إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

لصوص السعادة

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • لصوص السعادة

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللهم صل على محمد وال محمد
    **********************
    - قصـة لصوص السعادة -
    قبل قليل تمت خطبة مها
    مثلها مثل أي بنت في قمة السعادة
    تحلم بحياة سعيدة وتخطط لها
    زارتهم خالتها تسلم عليها وتبارك لها
    وقالت لها :
    الله يعينك على الخدمة
    خلاص راحت أيام الدلع
    ردت مها : اي والله صحيح يا خاله .
    وفي داخلها حست ان الزواج خدمة وكرف
    وحست إن سعادتها ناقصه
    في جملة صغيره سمعتها بس قلبت حالتها
    تزوجت مها وترسخ في بالها ان الزواج
    ( خدمه و تعب )
    مهما قدم لها زوجها من مفاجات وسعاده
    ما كانت تشوفها
    ما عادت تشوف السعادة نهائياً .
    حملت مها و غمرتها السعادة لأنها ستكون أم
    قابلت زميلاتها في الكوفي شوب
    وعلمتهم بخبر حملها وفرحتها
    قالت لها واحده من زميلاتها :
    بشويش على عمرك
    بعد الولادة تنقلب فرحتك تعاسه
    تعب وسهر مع الطفل وحرمان من الطلعات
    الأمومة يعني انتهيتي من التواصل مع العالم
    ولدت مها
    وكل ما شافت طفلها حست انه هو مصدر تعاسه
    وكل ما سهرت معه تذكرت كلام صديقتها
    وكل ما جلست معه بالبيت وصديقاتها في حفلة
    حقدت على طفلها !!!!
    بدل ما تفرح بنعمة الأمومة أصبحت لها هم
    أنعمت عيونها عن النعمه التي هي فيها
    بعد محاولات لسنوات
    صدر قرار وظيفة لمها وطاااااارت من الفرح
    وراح تتواصل مع العالم وتثبت نجاحها في العمل
    كتبت في قروب العائلة في الواتس اب
    انها توظفت ورح تباشر الأسبوع الجاي
    ردت بنت عمها :
    الله يعينك على مقابلة النفسيات في العمل
    أكيد أكيد مديرتك تكون أكبر نفسيه
    مها تلاشت فرحتها بالوظيفة
    وصارت تتعامل معها على إنها شي ثقيل
    وما فيه سعادة .
    * اشراقة*
    استمتع بحياتك وعشها بعفويتك تاركا للناس ارائهم




    التعديل الأخير تم بواسطة المفيد; الساعة 26-01-2016, 10:42 PM.

  • #2
    آآة لو يبقى المرء فمه مغلق عن هالكلام المحبط
    لما كانت السعادة غادرت الوجوة والارواح
    أحسنتي اختي
    كلمات مؤثرة جدا


    صن النفس وأحملها على ما يزينها---------تعش سالماً والقول فيك جميلٌ

    sigpic

    تعليق


    • #3

      اللهم صل على محمد وآل محمد الطبيبين الطاهرين وعجل فرجهم يا كريم

      للرسائل السلبية أثر محطم أكانت مقصودة أو غير مقصودة وسواء كان مصدرها الآخرين أو الذات
      يتسلل للنفس عنوة كما يتسلل اللص الماهر
      فيسرق الطموح والسعادة والاحساس الجميل بالأشياء و المواقف ولحظاتها وربما يسرق حتى الحياة

      فبمجرد أن يستلم تلك الرسائل المدمرة العقل الباطن يبدأ مفعولها بالتأثير على الأفكار والمعتقدات وحتى السلوك والتصرفات
      وقد أشار رب العالمين لأثر مثل هذه الرسائل في النفس وما تسببه من حزن في كتابه العزيز
      قال تعالى:{وَلاَ يَحْزُنكَ قَوْلُهُمْ إِنَّ الْعِزَّةَ لِلّهِ جَمِيعاً هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ }يونس65

      ولا فكاك من ملاحقة مثل هذه الرسائل إلا بالتوكل على الله والثقة به
      وتوجيه كل الأعمال التي نقوم بها إلى طريق رضاه المختوم بالسعادة والرضا والفلاح
      فالرغبة في رضا الله تنقي النفس من كل العوالق الدنيوية المحبطة


      غاليتي خادمة الحوراء زينب عليها السلام
      شكرا جزيلا لك ولكل ما تختارين وتطرحين من مواضيع ذات أبعاد عميقة
      تثري هذه الصفحات وتوجهنا وتعطينا تغذية تعود علينا بالنفع والفائدة إن شاء الله تعالى

      جزاك الله كل خير وحفظك ورعاك ووفقك لكل خير
      ولا عدمنا روعة عطاءك المميز

      دمت بكل خير وفي خير



      مودتي مع خالص احترامي وتقديري



      أيها الساقي لماء الحياة...
      متى نراك..؟



      تعليق


      • #4
        احسنت اختي على هذا الطرح الجميل..

        للكلمات تأثثر كبير في تسيير الحياة سواء أكانت بشكل جيد او سيء..

        ينطق البعض كلمات عابرة بدون اهتمام او تقييم لتأثيرها على الشخص المقابل فتترك خلفها كارثة بحق عائلة كاملة...

        ومع ذلك اقول على المرء ان يكون واثقا من نفسه ولا يهتم للكلام الذي يطرق اذانه فربما يكون عن لسان حاقد

        او حاسد او عدو بوجه صديق....

        تعليق


        • #5
          بسم الله الرحمن الرحيم

          ان المشكلة الكبرى انحديثنا مع انفسنا يؤثر علينا كما يؤثر كلام الناس فينا


          فهذا الحديث هو ترجمةللافكار والصور الذهنية التي تطوف في وعينا

          لماذا لا نتذكرالمواقع الايجابية كي يكون حديثنا مع انفسنا ايجابيا اكثر

          ودافعا نحو العمل معالامل؟

          ان تكرار الحوار مع الذاتمرة ومرات يوصلنا الى القناعة بالامر...

          حتى لو كان كاذبا

          ونحن نمارس في عملناالتربوي نفس الاسلوب مع اطفالنا..

          حينما نذكرهم دائمابفشلهم فالنتيجة حتما قناعة الطفل بانه انسان فاشل

          ولكن حينما نشعرهمبقدراتهم وقدرتهم على النجاح سينجحوا.

          ونفس الشئ عند المرضالموهوم الذي تزخر به عيادات الاطباء

          فتكرار الايحاء الذاتيبالاصابة بالمرض يجعل صاحبه يصل الى قناعة حقيقية..

          وهذا هو نفسه اسلوبالقرآن الكريم الذي يكرر عبر ايحاءات متواصلة

          بقوله تعالى "واما بنعمة ربك فحدث "

          هذه الاية دعوة واضحةللحديث عن النعم..

          الحديث عن النعم هونوع من الشكر لله عز وجل..

          والنعم كثيرة واعظم من ان نحصيها (وان تعدوا نعمة الله لا تحصوها)









          تعليق

          المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
          حفظ-تلقائي
          Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
          x
          إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
          x
          يعمل...
          X