إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

المسكر في حياة عمر من مصادر اهل السنة !!!

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • المسكر في حياة عمر من مصادر اهل السنة !!!

    المسكر في حياة عمر من مصادر اهل السنة
    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن من ظلمهم
    وبعد هذه اطلالة على سيرة عمر مع النبيذ المسكر ( الخمر ) من خلال كتب اهل السنة المعتبرة :
    فقد أفطر عمر ابن الخطاب عمداً وشرب الخمرة بعد انتهاء معركة بدر في شهر رمضان ! حيث جلس عمر بين قتلى المشركين من أصدقائه فكان يشرب الخمرة في تحد سافر لله تعالى حيث يقول :
    ألا من مبلغ الرحمن عني *** إني تارك شهر الصيام
    فقل لله يمنعني شرابي *** وقل لله يمنعني طعامي !!
    ولما سمع النبي بذلك غضب منه فقال عمر: انتهينا انتهينا ( انظر كتاب المستطرف باب من شرب الخمر ) . ولما استخلف عمر لم يترك شرب النبيذ بل كان يفتي في التعامل مع النبيذ فيقول : إذا خشيتم من نبيذ شدته فاكسروه بالماء !! ( انظر سنن النسائي ج8 ص326 ). وقال عمر : إنّا لنشرب من النبيذ نبيذاً يقطع لحوم الإبل في بطوننا من أن تؤذينا !
    ( انظر سنن البيهقي ج8 ص299 ) .
    وقد أوتي عمر بن الخطاب يوماً بأعرابي سكران معه إداوة من نبيذ مثلث فأراد عمر أن يجعل له مخرجاً فما أعياه إلا ذهاب عقله فأمر به فحُبس حتى صحا ثم ضربه الحد ودعا بإداوته وبها نبيذ فذاقه فقال : أوه ، هذا فعل به هذا الفعل ! فصب منها في إناء ثم صب عليه الماء فشرب وسقى أصحابه وقال : إذا رابكم شرابكم فاكسروه بالماء !! ( انظر المبسوط ج24 ص11 ) ،
    وقال أبو يوسف حدثنا الشيباني عن حسان بن المخارق قال : ساير رجل عمر بن الخطاب في سفر وكان صائماً فلما أفطر الصائم أهوى إلى قربة لعمر معلقة فيها نبيذ فشرب منها فسكره فضربه عمر الحد فقال له الرجل إنما شربت من قربتك فقال له عمر : إنما جلدتك لسكرك لا على شرابك !!
    ( انظر كتاب الخراج ص165 طبعة مصر ، العقد الفريد ج1 ص341 ) .
    ويروى في كتاب الموطأ أنه عندما قدِم عمر إلى الشام شكا إليه أهل الشام وباء الأرض وثقلها فقال رجل منهم لعمر : هل لك أن تجعل من الشراب شيئاً لا يسكر ؟ قال عمر : نعم ، فاطبخوه حتى يذهب الثلثان ففعلوا وأتوا به لعمر فأدخل عمر فيه إصبعه ثم رفع يده فتبعها يتمطط وقال : هذا طلاء مثل طلاء الإبل فأمرهم عمر أن يشربوه !! ( انظر الموطأ ج2 ص180 ) .
    يذكر أن عائشة سألت يوماً أبا مسلم الخولاني عن أهل الشام كيف يصبرون على بردها فقال : يا أم المؤمنين إنهم يشربون شراباً لهم يقال له الطلاء ، فقالت عائشة : صدق والله وبلغ حبيبي سمعت حبيبي رسول الله (ص) يقول : " إن أُناساً من أمتي يشربون الخمر يسمونها بغير اسمها " .
    وروي عن عمر في كتاب بدائع الصنائع ج5 ص116 أنه كان يشرب النبيذ ويقول : إنا لننحر الجزور ، وإن العنق منها لآل عمر ، ولا يقطعه إلا النبيذ الشديد ‍‍‍!!....
    ولم يترك شرب المسكر الى أن فارق الحياة
    فقد روى البخاري في صحيحه - المناقب - قصة البيعة - رقم الحديث : ( 3424 )
    [ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]
    - ‏حدثنا ‏ ‏موسى بن إسماعيل ‏ ‏حدثنا ‏ ‏أبو عوانة ‏ ‏عن ‏ ‏حصين ‏ ‏عن ‏ ‏عمرو بن ميمون ‏ ‏قال رأيت ‏ ‏عمر بن الخطاب ‏ ‏( ر ) ......... فانطلقنا معه وكأن الناس لم تصبهم مصيبة قبل يومئذ فقائل يقول لا بأس وقائل يقول أخاف عليه فأتي بنبيذ فشربه فخرج من جوفه .





    إذا شئت أن ترضى لنفسك مذهباً ينجيك يوم الحشر من لهب النار
    فدع عنك قول الشافعي ومالك وأحمد والمروي عن كعب احبار
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X