النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: منهج الامام الحسين في حفظ الكرامة .محور غدا الاثنين لبرنامج " في رحاب الطفوف "

  1. #1
    مشرفة قسم برامج الاذاعة
    الصورة الرمزية وديعة الكفيل
    الحالة : وديعة الكفيل غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 192462
    تاريخ التسجيل : 15-01-2017
    الجنسية : العراق
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 1,948
    التقييم : 10

    افتراضي منهج الامام الحسين في حفظ الكرامة .محور غدا الاثنين لبرنامج " في رحاب الطفوف "


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللهم صل على محمد وال محمد


    اعظم الله لكم الاجر بمصابنا بالامام الحسين ع وحلول شهر العزاء والمصاب وجعلنا الله واياكم ممن ينصر الامام الحسين وينصر فكره ومبادئه ويلبيه تلبية العارف بحقه .

    تبقون مع برنامج
    " في رحاب الطفوف "



    إعداد : افياء الحسيني وفاطمة صاحب
    تقديم :



    فاطمة المدني , فاطمة صاحب

    اخراج : هنادي الحسناوي


    فقرات البرنامج:
    المصيبة الراتبة
    تتحدث عن قراءات معرفية عن كربلاء والنهضة الحسينية .


    دموع القافلة
    تتحدث عن المحطات التي وقف فيها الركب الحسيني الزينبي منذ خروجه من مكة والى كربلاء والى عودته الى المدينة .


    حبر الدماء
    المحور :

    لقد خط الامام الحسين عليه بحبر دمائه قيما ومبادئا وتعاليم سامية ونبيلة ومن تلك القيم التي خطها حبر الدماء للإمام الحسين عليه السلام

    منهج الامام الحسين الي خط بدمائه حفظ الكرامة


    منبر النور
    فقرة مع ضيفة
    وتتناول كل مايتعلق بالمنبرالحسيني والمجالس الحسينية


    مع الركب الزينبي
    تتحدث عن صور الجمال في عاشوراء


    نرجو لكم رفقة حسينية مباركة .





  2. #2
    عضو نشيط
    الحالة : ارض البقيع غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 196193
    تاريخ التسجيل : 23-07-2019
    الجنسية : العراق
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 301
    التقييم : 10

    افتراضي


    تكامل الدور الرسالي ...كما في الحوراء زينب (ع) والأمام الحسين (ع) لهو نموذج رائع للتكامل بين الرجل والمرأة في الإسلام ..وأن من دروس معركة ألطف الخالدة هو الدور العظيم الذي أدته زينب عليها السلام أثناء وبعد الواقعة والذي نستطيع إيجازه بمايلي :1-المحافظة على الروح المعنوية لوفد الشهداء ونسائهم :فقد كان ألامام الحسين (ع) منفذا لدور البطولة المطلقة في واقعة الطف التاريخية التي مازالت عبر الدهور تزداد ألقا وتتصاعد سموا بدروسها وعبرها الرائعة .. وقامت الحوراء زينب(ع) بدور أساسي في الواقعة وهو حفظ الروح المعنوية العالية للركب بأجمعه قبل المعركة وأثناءها ومن ثم بعدها ..لقد قتل الرجال واحدا بعد واحد أمام أنظارها , وكانت ومن معها ينظرون ألى جل ألأمر وتفاصيله من على قمة التل الزينبي ..ولم تجزع زينب(ع) ولم تسمح للنساء بالجزع أو النحيب الّا همسا وبعيدا عن الأنظار ..

    2- أظهار المعنى الحقيقي للقضية :وفي عباراتها نتلمس الغاية الحقيقية من الواقعة الخالدة ..العلويه ام خضر





  3. #3
    عضو ذهبي
    الصورة الرمزية حمامة السلام
    الحالة : حمامة السلام غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 163424
    تاريخ التسجيل : 18-02-2014
    الجنسية : العراق
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 2,062
    التقييم : 10

    افتراضي


    أعظم الله لكم الاجر ..
    حبر الدماء ..
    مبدا الكرامة عند الامام الحسين .ع.
    ركز الإمام الحسين في نهضته الإصلاحية على صيانة الكرامة الإنسانية، ورفض العبودية، وتفضيل الموت بعز على الحياة بذل وامتهان للكرامة، يقول : (( ألا وإن الدعي ابن الدعي، قد ركز بين اثنتين : بين السلة والذلة، وهيهات منا الذلة، يأبى الله ذلك لنا، ورسوله، والمؤمنون، وحجور طابت وطهرت، وأنوف حمية، ونفوس أبية من أن تؤثر طاعة اللئام على مصارع الكرام ))، فالإمام الحسين يرفض أن يعيش خاضعاً للطغاة من دون التمتع بالكرامة الإنسانية التي وهبها لله تعالى للإنسان، وقرر اختيار طريق الشهادة من أجل الحفاظ على الكرامة الإنسانية، وإصلاح حال الأمة، حيث قال : (( إني ما خرجت أشراً، ولا بطراً، ولا مفسداً، ولا ظالماً؛ إنما خرجت لطلب الإصلاح في أمة جدي، أريد أن آمر بالمعروف، وأنهى عن المنكر )).

    ويقول الإمام الحسين أيضاً في وضع آخر: (( لا.. والله، لا أعطيكم بيدي إعطاء الذليل، ولا أفر فرار العبيد))، فالإمام الحسين فضّل الموت بعز وكرامة على الحياة بذل وامتهان للكرامة الإنسانية لأن الإنسان بدون الحفاظ على كرامته يفقد قيمته الإنسانية.





ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •