النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: إن غصة الصديقة الكبرى عليها السلام

  1. #1
    عضو ذهبي
    الصورة الرمزية سهاد
    الحالة : سهاد غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 18547
    تاريخ التسجيل : 20-06-2011
    الجنسية : العراق
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 10,311
    التقييم : 10


    افتراضي إن غصة الصديقة الكبرى عليها السلام




    أيّ ظلمٍ ظُلمت فاطمة صلوات
    الله عليها
    يقول الشيخ الوحيد الخراساني
    إن غصة الصديقة الكبرى عليها السلام لم تكن من أجل خبزها وخبز أطفالها ! فالتي قال الله عنها وعن أسرتها في كتابه: ( وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِيناً وَيَتِيماً وَأَسِيراً. إِنَّمَا نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ اللهِ لانُرِيدُ مِنْكُمْ جَزَاءً وَلا شُكُوراً) (الانسان: 8-9 ) والتي تصوم مع أطفالها ثلاثة أيام وتمنع اللقمة عن فمهم فيطعمونها للمسكين واليتيم والأسير.. لاتركض وراء مال الدنيا !
    إنما يتصور ذلك خفاف العقول! وقد آن لهم أن يستيقظوا من نومهم ويفكروا ماذا جرى ، ويعرفوا أي تاريخ محمل بالعار حّرَفَ مسيرة الأمة الإسلامية وأوصلها الى هذه المهاوي التي نراها اليوم ؟! إنما كانت مطالبة الزهراء عليها السلام بفدك إيقاظاً للأمة، لتثبت لهم أن هؤلاء الذين سيطروا على الحكم يأكلون الحق الواضح لبنت النبي صلى الله عليه وآله وسلم وينكرونه ، فماذا سيفعلون في حقوق الأمة غداً ؟!
    كانت غصتها أن الذي يجلس مكان النبي صلى الله عليه وآله وسلم اليوم لايعرف مسألة إرث الجدة ، ويدعي أن الأنبياء عليهم السلام مستثنون من أحكام الشريعة !
    وغداً سيجلس مكان النبي عمر بن الخطاب ، وهو لايعرف حكم التيمم ! وبعده سيجلس أمثال الوليد بن عبد الملك، ثم هارون والمأمون ! ثم يتقاتلون على كرسي النبي صلى الله عليه وآله وسلم ويسفكون دماء الأمة ، والأمة تسير بهم في الضلال والضعف والتفكك ، حتى تنهار !!
    هذه غصة فاطمة عليها السلام ، وليست مزرعة فدك ! غصتها أنهم بفعلهم وبأساسهم الذي أسسوه ، يبطلون الهدف من بعثة الأنبياء عليهم السلام .





  2. #2
    عضو ذهبي
    الصورة الرمزية شجون فاطمة
    الحالة : شجون فاطمة غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 162336
    تاريخ التسجيل : 12-02-2014
    الجنسية : العراق
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 2,943
    التقييم : 10


    افتراضي


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سهاد مشاهدة المشاركة


    أيّ ظلمٍ ظُلمت فاطمة صلوات
    الله عليها
    يقول الشيخ الوحيد الخراساني
    إن غصة الصديقة الكبرى عليها السلام لم تكن من أجل خبزها وخبز أطفالها ! فالتي قال الله عنها وعن أسرتها في كتابه: ( وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِيناً وَيَتِيماً وَأَسِيراً. إِنَّمَا نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ اللهِ لانُرِيدُ مِنْكُمْ جَزَاءً وَلا شُكُوراً) (الانسان: 8-9 ) والتي تصوم مع أطفالها ثلاثة أيام وتمنع اللقمة عن فمهم فيطعمونها للمسكين واليتيم والأسير.. لاتركض وراء مال الدنيا !
    إنما يتصور ذلك خفاف العقول! وقد آن لهم أن يستيقظوا من نومهم ويفكروا ماذا جرى ، ويعرفوا أي تاريخ محمل بالعار حّرَفَ مسيرة الأمة الإسلامية وأوصلها الى هذه المهاوي التي نراها اليوم ؟! إنما كانت مطالبة الزهراء عليها السلام بفدك إيقاظاً للأمة، لتثبت لهم أن هؤلاء الذين سيطروا على الحكم يأكلون الحق الواضح لبنت النبي صلى الله عليه وآله وسلم وينكرونه ، فماذا سيفعلون في حقوق الأمة غداً ؟!
    كانت غصتها أن الذي يجلس مكان النبي صلى الله عليه وآله وسلم اليوم لايعرف مسألة إرث الجدة ، ويدعي أن الأنبياء عليهم السلام مستثنون من أحكام الشريعة !
    وغداً سيجلس مكان النبي عمر بن الخطاب ، وهو لايعرف حكم التيمم ! وبعده سيجلس أمثال الوليد بن عبد الملك، ثم هارون والمأمون ! ثم يتقاتلون على كرسي النبي صلى الله عليه وآله وسلم ويسفكون دماء الأمة ، والأمة تسير بهم في الضلال والضعف والتفكك ، حتى تنهار !!
    هذه غصة فاطمة عليها السلام ، وليست مزرعة فدك ! غصتها أنهم بفعلهم وبأساسهم الذي أسسوه ، يبطلون الهدف من بعثة الأنبياء عليهم السلام .
    عزيزتي (سهاد } طرحكم راقي وهو بعين المولى صاحب الأمر
    فبارك الله تعلى بقلمكم ونور الله قلبكم بحب الزهراء {عليها السلام } كما أنار بصيرتكم
    وهديتي لكم الجزء السابع من القرآن الكريم على حب البضعة الطاهرة أهدوا ثوابه الى والديكم الكرام
    ولكم شكري وأحترامي





