إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

انتظرونا مع ((مناهل الوفاء))

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • انتظرونا مع ((مناهل الوفاء))

    اللهم صل على محمد وال محمد


    مرة اخرى نعود لقسمنا الحبيب ويحدونا الشوق والامل بمشاركات جديدة وكتابات متنوعة من اقلامكم الاروع


    لتكونوا معنا من الكُتّاب المقبولين عند كامل اللواء وكافل الحوراء


    وكل ذلك بدقائق برنامجكم الاسبوعي المباشر


    (مناهلُ الوفاء )


    فيطيبُ لنا اللقاء ويحلو تحت افياء الكفيل واصداراته الاجمل


    ونفتخر اكثر واكثر اننا نذكر تلك الاسماء الموالية التي خطت فكرا وعيا بنشراته ومجلاته الرائعة


    وسيكون اللقاء هذا الاسبوع



    بالمحرر الكريم والكاتب المبدع الاخ الفاضل (جسام السعيدي )



    وسنكون مع اسئلة متعددة معه لايصال الفكرة بالكتابة والمواضيع اكثر واكر لعقولكم وقلوبكم المنيرة


    وسابقى انتظر جميل تواصلكم وراقي مواضيعكم معنا .....



    فلا تنسوا الموعد


    الساعة 4 من مساء يوم الخميس والاعادة يوم الاثنين الساعة 8 والنصف مساءا


    دمتم بكل خير وبركااات ...


    وكل الشكر لمصممة صورنا الرائعة ...




























  • #2
    اللهم صل على محمد وال محمد

    تقف صدى الروضتين الغراء عامرة باليقين والثبات على النهج الرصين

    ، لا تغيرها الخطوب والأهوال، وصراع المفاهيم، ودهاليز السياسة ومكر الإعلام المنحرف عن جادة الصواب والحقيقة.

    . بل تمضي قافلة عطائها ولا تتوقف، بعقيدة المؤمنين بالخدمة المباركة للوطن وعتباته المقدسة،

    عتبات الطهر والخير والصلاح، وهي تضمّ بين طياتها عطر الملائكة الحافين بمراقد ومقامات أحباب النبي (ص) وعترته الطاهرة (عليهم السلام)

    وكل اصدارات العتبه العباسيه المقدسة لامثيل لها بارك الله في هذه الجهود المبذوله

    وأشكر كل من كتب وتابع والقى بالدروس والعبر والفائدة للمجتمع ككل

    ودي لكم







    sigpic

    تعليق


    • #3
      برنامج .مناهل الوفاء ...

      ياشاطئ الأمن.
      ارتقيت سفن الحياة فسارت بي وسبحت في بحار الدنيا وعرفتي على اغلب ربانيها وركابهاوتصارعت مع اعاصيرها وغصت في اعماق بحارها وحصلت على بعظ من جواهرها وتناولت من طعامها وزودتني بزوادتها .لاكنها اثقلت كاهلي بأماناتها ،فقد كان لركوبي سفنها ان دفع اجرا باهظ الثمن .،لاكن ماان طلبتها ورجوتها والتمست شفاعتها لم تتركني اغرق في بحارالدنيا بل مدت لي وسيلة النجاة وانتشلتني ولم تجعلني اسقط في بحر الظلمات اواتوه في المتاهات بل انارت لي طريقا ان سلكته او سرت فيه لن اظل ابدا ..
      ومن يومها وانا اركب سفينتها وابحر معها لانها ملاذي الامن ومراساتي وملجأي الى بر الامان والنجاة ..

      تلك هي انت ياسيدتي ومولاتي وملاذي وسفينة نجاتي يافاطمة الزهراء ....
      الموالية ✋
      ام محمد جاسم 💗

      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة ايه الشكر مشاهدة المشاركة
        اللهم صل على محمد وال محمد

        تقف صدى الروضتين الغراء عامرة باليقين والثبات على النهج الرصين

        ، لا تغيرها الخطوب والأهوال، وصراع المفاهيم، ودهاليز السياسة ومكر الإعلام المنحرف عن جادة الصواب والحقيقة.

        . بل تمضي قافلة عطائها ولا تتوقف، بعقيدة المؤمنين بالخدمة المباركة للوطن وعتباته المقدسة،

        عتبات الطهر والخير والصلاح، وهي تضمّ بين طياتها عطر الملائكة الحافين بمراقد ومقامات أحباب النبي (ص) وعترته الطاهرة (عليهم السلام)

        وكل اصدارات العتبه العباسيه المقدسة لامثيل لها بارك الله في هذه الجهود المبذوله

        وأشكر كل من كتب وتابع والقى بالدروس والعبر والفائدة للمجتمع ككل

        ودي لكم








        اللهم صل على محمد وال محمد

        اهلا وسهلا بالعزيزة الغالية (اية الشكر )


        يطيب ُ لنا اللقاء مرة اخرى ببرنامج (مناهل الوفاء )


        فهو منبعٌ عذب نمزج به بين اصدارات الكفيل واذاعة الكفيل ومنتدى الكفيل ايضا


        فماااجمله من اسم حوى كل الابداع والرقي والرفعة دنياً واخرة


        واتمنى من كل قلبي ان يكون لك كتابات معنا من جديد عزيزتي الغالية ام زهراء

        ويمكنك الرد بها على هذا الموضوع ونحتسبها مشاركة لك وننشرها بنشراتنا المباركة


        شكراااا لمرورك العطر وقريبا سنكون مع صدى الوضتين بالقراءة ....








        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة حمامة السلام مشاهدة المشاركة
          ياشاطئ الأمن.
          ارتقيت سفن الحياة فسارت بي وسبحت في بحار الدنيا وعرفتي على اغلب ربانيها وركابهاوتصارعت مع اعاصيرها وغصت في اعماق بحارها وحصلت على بعظ من جواهرها وتناولت من طعامها وزودتني بزوادتها .لاكنها اثقلت كاهلي بأماناتها ،فقد كان لركوبي سفنها ان دفع اجرا باهظ الثمن .،لاكن ماان طلبتها ورجوتها والتمست شفاعتها لم تتركني اغرق في بحارالدنيا بل مدت لي وسيلة النجاة وانتشلتني ولم تجعلني اسقط في بحر الظلمات اواتوه في المتاهات بل انارت لي طريقا ان سلكته او سرت فيه لن اظل ابدا ..
          ومن يومها وانا اركب سفينتها وابحر معها لانها ملاذي الامن ومراساتي وملجأي الى بر الامان والنجاة ..

          تلك هي انت ياسيدتي ومولاتي وملاذي وسفينة نجاتي يافاطمة الزهراء ....
          الموالية ✋
          ام محمد جاسم

          اللهم صل على محمد وال محمد


          العزيزة الغالية والكاتبة الراقية (حمامة السلام )


          كلمات رائعة بحق سيدة النساء فاطمة الزهراء عليها السلام


          لكنها قصيرة 113 كلمة حبذا لو اضفتي لها ولو 100 كلمة لننشرها بنشرة الكفيل او الخميس الاسبوعيات


          ولك كل الشكر والتقدير ومازلت انتظر موضوعك عن الصديق


          وحبذا لو نشرتيه هنا وانا اخذه ولك كل الشكر والتقدير ...










          تعليق

          المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
          حفظ-تلقائي
          Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
          x
          إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
          x
          يعمل...
          X