إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الحوادث التي فرّقت المسلمين إلى شيعة و سنة /الحلقة الثالثة

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الحوادث التي فرّقت المسلمين إلى شيعة و سنة /الحلقة الثالثة


    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلِ على محمد واله الطيبين الطاهرين
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    هذا هو الحادث الثالث الذي فرق المسلمين الى شيعة وسنة والذي تبين من خلاله من هو الذي بقى على نهج رسول الله صلى الله عليه واله ومن الذي لم يلتزم بنهج رسول الله
    والذي أبرز الشيعة في مقابل "أهل السنّة"

    ذلك هو الموقف الخطير الذي وقفه أغلب الصحابة في السقيفة، ليخالفوا صراحة النصوص النبويّة التي نصّبتْ علياً للخلافة، وقد حضروها كلّهم يوم الغدير بعد حجة الوداع.
    ورغم اختلاف المهاجرين والأنصار في أمر الخلافة إلاّ أنّهم تصافقوا في الأخير على ترك النصوص النبويّة، وتقديم أبي بكر للخلافة ولو كلّفهم ذلك زهق النفوس، وشمّروا على سواعدهم لقتل كلّ من تحدّثه نفسه بمخالفتهم، ولو كان من أقرب الناس للنبيّ (صلى الله عليه وآله وسلم) 1.

    وهذا الحادث أبرز ـ أيضاً ـ أن الأغلبيّة الساحقة من الصحابة عاضدوا أبا بكر وعمر في رفض سنّة نبيّهم وإبدالها باجتهاداتهم، فهم أنصار الاجتهاد.


    كما أبرز في المقابل الأقلية من المسلمين الذين تمسّكوا بالنصوص النبويّة، وتخلّفوا عن البيعة لأبي بكر وهم علي وشيعته.
    نعم، لقد ظهر في المجتمع الإسلامي بعد الأحداث الثلاثة المذكورة هويّة الفريقين أو الحزبين المتعارضين; يعمل أحدهما على احترام السنّة النبويّة وتنفيذها، ويعملُ الثاني على دحض السنّة النبويّة وطمسها، وابدالها بالاجتهاد الذي يُطمّع الأكثرية ويُمنّيهم بالوصول إلى الحكم أو المشاركة فيه.

    برز على رأس الحزب الأول السنّي علي بن أبي طالب وشيعته، وبرز على رأس الحزب الثاني الاجتهادي أبو بكر وعمر وأغلب الصحابة.
    وعمل الحزب الثاني بقيادة أبي بكر وعمر على تحطيم وكسر شوكة الحزب الأوّل، ودبّروا لذلك عدّة تدابير للقضاء على الحزب المعارض، من ذلك:
    أوّلا: عزل المعارضة وشلّها اقتصادياً:
    أوّل مبادرة بادر بها الحزبُ الحاكم هو إقصاء المعارضين عن كلّ موارد الرزق والمال، وقد عمد أبو بكر وعمر على طرد فلاّحي فاطمة من فدك 2واعتبرا تلك الأرض ملكاً للمسلمين، وليستْ خالصة لفاطمة كما أقرّ بذلك أبوها (صلى الله عليه وآله وسلم).

