بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على سيد المرسلين محمد وآله الطيبين الطاهرين


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
......................


ويستمر الغدق الالهي بوجاهة الحسين بن علي (عليه الاف التحية والسلام) وبواسطة عاشوراء انتصار الدم على السيف

وتعلو وتيرة الانغمار بفيضان الحب الحسيني ويبلغ المد بأعلى ذروته واكبر وتيرته


فطوفان جذب الحسين يغمر قلوب محبيه بكل زمان ومكان


لاننكر ان كان يشمل حتى الاموات وليس الاحياء فقط ..


فاغترف من اي بحر شئت ..


من حبيب بن مظاهر الاسدي


وان شئت فاذهب لعوسجة او ادنوا من عابس وان شط بك الامر فخذ من بُربر وفاءا


ولو اردت الاستزادة فارتقي للاكبر علي شبيه رسول الله خلقاً وخُلقاً ومنطقا ..


ولو احببت عطر الحسن بن علي واجتماع نورين فادخل لخيمة القاسم (عليه السلام)


ولو تمنيت الوفاء والعطاء واردت تُرجمانا لحبك الملكوتي فقف عند حضرة النور وبحر الفخر والمكارم


( العباس بن علي رمز الوفاء والاخاء والفداء )


ولو اردت نظرة الى الانسانية فأحرم بقلبك عند الطفل الرضيع عبد الله عليه السلام وتأمل بنحره المُدمى ..


ولو كنتِ أمراة واردتي التزود من نماذج النسوة الطاهرات


فعندكِ خيمة رملة والرباب ..

ولو اردتي من نساء الاصحاب نماذج نورانية للنصرة والولاء لوجدتي زوجة زهير وام وهب وللمستي الحنين بقلب فاذهب الى ام عمر بن جنادة بن حارث السلمي


لتجدها ترمي براس فلذة كبدها دفاعا عن الحسين عليه السلام


ولو اردت أن تقف على جبل للصبر والرزايا والمنهاج الاعظم والاكبر لاستمرار عاشوراء


فقف عندها نعم قف عند العالمة غير المعلمة والفهمة غير المفهمة المخصوصة بالعصمة الصغرى


((زينبُ بنت علي ))عليها وعلى ابائها وذكرها الاف التحية والسلام



وها أنت تتزود بكل الشحن وتمتلى بكل الطاقة لتُكمل باقي ايامك بعطر عاشوراء مرتويا من ينابيعها الزمزمية المتفردة الوجود



























الاســـم:	IMG_524925342995603.jpg
المشاهدات: 10
الحجـــم:	11.9 كيلوبايت
الاســـم:	IMG_323588193856199.jpeg
المشاهدات: 10
الحجـــم:	14.8 كيلوبايت