إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الموزونة في قطع الشجرة الملعونة

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الموزونة في قطع الشجرة الملعونة

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللهم صل على محمد وال محمد
    *************************
    علــى أمَّــــةٍ بــاعــــت حِمــاهــــا تظلَّمــــي
    بــالعـــــارِ ممَّــــا قــد عـَــراهــا تكلَّمـــــي


    تُـزَوِّرُ تــــاريخـــــاً لتُخفـــــي شَنَـــارَهــــــا
    وتهــــذِرُ بـــالأمجــــادِ بعــــدَ التَّـــوهُّـــــــمِ


    يقـــولــــونَ مـــاتـت قبــــلَ ميــــلادِ عِزِّهـا
    ترى أحتفـــتْ بــالعــــزِّ بعـــد التَّـأسلُـــمِ؟


    طُغـــــاةٌ وفُجَّـــــارٌ تـــوالَــــــوا لحُكمِهــــا
    نفاقـــاً وكفـــرانـــــاً بكيــــدٍ منظَّـــــــمِ


    نفــــوسٌ على عِشــقِ الحِجـــارةِ صَمَّمـتْ
    تواري هـــواهـــا بالنِّفــــاقِ الملثَّـــــــــمِ


    وتعقِـــدُ للخِـــــذلانِ آصــــــارَ عزمِهــــــا
    حتـــى ببطـــنِ البيــــتِ ذاكَ المحــــــرَّمِ


    تَـــرى فــي النبــــيِّ الهـاشمـيِّ عـــدوَّهـــا
    مليكـــاً، فتستـــرضيــــهِ قـربــى لمغنــــــمِ


    فحــابـــتْ رســول اللهِ فـي كـــلِّ مـوطـــنٍ
    لتُخفـــي سِنـــانَ الحقــدِ للـدِّيـــنِ بــالفَــــــمِ


    وآلــتْ إذا مــا مـــــاتَ تـــرتــدُّ بعــــــــدهُ
    هتِـــــكَ ميثــــــاقَ النبــــــيِّ المُعظَّـــــــمِ


    تخــــونُ الـــوصــايـــا في القرابَــةِ دأبَهــا
    وتنقُـــضُ أمــراً دونهــــــم لـــــــم يُتمَّــــمِ


    فعـــادتْ عليَّـــــاً واستبــاحــــت مكانــــــهُ
    مـــن اللهِ كُــــرهاً بــالوصـــــيِّ المُكـــــرَّمِ


    وجـــاءت إلى بيـــتِ البتــــــولِ بنــارِهـــا
    لتُحـــرِقَ مَــن فــي الــدَّارِ إن لم يُسلِّـــــــمِ


    بلــى أغضبـت روحَ النَّبـــيِّ مــذ اعتــدت
    علـــى بنتِـــهِ بـــالضَّـــربِ بعــــدَ التَّهجُّــمِ


    وقـــادتْ أميـــر المؤمنيـــــــنَ مغلَّــــــــلاً
    صبـــوراً علــــى طُغيانهــــــــا المُتهكِّـــمِ


    إلــى أن هَبَــتْ إرثَ الرَّســــولِ وأسَّـستْ
    لـدولـــةِ أحقــــادٍ رعــتْ كــــلَّ مـــأثـــــمِ


    فســـامَـــت بني سُفيـــانَ في الشَّــامِ غِلَّهـا
    لتُفنــي نـــواةَ الـــدِّينِ قبـــــــلَ التَّعمُّــــــمِ


    تـــرى فيهـــمُ نهجــــاً تُــــواصــلُ عبـرَهُ
    ربـــــةَ الإســــــلامِ والآلِ، فـــافهمي


    أميَّــــةُ - يــا للشُّــــؤمِ - ســـادتْ بكُفـرهــا
    علـى أمَّـــةِ الهـــــادي الشَّفيـــعِ المُقـــــدَّمِ!


    تســـوسُ بفُجـــــرانٍ جَلـــــيٍّ رسـالــــــــةً
    أتـــى دونهــــا كــــلُّ النَّبيِّينَ، فــاعلمــــي


    وتــرســمُ نحـــو الجــــاهليَّـــــةِ عــــــودةً
    بـــإمضائهـــــا المـدســـــوسِ والمُتبــــرِّمِ


    فتــأخــــذُ مـن قتلــــى علــــيٍّ شِعــارهـــا
    لتستأصِـــــلَ الأطهــــارَ مـن آلِ هــاشـــمِ

    وتحقِــــنُ فــي شتَّى النُّفــــوسِ سُمومَهــــا
    بجوقــــةِ غــوغــــاءٍ مــــلاعيــنَ أو عُمي


    بنـــو عـــاهِــراتٍ نحـــوَ هنـــدٍ وصَحبِهــا
    تعـــانُ علـــى الأبنـــاءِ من وُلْـــدِ فـاطــمِ؟!


    أكــــانَ لهنـــدَ الفُجـــرِ بعــضُ وصيَّـــــــةٍ
    مـــن اللهِ فــــي القــــــرآنِ للمتــــوسِّــــــمِ؟


    أم الوحــــيُ أوصــى بــابـــنِ حربٍ ونسلِهِ
    فطـاعتُهـــم فـــرضٌ علــى كــلِّ مُسلِـمِ؟!


