السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل على محمد وآل محمد


📻كونوا معنا والحلقة جديدة من برنامج
(#ترانيم الجوى)





🕧اليوم في تمام الساعة 7:00 مساءً وعلى الهواء مباشرةً .
( ترانيم الجوى)
برنامج مباشر لدورة ( محرم- صفر) يتناول أهم المهارات الشخصية والقيادية في شخصية مولانا سيد الشهداء( عليه السلام), وكيف أن عاشوراء هي المدرسة التنموية التي مازالت هي الرافد الأعظم لكل من انتهج نهج المصطفى وآله (ص) ..
محور حلقة هذا الاسبوع هو:
الامام الحسين ع وسياسة الاستقطاب والتحفيز :- كيف اجتذب الإمام (عليه السلام) كل من التحق بقافلته من الأصحاب، ؟ ج- فبعضهم أرسل إليه الرسائل، وبعضهم أوفد إليه، وبعضهم الآخر زاره، وبعضهم الآخر التقاه في الطريق، وبعضهم مثل الحر الرياحي قابله .- هناك من كان كعدو للإمام في البداية، ثم اجتذبه الامام عليه السلام رغم رفض الكثيرين الاستجابة ؟ ماهي السياسة التي اتبعها الامام عليه السلام في ذلك ؟- كما نعلم ان القائد يشد من أزر مقاتليه فلماذا نجد مولانا سيد الشهداء ( عليه السلام) وفي الليلة الأخيرة، ليلة العزم، أعطاهم الخيار بالانسحاب تحت جنح ليل التاسع من محرم , ولم يعدهم بالنصر ؟ج- أراد أن يكون قرارهم ذاتياً بدافع صافٍ ويقين ثابت ليسجل ملحمةً ليس فيها أي خلل أو أي تراجع أو انسحاب أو ضعف- - ماهو دور الخطاب الحسيني التعبوي للحماس والإندفاع الذي امتلكه كل من التحق بقافلة الإمام الشهيد صلوات الله عليه، واستمر في تلك القافلة حتى يوم العاشر ؟