إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

شرح منهاج الصالحين - مسألة 987

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • شرح منهاج الصالحين - مسألة 987

    بسم الله الرحمن الرحيم


    ( مسألة 987 ) :
    إذا اجنب - عمدا ليلا - في وقت لا يسع الغسل ولا التيمم ملتفتا إلى ذلك فهو من تعمد البقاء على الجنابة ، نعم إذا تمكن من التيمم وجب عليه التيمم والصوم ، والاحوط ، استحبابا قضاؤه ، وان ترك التيمم وجب عليه القضاء والكفارة .


    -------------------------------------------------------------------------------
    الشرح


    ‎هل يُسمح للمكلّف بأن يقارب زوجته ويجنب نفسه في اللحظات الأخيرة من الليل، التي لا تتّسع للغُسل قبل طلوع الفجر، ولو صنع المكلّف شيئاً من ذلك عمدا أو سهواً، فماذا يجب عليه ؟

    يجب ‎عليه أن يبادر إلى التيمّم بدلاً عن الغُسل، ويصحّ بذلك صيامه،
    وأمّا إذا أهمل ولم يتيمّم حتى طلع الفجر، فلا يُقبل منه الصيام، وعليه أن يتشبّه بالصائمين بالإمساك، وبعد ذلك يقضي ويكفِّر.
    اذن من البقاء على الجنابة عمدا ،الاجناب عمدا قبل الفجر متعمدا في زمان لايسع الغسل ولا التيمم

    واما لو وسع التيمم خاصة فتيمم صح صومه ,
    وفي عصيانه في الاجناب اشكال والاظهر عدمه .

    فتبين مما سبق انه لابد للصائم ان يدخل الى النهار بان يكون متطهرا من الجنابه
    فلو كان المجنب ممن لايتمكن من الغسل لفقد الماء او لغيره من اسباب التيمم وجب عليه التيمم فان تركه بطل صومه وكذلك لو كان متمكنا من الغسل وتركه حتى ضاق الوقت .
    -------
    ملاحظه
    السيد السيستناني دام ظله يذكر نفس المساله التي لدى السيد الخوئي قدس سره
    فقط يخالفه في مسألة
    هل في ضيق الوقت يعتبر عاصيا بالاجناب ام لا ؟
    السيد الخوئي يقول لا يعتبر عاصيا
    اما السيد السيستاني فيقول في كونه عاصيا بالاجناب تأمل .
    ---------------------
    التعديل الأخير تم بواسطة م.القريشي; الساعة 29-02-2016, 10:52 PM.
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X