    كما حرماها من ميراث أبيها بدعوى أنّ الأنبياء لا يُورّثون، وقطعا عنها سهم الخمس الذي كان رسول الله يخص به نفسه وأهل بيته; لأنّ الصدقات محرّمة عليهم.
    وبذلك أصبح علي مشلولا اقتصادياً، فقد اغتُصبتْ منه أرض فدك التي كانت تدرّ عليه أرباحاً هائلة، وكذلك حُرم من ميراث ابن عمّه والذي هو حقّ من حقوق زوجته، وقُطع عنه سهم الخمس، فأصبح علي وزوجته وأولاده في حاجة لمن يسدّ رمقهم ويكسو أجسامهم، وهو بالضبط ما عبّر عنه أبو بكر عندما قال للزهراء: "نعم، أنتِ لك الحقّ في الخمس، ولكنّي سوف أعمل فيه عمل رسول الله، فلا أتركك تجوعين ولا تعرين".
    وكما قدّمنا فإنّ الصحابة الذين تشيّعوا لعلي أغلبهم من الموالي الذين لا ثراء لهم، فلا يخشى الحزب الحاكم منهم ولا من تأثيرهم، فالنّاس يميلون للغني ويحتقرون الفقير.
    ثانياً: عزل المعارضة وشلّها اجتماعيّاً:
    ولأجل إسقاط الصفّ المعارض الذي يتزعّمه علي بن أبي طالب، فقد عمل الحزبُ الحاكم أيضاً على عزله اجتماعيّاً.
    وأوّل شيء فعله أبو بكر وعمر هو تحطيم الحاجز النفسي والعاطفي الذي يحمل المسلمين كافّة على احترام وتقدير قرابة الرسول الأعظم (صلى الله عليه وآله وسلم).
    وإذا كان علي هو ابن عمّ النبيّ وسيّد العترة الطّاهرة، قد وُجدَ له مُبغضُون ضمن الصحابة الذين كانوا يحسدونه على ما آتاه الله من فضله، فضلا عن المنافقين الذين كانوا يتربّصون به; فإنّ فاطمة هي وحيدة النبيّ التي بقيتْ بعده في أُمّته، وهي أمّ أبيها كما كان يسمّيها الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) وسيّدة نساء العالمين، فكلّ المسلمين يحترمونها ويعظّمونها للمكانة التي حظيتْ بها عند أبيها، وللأحاديث التي قالها في فضائلها وشرفها وطهارتها.
    ولكنّ أبا بكر وعمر عمدا إلى إسقاط هذا الاحترام والتقدير من نفوس الناس، فجاء عمر بن الخطّاب إلى بيت الزهراء وفي يده قبس من نار، وطوّق بيتها بالحطب، وأقسم أن يحرقها بمن فيها إن لم يخرجوا لبيعة صاحبه.

    يقول ابن عبد ربّه في العقد الفريد:
    "وأمّا علي والعباس والزبير، فقعدوا في بيت فاطمة حتّى بعث إليهم أبو بكر عمر بن الخطّاب ليُخرجهم من بيت فاطمة، وقال له: إنْ أبَوا فقاتلهم، فأقبل بقبس من نار على أن يضرم عليهم الدّار، فلقيتْهُ فاطمة فقالتْ: يابن الخطّاب أجئتَ لتحرق دارنَا؟
    قال: نعم، أو تدخلوا فيما دخلت فيه الأُمّة" 3 .

    فإذا كانت فاطمة الزهراء سيّدة نساء العالمين، كما جاء في صحاح "أهل السنّة والجماعة" 4، وإذا كان ولداها الحسن والحسين سيّدا شباب أهل الجنّة وريحانة النبيّ في هذه الأُمّة، يُستهانُ بهم، ويُستصغرُ شأنهم حتّى يُقسم عمر أمام الملأ أن يحرق عليهم دارهم إن رفضوا البيعة لأبي بكر; فهل يبقى بعد هذا في نفوس الآخرين شيء من الاحترام أو التقدير لعلي بن أبي طالب الذي يبغضه أكثرهم ويحسدونه، وقد أصبح بعد وفاة النبيّ زعيم الصف المعارض، وليس عنده من حُطام الدّنيا ما يُرغّبُ الناس فيه؟

    فهذا البخاري يحدّث في صحيحه بأنّ فاطمة طالبتْ أبا بكر بميراثها من رسول الله ممّا أفاء الله عليه بالمدينة وفدك وما بقي من خمس خيبر، فأبَى أبو بكر أن يدفع إلى فاطمة منها شيئاً، فوجدتْ فاطمة على أبي بكر، فهجرته، فلم تكلّمه حتى توفّيتْ، وعاشتْ بعد النبيّ ستّة أشهر، فلما تُوفّيتْ دفنها زوجها علي ليلا ولم يؤذن بها أبا بكر وصلّى عليها، وكان لعلي من الناس وجه حياة فاطمة، فلمّا توفّيتْ استنكَر علي وجوه الناس، فالتمسَ مُصالحة أبي بكر ومُبايعته، ولم يكن يُبايع تلك الأشهر 5.

