إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

التنظير و الفكر

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • التنظير و الفكر

    الفكر عمود وجمال نتاج الذهن وهو بالناتج دليل كافي على إبداع العقل وحجيته اللازمة على سلوك ودوافع الإنسان ومدى إدراكه لفهم التطور الإنساني الحقيقي كحاجة ملحة من أجل بناء مستقبل زاهر يسعد به المجتمع

    ومن روائع الفكر في الناتج العقلي هو التنظير بشرطية القيمة الحقائقية والواقعية التي تمس جوهر حاجة الفرد والمجموع الإنساني طالما التنظير هو دلالة وبما يجب أن يكون حزمة من القواعد المتينة القابلة للتصديق والتطبيق معا حتى تتهيأ الكيفيات ولوازم الإنتفاع منه بيسر عند الدرس والفهم والتطبيق وأن لايكون شكليا هشا ولا طوباويا خياليا ولا رمزيا أو أسطوريا خرافيا بل نابع من فكر صافي مفعما بالخبرة والقدرة والحنكة وسبق وبعد النظر والأفق لكي يمتد من خلال ركيزته الواقعية الحقائقية إمتدادا زمانيا بأثر مشهود تذعن له العقول وتقر له بالعرفان على مدى أزمنة وإن بعد التطبيق لأن الأثر الخالد لا يمحى والنافع الأكيد لاينسى وهذا من عرفان ذكر الإبداع وفضل التجديد

    وللتنظير شروطا لابد من توفرها لكي يستحق الأخذ به وإعتماده كفكر لاينكر وتنظير لا يهدر وذلك لأن هدره جهل وجهله هدر وضياعه وإهماله سمة الجاهلين لأن الفكر النير الحقيقي نادر بندرة أهلة والندرة كالفرص ضياعها حرمان وحرمانها ضياع وما يفقه حقيقة أمره إلا أهل الفضل والإطلاع


    وشروط التنظير هي


    أولا : الواقعية المعاشة ومن خلال إستقراء الضروريات المطلوبة وعلى وفق ترتيب الأوليات كمحطات محسوب لها بعناية

    ثانيا : فهم المتاح التطبيقي و إعتماده كممكنات للتطبيق لاحقا حتى لا يخرج التنظير من التطبيق
    فيكون مجرد هواحس وتمنيات لا أكثر

    ثالثا : أن يتوافق التنظير مع الفكر المتلقي من خلال الإعتناء بتوضيح الجزئيا ت ودقائق التفرعات من أجل حصول الفهم وسلاسة التطبيق
عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X