المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ((إنّا أعطيناك الكوثر)) .. هل يشملنا العطاء ؟



المفيد
23-01-2010, 10:12 AM
بسم الله الرحمن الرحيم




والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين محمد وآله الطيبين الطاهرين




قال تعالى ((إِنَّا أَعْطَيْنَاكَ الْكَوْثَرَ * فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ * إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الْأَبْتَرُ))/الكوثر 1-2-3








المعنى





الكوثر : لغة هو الخير الكثير ، وقد إختلف المفسرون بمعنى الكوثر في هذه الآية فمنهم من قال بانه الخير الكثير ومنهم من قال حوض في الجنة ومنهم من قال القرآن ومنهم من قال أولاده ومنهم من قال أصحابه وأشياعه .




انحر : هو رفع اليد الى المنحر حال التكبير في الصلاة ، ((لكل شئ زينة ، وزينة الصلاة رفع اليدين الى المنحر حال التكبير)) .




شانئك : مبغضك .




الأبتر : المنقطع النسل .





نظرة تأمل





نحن نعلم بأن أحداً عندما يعطي الى أحد عطية تكون بقدر المعطي والمعطى إليه ، فالملك مثلاً عندما يعطي أحد خلاصائه ومقربيه


يجب أن تكون العطية مهيبة وعظيمة تليق به .




فكيف إذا كان ذلك العطاء من ملك الملوك ؟ ولخاتم الرسل والأنبياء ؟




لذا قال تعالى في كتابه العزيز ((وَلَسَوْفَ يُعْطِيكَ رَبُّكَ فَتَرْضَى))/الضحى 5 ، وإذا وافقنا بينها وبين قوله تعالى ((إنّا أعطيناك الكوثر)) ، نلاحظ عظمة عطاء الله لنبيه الكريم .




وقد إتفق أكثر المفسرين بأن المراد من الكوثر هي الزهراء عليها السلام وذريتها بدليل إنّ السورة نزلت عندما قال العاص بن وائل إنّ محمداً أبتراً (أي لاولد له) ، فيكون هذا المعنى مناسباً .





العطاء يشملنا





ونحن نستفيد من هذا العطاء كالفائدة من الشمس ، بعدما ماعرفنا بأن الكوثر هو الخير الكثير والمستمر الى آخر يوم من الدنيا متمثلاً بالأئمة عليهم السلام والعلماء الذين ينتشرون في شتى أنحاء العالم ، فهم النور والهداية ، وبذلك فانّ هذا العطاء شملنا أيضاً فيجب علينا أن نشكر الله على هذه النعمة ، ولايكون شكرنا له إلا بإتباع النبي وأهل بيته عليهم السلام ، ولايتم ذلك إلا بالمعرفة .







(((السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين)))







*** والحمد لله ربّ العالمين ***

ام عقيل
24-01-2010, 12:45 PM
انني يعجزلساني عن كلمة شكر بحققك

فانت ابدعت واجزلت في المواضيع المهمه اللتي تقربنا من الله

فلك من اعماق قلبي الشكر على هالعطاء الجزيل

وجزاك الله خير الجزاء
ودمت سالم

عبير الحب

المفيد
25-01-2010, 11:34 AM
بسم الله الرحمن الرحيم


والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين محمد وآله الطيبين الطاهرين


الشكر لك أختي الفاضلة (عبير الحب) وجعل الله عملك خالصاً لوجهه الكريم وتقرباً منه عزّ وجلّ .

... نوّرت هذه الصفحة بمشاركتك ...




(((السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين)))

بنت الحسين
25-01-2010, 03:49 PM
فعلا شكرا لله رب العالمين على هذه النعمه والتي يجب علينا استغلالها لتوصلنا وتقربنا الى الله
شكرا لك استاذنا الكريم على ابداعاتك المتواصله
انت كنت السبب في تواصلي مع القران بصورة اكثر بسبب مواضيعك المفيده والمشوقه والهادفه
جزاك الله خير الجزاء
ووفقك لكل خير

النعماني
26-01-2010, 10:47 PM
http://img400.imageshack.us/img400/6434/moba2228nb7ntib5.gif

المفيد
27-01-2010, 10:01 AM
بسم الله الرحمن الرحيم




والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين محمد وآله الطيبين الطاهرين






شكراً جزيلاً لك أختي الكريمة (عاشقة كربلاء) وهذا إطراءٌ لاأستحقه وإنما أنا خادمٌ لكم ، وأكون سعيداً جداً عندما تصل المعلومة اليكم وتستفيدون منها ...





وفقك الله لكل خير أخي الكريم (النعماني) باضافة مشاركتك ...





(((السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين)))

المستشاره
27-01-2010, 11:15 AM
السلام عليكم فعلا كما قالت اختي الفاضلة عبير الحب يعجز الللسان عن شكرلك فنحن نكسب من حضراتكم اجمل وافضل المعلومات ..ربي يوفقكم ويحميكم ..نامل من حضراتكم المزيد التي تغير في نفوسنا الكثير نحو الافضل وان شاء الله هذا الجهود المباركة تكون لك صدقة جاريه................أسالكم الدعاء........................

المفيد
27-01-2010, 12:09 PM
بسم الله الرحمن الرحيم




والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين محمد وآله الطيبين الطاهرين





وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته أختي الفاضلة (المستشارة) ..
.




سُعدت بتواجدكم الطيّب ... وخدمتكم شرفٌ لي ... والشكر لله الذي جمعنا على حبه والاستنارة والهدي بكتابه وبأوليائه أهل بيت الرحمة صلوات الله عليهم أجمعين .




(((السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين)))