    فقد نجح الحزب الحاكم نجاحاً كبيراً في عزل علي بن أبي طالب اقتصادياً واجتماعياً، وأسقطه من أعين الناس، فلم يبقَ له بينهم احترام ولا تقدير، وخصوصاً بعد وفاة الزهراء، ولذلك استنكر علي وجوه الناس، فاضطرّ لمصالحة أبي بكر ومبايعته، حسب ما يرويه البخاري ومسلم.
    وتعبير البخاري بكلمة: "استنكر عليّ وجوه الناس" يَدلّنا دلالة واضحة على مدى الحقد والبغض الذي كان يواجهه أبو الحسن (سلام الله عليه) بعد وفاة ابن عمّه وزوجته، ولعلّ بعض الصحابة كان إذا مشى بينهم يسبّونه ويشتمونه ويستهزئون به، ولذلك استنكر وجوههم للمنكر الذي رآه.
    ولا نقصد من هذا الفصل سرد التاريخ ومظلومية علي بقدر ما نُريد إظهار الحقيقة المرّة والمؤلمة، ألا وهي أنّ حامل لواء السنّة النبويّة، وباب علم الرسول أصبح متروكاً، وفي المقابل أصبح أنصار الاجتهاد بالرّأي الذين يرفضون السنّة النبويّة هم الحاكمون، والمؤيّدون أغلب الصحابة.
    ثالثاً: عزل المعارضة سياسياً:
    رغم الحصار الشديد، ومصادرة الحقوق المالية، وعزلهم عن المجتمع الإسلامي حتى تحوّلت وجوه الناس عن علي بن أبي طالب كما مرّ علينا، فإنّ الحزب الحاكم لم يكتف بكلّ ذلك حتّى عمد إلى عزله سياسيّاً، وابعاده عن كلّ أجهزة الدّولة، وعدم إشراكه في أيّ منصب حكومي أو إسناده أيّ مسؤولية.
    وبالرغم من تعيينهم الولاة من الطُّلقاء، ومن فسّاق بني أُميّة الذين حاربوا الإسلام طوال حياة الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم)، فقد بقي الإمام علي بعيداً عن مسرح الحياة السياسيّة طيلة ربع قرن حياة أبي بكر وعمر وعثمان، وفي حين كان بعض الصحابة الولاة يجمع الأموال، ويكنزُ الذهب والفضة على حساب المسلمين، كان علي بن أبي طالب يسقي النخيل كي يحصلَ على قوته بكدّ يمينه وعرق جبينه!

    وهكذا بقي باب العلم، حبر الأُمّة وحامل السنّة حبيس داره، ولا يعرف قدره إلاّ بعض المستضعفين الذين كانُوا يُعَدّون بالأصابع، فكانوا يتشيّعون له، ويهتدون بهديه، ويتمسّكون بحبْله.
    وقد حاول الإمام علي زمن خلافته إرجاع الناس إلى القرآن والسنّة النبويّة ولكن دون جدوى، إذ إنّهم تعصّبوا لاجتهاد عمر بن الخطّاب، وصاح أكثرهم في المسجد: وا سنّة عُمراه 6.

    ونَسْتنتجُ من كلّ هذا بأنّ عليّاً وشيعته تمسّكوا بالسنّة النبويّة، وعملوا على إحيائها، ولم يحيدوا عنها أبداً، بينما اتّبعتْ بقية الأُمّة بدع أبي بكر وعمر وعثمان وعائشة، وسمّوها بـ "البدع الحسنة" 7.

    وهذا ليس من الادّعاء، بل هي الحقيقة التي أجمع عليها المسلمون وسجّلوها في صحاحهم، وعرفها كلّ باحث ومنصف.

    فقد كان الإمام علي يحفظ القرآن ويعرف كلّ أحكامه، وهو أوّل من جمعه بشهادة البخاري نفسه.
    في حين لم يكن أبو بكر ولا عمر ولا عثمان يحفظونه ولا يعرفون أحكامه 8. وقد أحصى المؤرّخون على عمر قوله سبعين مرّة: "لولا علي لهلك عمر" 9، وقول أبي بكر: "لاَ عشت في زمن لستَ فيه يا أبا الحسن" 10. أمّا عثمان فحدّث ولا حرج 11.