    طليــــقٌ لصيـــقٌ كـــافـــــرٌ عـــاشَ عُمرهُ
    علــــى وأدِ ديـــــــنِ اللهِ لـــــــــم يتنـــــــدَّمِ


    ســـلالتُـــــهُ الأرجـــاسُ مـن آلِ ميَّــــــــــةٍ
    شياطيــــنُ عِهـــرٍ أُلبِســـــــوا ثـــوبَ آدمـي


    إذا افتخــــروا غــــطُّــوا علـــى ذِكــرِ أمِّهم
    سِـــوى أكلِهـــــا الأكبـــــادَ فخـــراً لمجــرِمِ


    وإن بيَّنـــــوا أحســـابَهــم بــــــانَ لُـــؤمُهـــا
    فـــلاكـــوهُ بـــــالأفـــــــواهِ مُـــرَّاً كعلقــــــمِ


    كـــــذا شُــــوِّهَ الإســـــلامُ فـــاعتـــلَّ نَهجُـهُ
    وبـــاتَ وهينـــــاً كـــالصَّــريـــحِ المُهــــدَّمِ


    تنُــــزَّ قــرودُ البُهــــمِ مـــن آلِ ميَّـــــــــــةٍ
    على مِنبــــــرِ النــــورِ الأميـــــنِ المُتمِّـــمِ


    فتهــــدِمُ أركـــانَ الهُــــــدى مـا بــدا لهــــا
    وترعــــى بإسهـــــابٍ نشـــورَ التجــرثُـــمِ


    إلى أن أتــــى للحكـــمِ أفْجَــرُ نسلِهــــــــــا
    وأنجسِهــــا فــرعــاً لأصـــلٍ مـــوخَّـــــــمِ


    يُنـــــــادى يـــزيــــدٌ بـــالأميــرِ وقــد غدا
    وإبليـــسَ ملعــونـــانِ حُكمــاً كتـــــــــوأمِ!


    مــــآلٌ خطيـــرٌ ضعضــعَ الــدِّينَ لم تُصبْ
    بــهِ نعمــــةُ الإســـلامِ مـن عهــــــــــدِ آدمٍ


    أكــــانَ لآلِ البيــــــتِ عنــــهُ تحيُّـــــــــــزٌ
    كمـــا ظـــنَّ فيهـــم كــــلُّ ســــاهٍ منــــوَّمِ؟


    ومــا الـــدِّينُ إلا آلُ أحمــــــدَ لــم تـــــزلْ
    إلى دُورِهم كــــلُّ الــرسالاتِ تنتمــــــــي


    فـــإن أخَّـــرَ الفُجــــارُ عنهـــم حقوقهـــم
    تنـــادَوا لــديـــنِ اللهِ بــــالروحِ والــــــدَّمِ


    فهــــبَّ الحُسيـــنُ السِّبـــطُ عـن دينِ جدِّهِ
    مُقيمــــاً علـــى الإصـــلاحِ بعــدَ التثـلُّــــمِ


    جَســـوراً علــى الأرزاءِ يــأبـــى مـذلَّـــةً
    مـن الفـاجِـــرِ الزِّنديــقِ والمتغشـــــــــرمِ


    علــــى قِلَّــةِ الأنصـــارِ بعـــــدَ خيانـــــةٍ
    ونكــــرانِ عهــــدٍ مــن دُعـــاةِ التَّـأسلُـــمِ


    يـــرى أمَّـــــةَ الإسلامِ تشـــري بدينِهـــــا
    هـــوانَ بنــي سُفيــــــــــانَ دونَ تلـــــــوُّمٍ


    وتسعــــى لعَــودِ الجــــاهليَّـــــــةِ بعــدمـا
    أستضـاءت بنـورِ الحقِّ، في النَّارِ ترتمي


    تصـــبُّ على شبــــلِ الغضنفـــــرِ غِلَّهـــا
    جــــزاءً علــى هــديِ الـرَّسولِ المُعلِّـــــمِ


    وتقتُـــــلُ بـــالكُفَّـــــــارِ عِتــرتَـــــهُ الأُلى
    بجيــــشٍ زنيــــمٍ مُشــــــركٍ وَعـرَمْـــرَمِ


    كــــذا أدَّتِ الأعــــرابُ للآلِ وِدَّهـــــــــا
    بسفـــــكِ دمـــائهِــــــــمُ بشهـــرِ المُحــرَّمِ


    لقــــد أُركِســـتْ فـــي شــــرِّ أعمالِها فلـم
    تـــزلْ في هـــــوانٍ بيَّـــــــنٍ وتشــــــرذمِ


    وكيــــفَ يـــــكونُ العِــــزُّ حِلفـــــــاً لأمَّـةٍ
    تــولَّـــــتْ بغـايــــاهـــا بغيــــــرِ تجـــــرُّمِ


    ضــلالتُهـــــا غطَّــــتْ علــى كــلِّ زلــــةٍ
    مُــذِ استبـــــدلت نـــورَ الإلـــهِ بـــدلهـــــمِ


    فـــــرادَتْ علـــى مــا شـــــاءَ ربُّـكِ رأيَهـا
    وواكَبهــــــا الخِــــــذلانُ دربـــــاً، فقيِّمــي..

  • #2
    وكيــــفَ يـــــكونُ العِــــزُّ حِلفـــــــاً لأمَّـةٍ
    تــولَّـــــتْ بغـايــــاهـــا بغيــــــرِ تجـــــرُّمِ

    لعن الله الظالمين من الاولين والاخرين

    تعليق

    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
    حفظ-تلقائي
    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
    x
    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
    x
    يعمل...
    X