المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الخلافة في الفكر الاسلامي



العميد
27-10-2015, 12:22 AM
الخلافة في الفكر الاسلامي
نظرة خاطفة
من اهم موضوعات الفكر الاسلامي هي مسألة الخلافة وقد اثارت جدلاً واسعاً بين المسلمين، واساس الخلافة التي يطرحها الاسلام تكمن في نقطة جوهرية في غاية الوضوح هي:
الخلافة العامة التي طرحت في نصوص القران بشكل لا ريب فيه، كما ان التاريخ يشهد على وجود خلفاء عن الله في الارض يعرفون بالانبياء والمرسلين، اولهم آدم (عليه السلام)، وقد جاء في قوله تعالى: (وإذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة قالوا أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك قال إني أعلم ما لا تعلمون)، والكل مسلم بهذه الحقيقة من المسلمين.
لكن الخلاف وقع في الحقيقة التي تلي الانبياء هل هي مقام سماوي رباني كالنبوة ام انها مقام بشري كانتخاب شخص يدير دفة الحكم.
في هذه النقطة نشأ الخلاف بين المسلمين، قالت الامامية ان الخلافة مستمرة دون انقطاع بعد نبي الاسلام وتتمثل بالائمة الكرام من أمير المؤمنين (عليه السلام) حتى الامام المهدي(عج)، واستدلوا بالقران الكريم والسنة الشريفة، حيث طرحوا مسألة الامامة بانها جزء من مهم من الفكر الاسلامي واصل لا يتجزء من الدين وان البشر ليس لهم دخل في اختيار الامام كما انه تتوفر فيه شروط كثيرة اهمها العصمة، مستدلين باصل الامامة من القران الكريم قوله تعالى: ((وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي قَالَ لا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ)، واما من السنة الشريفة فهنالك نصوص كثيرة كحديث الغدير وحديث الثقلين وغيرها الكثير.
واما بقية الفرق الاسلامية فهم لا يقولون بالامامة بالمعنى المعين عند الشيعة، انما الامامة عندهم مسالة فقهية تاريخية لا يوجد نص الهي فيها، فالناس هي من تعين الحاكم حتى وان كان فاسقاً، فلا توجد شروط كبيرة تمنع من وصول اي شخص للحكم شرط ان تجتمع حوله مجموعة من المسلمين، وهذا اعتماد على نظرية الشورى
فالحديث يتخلص بان الامامية يعتمدون على نظرية النص الالهي ومدرسة الصحابة يعتمدون على نظرية الشورى.

الهادي
27-10-2015, 02:17 PM
اللهم صلِ على محمد واله الطيبين الطاهرين
الاخ الفاضل (العميد) بحث في غاية الروعة والمتانة
فجزاك الله خيرا وزادك تسديدا وتوفيقا بمحمد واله الطاهرين .

العميد
28-10-2015, 02:35 AM
اللهم صلِ على محمد واله الطيبين الطاهرين
الاخ الفاضل (العميد) بحث في غاية الروعة والمتانة
فجزاك الله خيرا وزادك تسديدا وتوفيقا بمحمد واله الطاهرين .



الاستاذ المشرف الهادي كتب الله لك التوفيق الدائم بمنه وكرمه

سعد عطية الساعدي
08-11-2015, 01:36 PM
الأخ العميد السلام عليكم

لقد أديت في الموضوع غرضا بقلة السرد حيث متانة الإيجاز تفي الغرض المراد وهي كافية عن كثرة السرد

تحياتي وبالتوفيق

خادم الامام الحجة عج
15-11-2015, 01:12 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
صلوات الله وصلوات ملائكته وانبيائه ورسله وجميع خلقه على محمد وال محمد السلام عليه وعليهم ورحمة الله وبركاته
السلام عليكم ورحمة الله ايها الاخ الكريم ( العميد )
جزيتم خيرا ( الإمامة والخلافة)

عن جابر بن يزيد الجعفي عن الامام محمد الباقر عليه السلام قال كل من دان الله عز وجل بعبادة يجهد فيها نفسه ولا إمام له من الله فسعيه غير مقبول وهو ضال متحير والله شانئ لأعماله فقلت له لما يامولاي قعدتم عن طلب الخلافة أو تركتموها لمن هو دونكم ولا يستحقها فتامره الناس فقال له الامام الباقر عليه السلام اما لقد اشرت الى الامامة ولم اتحدث عن الخلافة فهي شأن اهل الدنيا واهل السياسة وانا لم اقصدهم فقال له ان بعض الناس لا يفصلون بين الخلافة والامامة فالخليفة عندهم امام والامام خليفة فقال له الامام الباقر عليه السلام اولئك كمثل شاة ضلت عن راعيها وقطيعها فستغل الذئب حيرتها وضياعها فهجم عليها واكلها فقال له يامولاي رقاب العباد بين سيف الجلاد وخواء البطون لا يدرون ماذا يفعلون ولا الى اي قطيع ينظمون ومن اي عين يشربون فقال له الامام الباقر عليه السلام والله ياجعفي من اصبح من هذه الامة لا امام له من الله عز وجل وعز ظاهرا عادل فهو تائه ضال واعلم ياجعفي ان ائمة الجور واتباعهم لمعزولون عن دين الله واعمالهم كرماد اشدت به الريح في يوم عاصف لن يكسبوا منه شيئا وذلك هو الضلال البعيد .

