا صمت؛ صمت متفكرا في المستقبل وكيفية النجاح ، يتفاعل مع صديقه بالتفكير ويشركه، ولا يخفي عنه سر النجاح والتفوق، يباحثه ويدارسه ويناصحه برفق ولين ولا يظهر عيوب صاحبه لغيره.
    يكتم السر خفيف الظل، مرح الطباع، سهل و بسيط التعامل ، كيس فطن ولماح، كريم لا يخذ صاحبه عند الحاجة المادية او المعنوية، ليس ضيق الافق بل واسع التفكير والتفكر
    .
    ليْسَ الصَّدِيقُ الَّذِي تَعْلُو مَنَاسِبُهُ بلِ الصديقُ الذي تزكو شمائلهُ
    هو الذي يجعل من وقته كله في العطاء والمذاكرة وجمع المعلومة المفيدة له ولعمله، ويستثمر اجزاء الثانية للمطالعة والتفكر والبحث والتنقيب ، ولا يجزع من الجولة الاولى بل عليه المواصلة والمطاولة الى نهاية الجولات ، وذلك لان الحياة صراع وغالب ومغلوب ومنافسه ،وفائز وخاسر ، فلا تأتي الثقافة و لا يتحقق الهدف بالهين والسهولة، بل الصعوبة تصاحب المتفوقين اصحاب الاهداف السامية.
    فليعزم ويتوكل وليردد الشاب في نفسه
    (فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ ) وليكرر هذه الاية كثيرا كثيرا(وَمَا تَوْفِيقِي إِلَّا بِاللَّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ)





  2. #2
    مشرف في قسم المجتمع والقسم المنوع
    الصورة الرمزية التقي
    الحالة : التقي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 13507
    تاريخ التسجيل : 01-04-2011
    المشاركات : 3,278
    التقييم : 10


    افتراضي


    اللهم صل على محمد وآل محمد


    إلتفاتة طيبة ومباركة ، تستحق المتابعة والتطبيق


    زادكم الله من فضله وتقبل أعمالكم .








    عن ابي عبد الله الصادق ( عليه السلام ) أنه قال :
    {{ إنما شيعة جعفر من عف بطنه و فرجه و اشتد جهاده و عمل لخالقه و رجا ثوابه و خاف عقابه فإذا رأيت أولئك فأولئك شيعة جعفر
    }} >>
    >>

    من مواضيع التقي :


  3. #3
    مشرف قسم الاطفال
    الحالة : احمد الشويلي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 194365
    تاريخ التسجيل : 05-02-2018
    الجنسية : العراق
    الجنـس : ذكر
    المشاركات : 72
    التقييم : 10


    افتراضي


    اللهم صل على محمد واله الطاهرين
    شكرا لمروركم الكريم اخي العزيز المشرف(التقي) بارك الله بكم





  4. #4

  5. #5
    مشرف قسم الاطفال
    الحالة : احمد الشويلي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 194365
    تاريخ التسجيل : 05-02-2018
    الجنسية : العراق
    الجنـس : ذكر
    المشاركات : 72
    التقييم : 10


    افتراضي


    اشكركم على مروركم المبارك، بارك الله بكم .





ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •