إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

لماذا نتزوج ،،، نصفك الاخر الحلقه الثانيه

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • لماذا نتزوج ،،، نصفك الاخر الحلقه الثانيه

    اللهم صَلِّ على محمد وال محمد

    الزواج حرث للنسل، وسكن للنفس، ومتاع للحياة، وطمأنينة للقلب، وإحصان للجوارح، كما أنه نعمة وراحة، وسنة وستر.


    والزواج في الإسلام عقد لازم وميثاق غليظ، وواجب اجتماعي، وسكن نفساني، وسبيل مودة ورحمة بين الرجال والنساء، يزول به أعظم اضطراب فطري في القلب والعقل، ولا ترتاح النفس ولا تطمئن بدونه؛ كما أنه عبادة يستكمل الإنسان بها نصف دينه، ويلقى ربه بها على أحسن حال من الطهر والنقاء.
    ومن امتنان الله تعالى على الإنسان ما ورد في قوله تعالى: "وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُون" [الروم: 21]، ويظهر من خلال الآية الكريمة أن الزواج يجمع بين كونه سكن ومودة ورحمة، بحسب التفصيل التالي.

    السكن والعوده والرحمه

    السكن
    فطر الله كل من الزوجين على حب الآخر وطلبه والجد في البحث عنه ذلك لأن الفطرة البشرية هادية إلى الزوجية فهي تسوق كل رجل إلى طلب الازدواج بامرأة، وكل امرأة إلى قبول الاتحاد مع رجل، وهي التي تربط قلبيهما وتمزج نفسيهما وتوحد مصلحتيهما، وتجعل الصلة بينهما أقوى من كل صلة بين اثنين في هذا العالم ، حتى يسكن كل منهما إلى الآخر عند كل اضطراب، ويأنس به ما لا يأنس بالأهل والأصحاب، لذا عبر عنه سبحانه وتعالى بأنه آية من آياته:- فالمرأة تفخر بأبيها أيما فخر، ولكن أباها الذي نشأت تحت كنفه لا يداني زوجها في السكون إليه والراحة والانبساط.




    ثانياً: المودة:
    المقصود بالمودة: أن يحب كل من الزوجين من يحب الآخر من أهله وعشيرته وأصدقائه؛ فيسر لسرورهم، ويستاء لاستيائهم، ويتمنى لهم الخير والنعمة، ويقوم بأداء حقوقهم كما جرى من العرف بين أمثالهم في ذلك، وهذا النوع من التودد: هو الذي نأمر به من تزوجا في أنفسهما سكونًا يبعث كلاً منهما على مودة الآخر ظاهرًا وباطنًا، بقصر كل من الزوجين طرفه على الآخر وقناعته بالاختصاص به لكمال سكون نفسه إليه، وإخلاصه في مودته ومحبته.

    ثالثاً: الرحمة:
    لقد فطر الله تعالى قلوب البشر على الرحمة ليتراحموا فلا يهلك فيهم العاجز والضعيف، وكل أحد عرضة لاستحقاق الرحمة في يوم من الأيام، وجعل سبحانه حظ الوالدين والزوجين من الرحمة أرجح ليعنى بكل فرد من الناس أقرب الناس منه عند شدة الحاجة إلى العناية والكفالة؛ فالزوج لزوجه عند الضعف في المرض أو الكبر، كالوالدين لولدهما عند ضعفه في الصغر، بل تجد المرأة أرحم ببعلها في مرضه أو كبره من أمه لو وجدت، وتجد الرجل أرحم بسكنه في مرضها أو كبرها من أبيها لو وجد إذا كانت الفطرة سليمة ، فإن لم يكن كل من الزوجين أرحم بالآخر في كبره من والديه فإنه يقوم مقامهما إذ لا يضعف كل من الزوجين ويحتاج إلى الرحمة إلا بعد موت الوالدين في الغالب، فإن مرض وهما في صحتهما فإنهما يكونان بعيدين عنه لا يسهل عليهما ترك بيتهما، ومن عساه يكون فيه من محتاج إلى رحمتهما؛ لأجل لزام ولدهما الكبير المتزوج.
    sigpic

  • #2
    بورك مسعاكم عزيزتنا ( اية الشكر )

    تعليق


    • #3
      الله يبارك بيكم
      sigpic

      تعليق


      • #4
        نصفك الاخر الحلقة الثانية

        شرع الله الزواج, وبين أهدافه, وحدد أسلوبه, ونظمه بقواعد توجهه إلى إعفاف النفوس, وصيانة الأعراض, وحفظ الأنساب, وبناء الأسرة التي يجد فيها الرجل والمرأةالإشباع الكريم لحاجاتها الجسمية والنفسية والاجتماعية والروحية حيث يقوم على العدل في الحقوق والواجبات, وعلى السمو في الأهداف والغايات, والسكن في العلاقات الاجتماعية, وبما أن الزواج حق مشروع للفرد العادي فإنه أيضا حق مشروع للمعاق مثله مثل العادي انطلاقاً من المنظور الإسلامي والإنساني الذي يحث على ضرورة تحقيق متطلبات الفرد وإشباع حاجاته كي يسلك السلوك الاجتماعي السليم. قال تعالى:«{وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُواإِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍلِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ}» (21:الروم

        لماذا نتزوج سؤال يلخص دوافع الزواج .الاسباب التي تدفع الانسان للتفكير في الزواج

        أليست الاعمال بالنيات وكل أمرء وما نوى


        دوافع الزواج التي تم مناقشتها من خلال الحلقة الثانية هي

        1- الدافع الديني
        2- الدافع الاجتماعي
        3- الدافع النفسي
        4- الدافع الجنسي
        5- دافع الابوة
        6- دافع النكاية

        وعذراً للاختصار لان النقاش طويل ومتشعب

        (ضيفة البرنامج )

        شكراً جزيلاً للأخت آية الشكر

        التعديل الأخير تم بواسطة منية الزهراء; الساعة 20-03-2016, 10:27 PM. سبب آخر: أخطاء أملائية

        تعليق


        • #5
          في ميزان حسناتك اختي العزيزه وضيفتنا الكريمه

          تنورين البرنامج في كل حلقه

          المستمعه ام زهراء
          sigpic

          تعليق


          • #6
            شكرا للعزيزة ( منية الزهراء )على ماتفضلتم به احسنتم

            تعليق

            المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
            حفظ-تلقائي
            Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
            x
            إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
            x
            يعمل...
            X