وذلك قوله تعالى وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي قَالَ لا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ صدق الله العلي العظيم ولم يقل عز وعلا اني جاعلك للناس خليفة بل اماما قائما بالحق .

قال رسول الله صلى الله عليه واله ان موسى بن عمران عليه السلام سئل ربه عز وجل ان يعرفه بل الدنيا منذكم خلقت فاوحى الله تعالى الى موسى عليه السلام تسئلني عن غوامض علمي فقال يارب احب ان اعلم ذلك فقال ياموسى خلقت الدنيا منذ مائة الف عام عشر مرات وكانت خرابا خمسين الف عام ثم بدات في عمارتها فعمرتها خمسين الف عام ثم خلقت فيها خلقا على امثال البقر يأكلون رزقي ويعبدون غيري خمسين الف عام ثم امتهم كلهم في ساعة واحدة ثم خربت الدنيا خمسين الف عام ثم بدات في عمارتها فمكثت عامرة خمسين الف عام ثم خلقت فيها بحرا فمكث البحر خمسين الف عام لا شيء فجاجا من الدنيا يشرب ثم خلقت دابة وسلطتها على ذلك البحر فشربته بنفس واحدة ثم خلقت خلقا اصغر من الزنبور واكبر من البق فسلطت ذلك الخلق على هذه الدابة فلدغها وقتلها فمكثت الدنيا خرابا خمسين الف عام ثم بدات في عمارتها فمكثت خمسين عام عامرة ثم خلقت كلها اجسام القصب وخلقت السلاحف وسلطتها عليه فاكلها حتى لم يبق منها شيء ثم اهلكتها في ساعة فمكثت الدنيا خرابا خمسين الف عام ثم بدات في عمارتها فمكثت عامرة خمسين الف عام ثم خلقت ثلاثين ادم في ثلاثين الف عام ومن ادم الى ادم الف سنة فافنيتهم كلهم بقضائي وقدرتي ثم خلقت فيها خمسين الف الف مدينة من الفضة البيضاء وخلقت في كل مدينة مائة الف الف قصر من الذهب الاحمر فملأت المدن خردلا وكان خردل يومئذ الذ من الشهد واحلى من العسل وابيض من الثلج ثم خلقت طيرا واحدا اعمى وجعلت طعامه في كل سنة حبة من الخردل فاكلها حتى فنيت ثم خربتها فمكثت خرابا خمسين الف عام ثم بدات في عمارتها فمكثت عامرة خمسين الف عام ثم خلقت اباك ادم عليه السلام بيدي يوم الجمعة وقت الظهر ولم اخلق من الطين غيره واخرجت من صلبه النبي صلى الله عليه واله .

وذلك قوله عز وجل وإذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة قالوا أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك قال إني أعلم ما لا تعلمون صدق الله العلي العظيم
فبعد فناء الخلائق وخراب الارض لم يكن انذاك هنالك خليفة في الارض حتى خلق الله ادم وحواء عليهما السلام واسكنهما جنته واهبطهما ارضه واخرج من صلبه عليه السلام الانبياء المرسلين والاوصياء والصالحين ليكونوا من بعد ذلك خلقا كثيرا وشعوبا وقبائل يستخلفهم في الارض ويستعبدهم بها ليختبر طاعتهم اليه ويثبت لهم الاجر عليه .

العميد
15-11-2015, 07:27 PM
الأخ العميد السلام عليكم

لقد أديت في الموضوع غرضا بقلة السرد حيث متانة الإيجاز تفي الغرض المراد وهي كافية عن كثرة السرد

تحياتي وبالتوفيق
حياكم الله اخي الفاضل شكراً لكم كثيراً وفقكم الله لكل خير

العميد
15-11-2015, 07:28 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
صلوات الله وصلوات ملائكته وانبيائه ورسله وجميع خلقه على محمد وال محمد السلام عليه وعليهم ورحمة الله وبركاته
السلام عليكم ورحمة الله ايها الاخ الكريم ( العميد )
جزيتم خيرا ( الإمامة والخلافة)

