إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

منتدى الكفيل(ظلامات الزهراء)

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • منتدى الكفيل(ظلامات الزهراء)

    وفاطمة اسم من اسماء الله الحسنى، واشتقّ اسمها من الفاطر، فلا يقاس بها
    أحد بعد أبيها خاتم النبيّين وبعلها سيّد الوصيّين.
    والعلم نور يتّحد مع العالم والمعلوم، فيدخل جنّة الذات والأسماء، والحكمة جنّة، فمن يدخل الحكمة فقد دخل الجنّة، والإنسان الحكيم الكامل جنّة، وهو القرآن الناطق، وكلّ يعمل على شاكلته فاقرأ وارقأ.
    ن والقلم، فما يكتب في العصمة الكبرى فاطمة الزهراء إلاّ رشحات من بحر معرفتها، وقد فطم الخلق عن كنه معرفتها، فمن يعرفها ويعرف أسرارها؟
    قال رسول الله: إنّ الله جعل علياً وزوجته وأبناءه حجج الله على خلقه، وهم أبواب العلم في اُمّتي، من اهتدى بهم هدي إلى صراط مستقيم (1).
    وفي قوله تعالى: {مَرَجَ البَحْرَيْنِ يَلْتَقِيَانِ * بَـيْنَهُمَا بَرْزَخٌ لا يَـبْغِيَانِ * فَبِأيِّ آ لاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ * يَخْرُجُ مِنْهُمَا اللُّؤْلُؤُ وَالمَرْجَانُ} (2)، أخرج ابن مردويه عن ابن عباس في قوله: {مَرَجَ البَحْرَيْنِ يَلْتَقِيَانِ} قال: عليّ وفاطمة {بَـيْنَهُمَا بَرْزَخٌ لا يَـبْغِيَانِ} قال النبيّ {يَخْرُجُ مِنْهُمَا اللُّؤْلُؤُ وَالمَرْجَانُ} قال: الحسن والحسين (3).
    وأذاها أذى رسول الله، ومن يؤذي الرسول فقد آذى الله، ومن يؤذيهم فعليه لعنة الله في الدنيا وعذاباً مهيناً في الآخرة، كما في قوله تعالى: {إنَّ الَّذِينَ يُؤْذُونَ اللهَ وَرَسُولَهُ لَعَنَهُمُ اللهُ فِي الدُّ نْيَا وَالآخِرَةِ وَأعَدَّ لَهُمْ عَذَاباً مُهِيناً} (4).
    المصادر:
    1- شواهد التنزيل: للحافظ الإسكافي الحنفي 1: 58.
    2- الرحمن: 19 ـ 22.
    3- الدرّ المنثور: للسيوطي 7: 697.
    4- الأحزاب: 57.

    وما اُوذي نبيّ بمثل ما اُوذيت، أيّ أذى أكبر ممّا ورد على فاطمة الزهراء من المصائب من قبل الظالمين؟ وثبتت العصمة لها من خلال الأحاديث الواردة في فضائلها ومقاماتها.
    من أهمّ الخصائص الفاطميّة:
    وإليكم جملة من الخصائص، قد استخرجتها من الروايات الشريفة، وهي تدلّ على الاُمور الغيبية في تكوينها وفي حياتها الملكيّة والملكوتيّة، فإنّها:
    1 ـ أوّل بنت تكلّمت في بطن اُمّها.
    2 ـ أوّل مولودة اُنثى سجدت لله عند ولادتها.
    3 ـ اُمّ أبيها.
    4 ـ شرافتها العنصريّة، فهي الحوراء الإنسيّة.
    5 ـ اشتقاق اسمها من اسم الله الفاطر سبحانه وتعالى.
    6 ـ رشدها الخاصّ.
    7 ـ إنّها من أصحاب الكساء (عليهم السلام).
    8 ـ الإمام المهدي المنتظر (عليه السلام) من ولدها.
    9 ـ ذرّيتها لا يدخلون النار ولا يموتون كفّاراً، والنظر إليهم عبادة.
    10 ـ لم يكن لها كفو من الرجال آدم ومن دونه إلاّ أسد الله الغالب الإمام عليّ بن أبي طالب (عليهما السلام).
    11 ـ هي ليلة القدر.
    12 ـ فطم الخلق عن معرفتها.
    13 ـ على معرفتها دارت القرون الاُولى.
    14 ـ كتب اسمها على العرش.
    15 ـ تحضر الوفاة لكلّ مؤمن ومؤمنة.
    16 ـ لها ولادة خاصّة.
    17 ـ ينفع حبّها في مئة موطن.
    18 ـ نجاة شيعتها بيدها المباركة، وتجلّي الشفاعة الفاطميّة يوم القيامة.
    19 ـ زيارتها وحجّيتها على الأئمة الأطهار (عليهم السلام).
    20 ـ في خلقتها النوريّة تساوي النبيّ (صلى الله عليه وآله).
    21 ـ إنّها مجمع النورين النبوي والعلوي.
    22 ـ إنّها مفروضة الطاعة المطلقة على كلّ الخلائق.
    23 ـ هي العصمة الكبرى والطهارة العظمى.
    24 ـ اسمها المبارك (فاطمة) يوجب الغنى.
    25 ـ هي النسلة الميمونة والمباركة.
    26 ـ زواجها كان في السماء قبل الأرض.
    27 ـ حديث اللوح.
    28 ـ تسبيحها وآثاره.
    29 ـ يفتخر الله بعبادتها على الملائكة.
    30 ـ إقرار الأنبياء والأوصياء بفضلها ومحبّتها.
    31 ـ يُشمّ منها رائحة الجنّة.
    32 ـ الوحيدة التي قبّل النبيّ يدها.
    33 ـ هدية الله لنبيّه (صلى الله عليه وآله).
    34 ـ خير نساء العالمين من الأوّلين والآخرين في الدنيا والآخرة.
    35 ـ تبكي الملائكة لبكائها.
    36 ـ وجوب الصلاة عليها كالنبيّ وآله الأطهار (عليهم السلام).
    37 ـ قرّة عين الرسول (صلى الله عليه وآله).
    38 ـ ثمرة فؤاد النبيّ (صلى الله عليه وآله).
    39 ـ مهرها وصداقها.
    40 ـ اُمّ الأئمة الأطهار (عليهم السلام).
    41 ـ مصحف فاطمة (عليها السلام).
    42 ـ بحر النبوّة.
    43 ـ كوثر القرآن.
    44 ـ شوق النبيّ للقائها وإنّه يبدأ بها بعد السفر كما يختم بها حين السفر.
    45 ـ أوّل من تدخل الجنّة.
    46 ـ ظلامتها.
    ====
    المصادر:
    1- الذاريات: 49.
    2- كما ذهب إلى هذا شيخنا الاُستاذ آية الله الشيخ حسن زاده الآملي في (فص حكمة عصمتية في كلمة فاطمية)، فراجع.
    3- دلائل الإمامة: 28.
    4- القصص: 7.

    ونسألكم الدعاء.
    مع تحياتي ام فاطمة من السماوة
    التعديل الأخير تم بواسطة فداء الكوثر; الساعة 12-03-2016, 01:32 PM.
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X