    ــــــــــــــــ المصادر ــــــــــــــ


    1. وأكبر دليل على ذلك تهديد عمر بن الخطّاب بحرق بيت فاطمة الزهراء بمن فيه، والقصّة مشهورة في كتب التاريخ (المؤلّف).
    بل نقل ذلك المحدّثون أيضاً وبأسانيد صحيحة، كالمصنّف لابن أبي شيبة 8: 572 وبسند حسن.
    2. قصّة فدك معروفة في كتب التاريخ، وخصام الزهراء لأبي بكر حتى ماتتْ وهي غاضبةٌ عليه مشهورة، ذكرها البخاري ومسلم (المؤلّف).
    3. العقد الفريد لابن عبد ربّه 5: 13، الذين تخلّفوا عن بيعة أبي بكر.
    4. المستدرك للحاكم 3: 156 وصحّحه، السنن الكبرى للنسائي 4: 252، صحيح البخاري 4: 183 وفيه: "سيّدة نساء المؤمنين"، صحيح مسلم 7: 143 وفيه: "سيّدة نساء هذه الأُمّة"، سنن ابن ماجة 1: 518.
    5. صحيح البخاري 5: 82 باب غزوة خيبر، صحيح مسلم 5: 154، كتاب الجهاد والسير، باب قول النبيّ (صلى الله عليه وآله وسلم) "لا نورث..".
    6. الشافي 4: 219، تلخيص الشافي 4: 52، الكافي 8: 63 وفيه: إنّهم قالوا: "يا أهل الاسلام غيّرت سنّة عمر...". شرح نهج البلاغة 12: 283.
    7. صحيح البخاري 2: 252، باب صلاة التراويح.
    8
    . جهل عمر بحكم الكلالة مشهور في كتب السنّة، وكذلك جهله بأحكام التيمّم معلوم لدى الجميع، ذكره البخاري في صحيحه 1: 90، (كتاب التيمّم، باب المتيمّم هل ينفخ فيهما).
    9. تأويل مختلف الحديث لابن قتيبة: 152، ذخائر العقبى: 82، نظم درر السمطين: 130، شرح نهج البلاغة لابن أبي الحديد 1: 141، المناقب للخوارزمي: 81 ح65، فيض القدير 4: 470.
    10. قريب من هذا النصّ يوجد عن عمر بكثرة، أُنظر مثلا تاريخ دمشق 42: 407، ذخائر العقبى: 82.
    11. الشيعة هم أهل السنة ، للدكتور محمد التيجاني السماوي ، تحقيق و تعليق مركز الأبحاث العقائدية ، ص 41 - 52.


    ماذا وجد من فقدك، وما الذى فقد من وجدك،لقد خاب من رضي دونك بدلا

  • #2
    اللهم صلِ على محمد واله الطيبين الطاهرين
    الشكر الجزيل الى الفاضل الصريح على هذا الموضوع القيم والذي يبين سبب تفرقة المسلمين الى عدة فرق
    كما ان سبب تفرقة المسلمين اضافة الى ماذكرت هو ان القوم انقسموا بعد رحيل رسول الله صلى الله عليه واله الى مدرستين مدرسة بقيادة علي بن ابي طالب وصي محمد صلى الله عليه واله ووفاطمة الزهراء والحسن والحسين وبعض من الصحابة المخلصين
    ومدرسة اخرى بقادة ابي بكر وعمر
    وبقية الصحابة والمدرسة الاولى هي من اوصى باتباعها رسول الله بدليل قول رسول الله المتواتر (اني تارك فيكم الثقلين كتاب الله وعترتي اهل بيتي ما ان تمسكتم بهما لن تضلوا من بعدي ابدا وانهما لن يفترق حتى يردا علي الحوض)
    فكل من تمسك بوصية رسول الله وتمسك بالثقلين فهو تابع لمدرسة علي بن ابي طالب وصي محمد ومن لم يتمسك بقول رسول الله فهو من اتباع مدرسة الاجتهاد كما عبرت عنها وهو لم يمتثل امر الله ورسوله والفرق واضح جدا لمن يريد النجاة والامتثال .
    ـــــ التوقيع ـــــ
    أين قاصم شوكة المعتدين، أين هادم أبنية الشرك والنفاق، أين مبيد أهل الفسوق
    و العصيان والطغيان،..
    أين مبيد العتاة والمردة، أين مستأصل أهل العناد
    والتضليل والالحاد، أين معز الاولياء ومذل الاعداء.

    تعليق


    • #3
      الشكر الجزيل الى المشرف الفاضل الهادي على هذه الاضافه القيمة
      فجزاكم الله خيرا ووفقكم لمرضاته ورزقنا الله واياكم خدمة اهل البيت عليهم السلام وبيان مظلوميتهم .
      ماذا وجد من فقدك، وما الذى فقد من وجدك،لقد خاب من رضي دونك بدلا

      تعليق

      المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
      حفظ-تلقائي
      Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
      x
      إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
      x
      يعمل...
      X