إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

تفويض الامور الى الله سبحانه وتعالى ...

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • تفويض الامور الى الله سبحانه وتعالى ...

    بسمه تعالى وله الحمد

    وصلاته وسلامه على حبيبه المصطفى وآله الهداة النجباء


    صفة من صفات النفس المطمأنة والقلب السليم الآ وهي ( تفويض الامور لله تعالى )

    ولنبدأ حديثنا عن التفويض بقول امير المؤمنين ( عليه السلام ) الذي يقول فيه :

    ((
    الايمان أربعة أركان : التوكل على الله , وتفويض الامر الى الله عزَّ وجلَّ , والرضا بقضاء الله , والتسليم لامر الله )) البحار -68 / 341.

    ولان حقيقة التفويض تُعطي للانسان راحة نفسية وتجعله في يقين تام أنَّه منظور بعين الله تعالى

    وهذا ما اشار اليه الامام الصادق ( عليه السلام ) بقوله :

    ((
    المفوض أمره الى الله في راحة الابد والعيش الرغد , والمفوض حقاً هو العالي عن كل همّه دون الله )) سفينة البحار / 2 / 384 .

    ويرى بعض العلماء أن التفويض هو التوكل لذا فإنَّ تفويض الاعمال الله يأتي بمعنى توكيل الاعمال اليه سبحانه

    وليس معنى ذلك تركُ الجهد والاجتهاد والجد بل على الانسان ان يبذل جهده ولا يجلس مكتوف الايدي

    حيال ما يواجهه إمور وعقبات .

    وبالرغم من الشبه الكبير بين التفويض والتوكل الا إنَّه يمكن لنا القول ان التفويض مرحلة أعلى وأفضل من التوكل

    لان التوكل معناه : ان الانسان يجعل الله سبحانه وتعالى وكيلاً عنه

    لكنَّ التفويض يعني : التسليم المطلق لله تعالى والرضا بقضائه وتدبيره .


    اللهم وفقنا لمراضيك وإجعلنا من أحسن عبيدك نصيباً عندك وأقربهم منزلة لديك برحمتك يا ارحم الراحمين .



    التعديل الأخير تم بواسطة التقي; الساعة 01-03-2016, 08:54 PM.

    عن ابي عبد الله الصادق ( عليه السلام ) أنه قال :
    {{ إنما شيعة جعفر من عف بطنه و فرجه و اشتد جهاده و عمل لخالقه و رجا ثوابه و خاف عقابه فإذا رأيت أولئك فأولئك شيعة جعفر
    }} >>
    >>
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X