عن جابر بن يزيد الجعفي عن الامام محمد الباقر عليه السلام قال كل من دان الله عز وجل بعبادة يجهد فيها نفسه ولا إمام له من الله فسعيه غير مقبول وهو ضال متحير والله شانئ لأعماله فقلت له لما يامولاي قعدتم عن طلب الخلافة أو تركتموها لمن هو دونكم ولا يستحقها فتامره الناس فقال له الامام الباقر عليه السلام اما لقد اشرت الى الامامة ولم اتحدث عن الخلافة فهي شأن اهل الدنيا واهل السياسة وانا لم اقصدهم فقال له ان بعض الناس لا يفصلون بين الخلافة والامامة فالخليفة عندهم امام والامام خليفة فقال له الامام الباقر عليه السلام اولئك كمثل شاة ضلت عن راعيها وقطيعها فستغل الذئب حيرتها وضياعها فهجم عليها واكلها فقال له يامولاي رقاب العباد بين سيف الجلاد وخواء البطون لا يدرون ماذا يفعلون ولا الى اي قطيع ينظمون ومن اي عين يشربون فقال له الامام الباقر عليه السلام والله ياجعفي من اصبح من هذه الامة لا امام له من الله عز وجل وعز ظاهرا عادل فهو تائه ضال واعلم ياجعفي ان ائمة الجور واتباعهم لمعزولون عن دين الله واعمالهم كرماد اشدت به الريح في يوم عاصف لن يكسبوا منه شيئا وذلك هو الضلال البعيد .

وذلك قوله تعالى وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي قَالَ لا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ صدق الله العلي العظيم ولم يقل عز وعلا اني جاعلك للناس خليفة بل اماما قائما بالحق .

قال رسول الله صلى الله عليه واله ان موسى بن عمران عليه السلام سئل ربه عز وجل ان يعرفه بل الدنيا منذكم خلقت فاوحى الله تعالى الى موسى عليه السلام تسئلني عن غوامض علمي فقال يارب احب ان اعلم ذلك فقال ياموسى خلقت الدنيا منذ مائة الف عام عشر مرات وكانت خرابا خمسين الف عام ثم بدات في عمارتها فعمرتها خمسين الف عام ثم خلقت فيها خلقا على امثال البقر يأكلون رزقي ويعبدون غيري خمسين الف عام ثم امتهم كلهم في ساعة واحدة ثم خربت الدنيا خمسين الف عام ثم بدات في عمارتها فمكثت عامرة خمسين الف عام ثم خلقت فيها بحرا فمكث البحر خمسين الف عام لا شيء فجاجا من الدنيا يشرب ثم خلقت دابة وسلطتها على ذلك البحر فشربته بنفس واحدة ثم خلقت خلقا اصغر من الزنبور واكبر من البق فسلطت ذلك الخلق على هذه الدابة فلدغها وقتلها فمكثت الدنيا خرابا خمسين الف عام ثم بدات في عمارتها فمكثت خمسين عام عامرة ثم خلقت كلها اجسام القصب وخلقت السلاحف وسلطتها عليه فاكلها حتى لم يبق منها شيء ثم اهلكتها في ساعة فمكثت الدنيا خرابا خمسين الف عام ثم بدات في عمارتها فمكثت عامرة خمسين الف عام ثم خلقت ثلاثين ادم في ثلاثين الف عام ومن ادم الى ادم الف سنة فافنيتهم كلهم بقضائي وقدرتي ثم خلقت فيها خمسين الف الف مدينة من الفضة البيضاء وخلقت في كل مدينة مائة الف الف قصر من الذهب الاحمر فملأت المدن خردلا وكان خردل يومئذ الذ من الشهد واحلى من العسل وابيض من الثلج ثم خلقت طيرا واحدا اعمى وجعلت طعامه في كل سنة حبة من الخردل فاكلها حتى فنيت ثم خربتها فمكثت خرابا خمسين الف عام ثم بدات في عمارتها فمكثت عامرة خمسين الف عام ثم خلقت اباك ادم عليه السلام بيدي يوم الجمعة وقت الظهر ولم اخلق من الطين غيره واخرجت من صلبه النبي صلى الله عليه واله .

وذلك قوله عز وجل وإذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة قالوا أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك قال إني أعلم ما لا تعلمون صدق الله العلي العظيم
فبعد فناء الخلائق وخراب الارض لم يكن انذاك هنالك خليفة في الارض حتى خلق الله ادم وحواء عليهما السلام واسكنهما جنته واهبطهما ارضه واخرج من صلبه عليه السلام الانبياء المرسلين والاوصياء والصالحين ليكونوا من بعد ذلك خلقا كثيرا وشعوبا وقبائل يستخلفهم في الارض ويستعبدهم بها ليختبر طاعتهم اليه ويثبت لهم الاجر عليه .

احسنتم كثيراً وفقكم الله لكل خير