إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

برنامج نصفك الآخر معكم يوم السبت 7:30 ومحوركم(معرفة الذات واهميتها في اختيار الشريك )

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • برنامج نصفك الآخر معكم يوم السبت 7:30 ومحوركم(معرفة الذات واهميتها في اختيار الشريك )

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين
    برنامجكم الاجتماعي

    ( نصفك الآخر )

    من اعداد
    زهراء حكمت
    تقديم
    ليلى عبد الهادي

    مع الضيفة القديرة
    منية الزهراء
    ومحوركم سيكون

    (معرفة الذات واهميتها في اختيار شريك الحياة)

    ماالمقصود بالذات وكيف يتم بنائها؟ وكيف يمكن معرفة الذات؟
    مع طرح امثلة جميلة من تراثنا الاسلامي


    سؤالنا المطروح للنقاش

    (هل الزواج قسمة ونصيب؟؟؟؟!!!)

    ننتظر مشاركاتكم المميزة

    الملفات المرفقة
    التعديل الأخير تم بواسطة سرى المسلماني; الساعة 25-03-2016, 10:26 PM.
    sigpic

  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللهم صل على محمد وال محمد
    *********************
    القسمة والنصيب والرزق سواء في الزواج او غيره ليس أمراً خارجاً عن الاختيار بل اذا اختار الانسان – بإرادته ومحض اختياره شيئاً كالزواج بإمرأة معينة ، ينكشف أنه كان نصيبه ذلك فالله تعالى قدّر له أن يختار هذه المرأة ويتزوجها باختياره فالارادة لها دخل في اختيار الزوجة وكذا الزوجة لاختيارها دخل في قسمتها ونصيبها وعلم الله تعالى او تقديره لايخرج فعل الانسان عن اختياره وبعبارة اخرى إن الله تعالى له كتاب المحو والاثبات وكتاب اللوح المحفوظ فقد يقدر الله تعالى الغنى للانسان بشرط أن يعمل ويسعى ويقدر له الفقر إن لم يعمل ولم يجتهد والانسان اذا اختار الكسل وترك العمل يبتلى بالفقر ولكن ليس أن يقول بأن نصيبي وقسمتي كان هو الفقر اذا كان بإمكانه العمل والسعي ليكون غنياً لكنه ترك ذلك بإختياره.

    تعليق


    • #3
      جواب مميز من قبلكم
      مستمعتنا القديرة
      ام باقر
      دمتم في توفيق الله ومنه
      sigpic

      تعليق


      • #4
        : (( الزواج قرار واختيار وليس قسمة ونصيب، هذا القول منطلق من نظرية الاختيار التي تقول : ما من سلوك في هذا الإنسان هو محض اختياره ، فأي شيء يريده الإنسان يحصل عليه ، بشرط أن يضعه في ذهنه ،ويعمل عليه، لأن توقعك هو واقعك ، فالزواج ليس قسمة ونصيب وإنما هذا من الموروثات الخاطئة !! ))

        إن الزواج ليس هدفا مجردا، وإنما الهدف الحقيقي الذي يحرص الإنسان على تحقيقه: ما بعد الزواج من الاستقرار والتوافق ليكون كل منهما خير لباس لشريكه.



        وكم من فتاة رفضت من تقدم لها من الأكفاء لأنه يخالف الصورة الذهنية التي رسمتها لفارس أحلامها ، فسخر الله لها وليها فأقنعها بالحسنى فاستخارت وأقدمت ..
        ثم هم يحمدون العاقبة ويشكرون الله على اختياره ، ليربينا الله أن الزواج قسمة ونصيب، { وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم }
        وكم من شاب وفتاة استماتوا للزواج من شخص محدد بعينه وبعد أن حقق الله رغبتهم ، اكتشفوا بعض العيوب التي لم يستطيعوا التكيف معها ، ليربينا الله أن اختياره خير من اختيارنا وأن الزواج قسمة ونصيب ، { وعسى أن تحبوا شيئا وهو شر لكم }
        والوقائع في هذا المضمار مستفيضة مشتهرة ..كلها أدلة مضادة تُجلي تهافت قانون الجذب وقاعدة نظرية الاختيار ، التي انتصر لها
        sigpic

        تعليق

        المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
        حفظ-تلقائي
        Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
        x
        إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
        x
        يعمل...
        X