شماتة زوجات النبي (ص) بعضهن ببعض !!!
بسم الله الرحمن الرحيم .
اللهم صل على محمد وال محمد .

الشماتة : هي الفرح والسرور من قبل شخص بمصيبة حلت بشخص أخر من في دينه او في دنياه . وهي محرمة ومنهي عنها .
ولقد نهى القرآن الكريم عن هذه الصفة المذمومة وبين انها تصدر من الاعداء و المنافقين وليس من المؤمنين ، قال تعالى : ( ..... فَلَا تُشْمِتْ بِيَ الْأَعْدَاءَ وَلَا تَجْعَلْنِي مَعَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ ) - 1 -
وقال تعالى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَومٌ مِّن قَوْمٍ عَسَى أَن يَكُونُوا خَيْراً مِّنْهُمْ وَلَا نِسَاء مِّن نِّسَاء عَسَى أَن يَكُنَّ خَيْراً مِّنْهُنَّ ) - 2 -
ونهت السنة النبوية المطهرة عن الشماتة فقال الرسول الاكرم محمد (ص) فقال : ( لا تظهر الشماتة بأخيك فيرحمه الله ويبتليك ) - 3 -
وقال الإمام علي (ع) : ( للحاسد : ثلاث علامات : يتملق إذا شهد ، و يغتاب إذا غاب ، و يشمت بالمصيبة ) - 4 -
وقد تبين مما تقدم ان الشامت هو حاسد باغض عدو منافق غير مؤمن .
وهذه الصفات وغيرها قد تكون في ازواج الانبياء ايضا ولذلك ضرب الله في القران الكريم مثلا على زوجات الانبياء الصالحات وغير الصالحات ، قال تعالى : ( ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِّلَّذِينَ كَفَرُوا امْرَأَتَ نُوحٍ وَامْرَأَتَ لُوطٍ كَانَتَا تَحْتَ عَبْدَيْنِ مِنْ عِبَادِنَا صَالِحَيْنِ فَخَانَتَاهُمَا فَلَمْ يُغْنِيَا عَنْهُمَا مِنَ اللَّهِ شَيْئًا وَقِيلَ ادْخُلَا النَّارَ مَعَ الدَّاخِلِينَ * وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِّلَّذِينَ آمَنُوا امْرَأَتَ فِرْعَوْنَ إِذْ قَالَتْ رَبِّ ابْنِ لِي عِندَكَ بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ وَنَجِّنِي مِن فِرْعَوْنَ وَعَمَلِهِ وَنَجِّنِي مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ ) - 5 -

واذا عرفت ما تقدم نقول :
يحدثنا التاريخ أن أم حبيبة (رملة) بنت أبي سفيان بن حرب زوجة رسول الله (ص) قد ابتكرت أسلوباً لئيماً في الشماتة بضرتها عائشة بمقتل اخيها محمد بن أبي بكر وكان اسلوبها كالتالي :
( لما قتل - محمد بن ابي بكر - ووصل خبره إلى المدينة مع مولاه سالم ومعه قميصه ، ودخل به داره اجتمع رجال ونساء ! فأمرت أم حبيبة بنت أبي سفيان زوج النبي بكبش فشوي وبعثت به إلى عائشة وقالت : هكذا قد شُوِيَ أخوك ! فلم تأكل عائشة بعد ذلك شواء حتى ماتت ) - 6 -

تنبيه ... تنبيه ... تنبيه : ليس المقصود بعنوان هذه المقالة كل زوجات النبي (ص) بل بعضهن ، لان بعض زوجات النبي (ص) كن في قمة الايمان والتقوى أمثال خديجة وام سلمة .

************
الهوامش :

1 - الاعراف ، اية 150 .
2 - الحجرات ، اية 11 .
3 - أمالي الصدوق ، المجلس 40 ، ح ٥ ، ص ٢٩٧ الرقم ٣٣١.
4 - الجعفريات ، ص232 .
5 - التحريم ، اية 10 و 11 .
6 - الغارات ، إبراهيم بن محمد الثقفي ، ج ٢ ، ص ٧٥٧ ،،،،، وحياة الحيوان للدميري ، ج 1 ، ص 404 ،،،،، والمنتظم لابن الجوزي ، ج 5 ، ص 152 .