  3. #3
    عضو ذهبي
    الصورة الرمزية سهاد
    الحالة : سهاد غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 18547
    تاريخ التسجيل : 20-06-2011
    الجنسية : العراق
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 10,311
    التقييم : 10


    افتراضي


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شجون فاطمة مشاهدة المشاركة
    عزيزتي (سهاد } طرحكم راقي وهو بعين المولى صاحب الأمر
    فبارك الله تعلى بقلمكم ونور الله قلبكم بحب الزهراء {عليها السلام } كما أنار بصيرتكم
    وهديتي لكم الجزء السابع من القرآن الكريم على حب البضعة الطاهرة أهدوا ثوابه الى والديكم الكرام
    ولكم شكري وأحترامي

    حضور انار المتصفح
    بضياء يسمى ضوء السحر
    حروفك بدفء من السحر
    أنرت المتصفح بكل تأكد
    لا عدمت طلتك العطرة وهديتك الجميلة
    تحياتي وتقديري
    أعذبها





  4. #4
    مشرف قسم فضائل أهل البيت (عليهم السلام)
    الصورة الرمزية الرضا
    الحالة : الرضا غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 4404
    تاريخ التسجيل : 09-08-2010
    المشاركات : 8,577
    التقييم : 10


    افتراضي


    الأخت القديرة ( سهاد )
    بارك الله تعالى بك على هذا الطرح الراقي
    أقول أن الزهراء عليها السلام كانت مطالبتها في فدك وهي حقها ونحلتها
    التي نحلها أياها أبوها كتنت مطالبتها باب للمطالبة بالإمامة وقد علم المغتصبون ذلك
    فأتخذوا كل الوسائل ضدها حتى وصل بهم الحال الى جلب الحطب وأحراق الدار على من فيها
    ولهذا كانت روحي فداها أو شهيدة في طريق الدفاع عن الإمامة والولاية












    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

    من مواضيع الرضا :


  5. #5
    عضو ذهبي
    الصورة الرمزية فداء الكوثر(ام فاطمة)
    الحالة : فداء الكوثر(ام فاطمة) غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 190506
    تاريخ التسجيل : 05-03-2016
    الجنسية : العراق
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 3,771
    التقييم : 10


    افتراضي


    احسنتم اختي الفاضله سهاد
    وان شاء الله بشفاعة مولاتي فاطمة الزهراء عليها السلام بحق محمد وال محمد.





  6. #6
    عضو ذهبي
    الصورة الرمزية سهاد
    الحالة : سهاد غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 18547
    تاريخ التسجيل : 20-06-2011
    الجنسية : العراق
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 10,311
    التقييم : 10


    افتراضي


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الرضا مشاهدة المشاركة
    الأخت القديرة ( سهاد )
    بارك الله تعالى بك على هذا الطرح الراقي
    أقول أن الزهراء عليها السلام كانت مطالبتها في فدك وهي حقها ونحلتها
    التي نحلها أياها أبوها كتنت مطالبتها باب للمطالبة بالإمامة وقد علم المغتصبون ذلك
    فأتخذوا كل الوسائل ضدها حتى وصل بهم الحال الى جلب الحطب وأحراق الدار على من فيها
    ولهذا كانت روحي فداها أو شهيدة في طريق الدفاع عن الإمامة والولاية

    أمتناني لردك القيّم الذي زاد الموضوع فائدة
    لايسعني إلّا أن أتضرع للباري عزّ وجل
    أن يحفظك ويوفقك ويسدد خطاك






  7. #7
    عضو ذهبي
    الصورة الرمزية سهاد
    الحالة : سهاد غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 18547
    تاريخ التسجيل : 20-06-2011
    الجنسية : العراق
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 10,311
    التقييم : 10


    افتراضي


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فداء الكوثر(ام فاطمة) مشاهدة المشاركة
    احسنتم اختي الفاضله سهاد
    وان شاء الله بشفاعة مولاتي فاطمة الزهراء عليها السلام بحق محمد وال محمد.

    اسعدني مرورك اختي العزيزة انرتي متصفحي دمت بحفظ الرحمن ورعايته





ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •