إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

صباح الكفيل لفقرة ((يوميات مدرسية))ظاهرة السرقة في المدارس

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • صباح الكفيل لفقرة ((يوميات مدرسية))ظاهرة السرقة في المدارس

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين
    -------------------------------------------
    أسباب سرقة الأطفال:
    لماذا يسرق الطفل؟ لهذا السؤال اجوبة عديده منها:
    1- الجهل : بعض الافعال تعتبر سرقه في نظرنا في حين لايعدها الطفل كذلك فهو يشعر بالحاجه الى امر معين ولايرى أي ضرورة لان يخبر والديه فيجوع مثلا ويشتهي تناول شئ من الفاكهه فيقدم على سد غريزته دون ان يستاذن احد او ان يفكر بان هناك حصة للاخرين فيما تناوله.
    2- الحرمان: تحصل السرقه احيانا بدافع انه محروم من الأشياء التي يحبها إذ لايملك مصرفه اليومي ويرى نفسه محروما من الاكل والفاكهه ووسائل اللعب وباقي الاشياء.
    3- الرغبه: تميل نفس الطفل احيانا الى أشياء يستعملها الكبار مثل النظارات وما شكلها فيريد ان يستفيد منها او يعبث بها فيواجه المنع والتحذير من والديه والافضل أن لا نواجه كل مطاليب الطفل بالرفض بل نسمح له أحيانا بممارسه ما يرغب او لمس ما يحب او اللعب به قريبا من أعيننا.
    4- الخوف: ربما يضيع الطفل شيئا ويشعر ان التأنيب سيكون مصيره إن هو أخبر والديه ولذا يعمد الى سرقة المال من مكان ما ويشتري الشئ المفقود ويرده مكانه.
    5- حب الظهور: يقدم الطفل على السرقة في بعض الأوقات بدافع إظهار نفسه بأنه أكبر مما هو عليه وله قدرات استثنائيه.
    ((اساليب التغلب على السرقه))
    من هذه الأساليب:
    1- التوعيه : من المهم الإشاره هنا الى ان كثير من الاطفال لايعلمون بقبح الأعمال او حتى نوعها فينبغي تعليمهم ماهية أضرار الاعمال القبيحة وعواقبها الوخيمه والفضيحه المترتبه عليها.
    2- إزالة الحرمان: ينبغي توفير ما يحتاجه الطفل فمثلا يجب غعطاء الطفل الذي يخرج للشارع مصرفه اليومي حتى يستطيع أن يشتري اذا اشتهى شيئا مع ضرورة تزويده ببعض الملاحضات وإطلاعه على الأشياء التي لايصح ان يشتريها بنفسه.
    3- توفير ما يرغب به:من الضروري إشباع الطفل بالأشياء التي يرغب بها لئلا يكون مغرما بها بصوره غير طبيعيه.
    4- إظهار المعرفه بفعله: علينا أن نظهر للطفل بأننا عرفنا بفعلته وعلى علم بما يقوم به فقد يعود الى رشده كما يكون للوالد ان يلفت نظره الى الموضوع في المنزل على نحو التلميح وبصوره غير مباشره كأن يقلل الضحك أو الكلام معه.
    5- سرد القصص: يعد سرد القصص التي تتحدث عن لوم أو توبيخ من يرتكب السرقه بمثابة تحذير للطفل .
    6- النصيحه والموعظه: يمكن إستخدام إسلوب النصيحه والموعضه في بعض الحالات والمرات الاولى التي يرتكب فيها الطفل السرقه وهو عارف بقبحها وإخباره بأن هذا العمل لايرضي الأب والأم كما أنه يسخط الرب قبل كل شئ وتحذيره بأنه عمل مذموم ويريق وجه ماء الإنسان ومن ثم العائله.
    7- التذكير والإنذار: حينما لاتجدي النصيحة مع الطفل عندها يجب اللجوء الى التنبيه والإنذار والقول مثلا بأن أخطائك باتت تتكرر وإن لم تترك هذا ستواجه العقوبه كذا وكذا.
    8- التانيب: أذا لم تفعل السبل المذكوره فعلها ولم تؤثر المسايسه والتهديد والتخويف فلابد حينئذ من التانيب حتى الجسدي منه.

  • #2
    احسنت اختي فهي كارثه ومشكله جدا كبيره

    متفشية في مجتمعنا مع الأسف
    sigpic

    تعليق

    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
    حفظ-تلقائي
    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
    x
    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
    x
    يعمل...
    X