إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ماذا حدث في السماء ليلة ولادة الامام الحسين ع ؟؟؟

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ماذا حدث في السماء ليلة ولادة الامام الحسين ع ؟؟؟


    اسعد الله ايامكم بهذه الليالي العطرة من شهر شعبان الاغر

    حفلت ولادة الامام الحسين ع بالكثير من القضايا التي حصلت على مستوى النظام االذي خلقه الله تعالى في السماء وفي الارض ..ومن يراجع الروايات المنقوله عن النبي الاكرم ص واله التي تكشف لنا جزءا مما حدث في عالم الملكوت وبالاخص في ليلة ولادة الامام الحسين ع لوجدنا الكثير من الامور التي تدلل عىل عظمة هذا المولود في السماء والارض .
    واليكم هذه الرواية التي نقلها العلامة الحمويني من اكبر علماء مدرسة الصحابة في وقته

    جاء في كتاب فرائد السمطين للشيخ ابراهيم بن محمد الحمويني(1) المتوفى سنة 722 (2) للهجرة عن مجاهد قال: قال ابن عباس: سمعت رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) يقول:
    فلما ولد الحسين بن علي (عليه السلام) وكان مولده عشية الخميس ليلة الجمعة أوحى الله جل جلاله إلى مالك خازن النيران أن اخمد النيران على أهلها كرامة لمولود ولد لمحمد (صلى الله عليه وآله وسلم)، واوحى إلى رضوان خازن الجنان ان زخرف الجنان وطيبها كرامة لمولود ولد لمحمد (صلى الله عليه وآله وسلم) في دار الدنيا، واوحى الله عز وجل إلى الملائكة، ان قوموا صفوفا بالتسبيح والتقديس والتمجيد والتكبير كرامة لمولود ولد لمحمد (صلى الله عليه وآله وسلم)، واوحى الله تبارك وتعالى إلى جبرئيل، ان اهبط إلى نبيي محمد في الف قبيل والقبيل الف الف من الملائكة على خيول بلق مسرجة ملجمة، عليها قباب الدر والياقوت، ومعهم ملائكة يقال لهم الروحانيون، بايديهم اطباق من النور، ان هنّوا محمداً لمولوده، واخبره يا جبرئيل اني قد سميته الحسين، وهنه وعزه وقل له: يا محمد يقتله شرار امتك على شرار الدواب؛ فويل للقاتل وويل للسائق وويل للقائد.
    قلنا : فمن بركات هذه الليلة الجليلة ان النيران اخمدت كرامة لولادة الحسين ع , وان الجنة تزينت وتطيبت بامر خازنها رضوان كرامة لمولود محمد ص واله وان هنالك احداث تجري في السماء وحركة كبيرة لصفوف الملائكة بين تسبيح وتقديس وتمجيد الله تعالى كرامة لمولود ولد لمحمد ص واله ..اذن يالها من ليلة شريفة وعظيمة اقترنت بابي عبد الله ع كل اطر الكرامة الالهية والرحمة ...
    ويلاحظ هنا ان جبرئيل اخبر النبي ص واله ان قتلة الحسين ع هم شرار امة محمد وليس شيعة الكوفة او اهل العراق مثلما حاول التاريخ العباسي ان يتهم الشيعة وبالاخص شيعة العراق بقتلهم الحسين ع وهي اكبر فرية في التاريخ ظلم بها اهل العراق ولازلوا يظلمون (3).

    قال: فبينما جبرئيل ينـزل من السماء إلى الارض اذ مر بدردائيل، فقال له دردائيل: يا جبرئيل ما هذه الليلة في السماء هل قامت القيامة على اهل الدنيا؟

    قال: لا ولكن ولد لمحمد (صلى الله عليه وآله وسلم) مولود في دار الدنيا، وقد بعثني الله اليه لأُهنيه بمولوده.

    فقال له الملك: يا جبرئيل، بالذي خلقك وخلقني اذا هبطت إلى محمد، فاقرأه مني السلام وقل له، بحق هذا المولود عليك الا ما سألت الله ربك عز وجل ان يرضى عني ويرد عليَّ اجنحتي ومقامي من صفوف الملائكة.

    فهبط جبرئيل على النبي وهنَّاه كما امره الله عز وجل وعزَّاه...قال ان عباس: فاخذ النبيُّ الحسين (عليه السلام) وهو ملفوف في قطعة من صفوف، فاشار به نحو السماء، ثم قال: اللهم بحق هذا المولود عليك لا بل بحقك عليه وعلى جده محمد وإبراهيم واسماعيل وإساحق ويعقوب، ان كان للحسين بن علي بن فاطمة عندك قدر، فارض عن دردائيل، ورد عليه اجنحته ومقامه من صفوف الملائكة. فاستجاب الله دعائه وغفر للملك فالملك لا يعرف في الجنة الا بان يقال، هذا مولى الحسين بن علي وابن فاطمة بنت رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)(4) .
    قلنا : وما اعظمها من كرامة لابي عبد الله ع ان يولد وببركته يتشفع الملائكة الى الله تعالى في ارجاع منزلتهم ومقامهم لدى الله تعالى فقدر الامام الحسين ع كبير عند اله الكون منذ ولادته ان يتشفع به كي ترد منزلة الملك دردائيل ونحن نقول سيدي ابا عبد الله بقدرك وكرامتك لدى الله تعالى ان تتشفع اليه في عتق رقابنا ووالدينا من النار ..

    الخطيب الحسيني والباحث التاريخي الشيخ عقيل الحمداني كربلاء المقدسة ليلة ولادة الحسين ع 1437

    الهوامش
    ********************
    (1) الشيخ الحمويني صاحب (فرائد السمطين) فهو شيخ الحافظ الذهبي وقد قال عنه في (تذكرة الحفاظ 4: 1505): ((سمعت من الإمام المحدّث الأوحد الأكمل فخر الإسلام صدر الدين إبراهيم بن حمد بن حمويه الخراساني الجويني شيخ الصوفية قدم علينا طالب حديث وروى لنا عن رجلين من أصحاب المؤيد الطوسي وكان شديد الاعتناء بالرواية وتحصيل الأجزاء، حسن القراءة، مليح الشكل مهيباً ديّفناً صالحا، وعلى يده أسلم غازان الملك مات سنة أثنتين وعشرين وسبعمائة وله ثمان وسبعون سنة رحمه الله تعالى)).
    وقال التبريزي في (مرآة الكتب ص 139): ((إبراهيم بن محمد بن المؤيد بن عبد الله بن علي بن محمد بن حمويه.. كان شيخ الذهبي، كما صرح به في معجمه، وذكر نسبه كما ذكرنا، وقال: الإمام الكبير المحدّث، شيخ المشايخ، صدر الدين أبو المجامع الخراساني الجويني الصوفي: (( ولد سنة أربع وأربعين وستمائه، وسمع بخراسان وبغداد والشام والحجاز، وكان ذا اعتناء بهذا الشأن، وعلى يده أسلم الملك غازان، توفي بخراسان في سنة اثنتين وعشرين وسبعمائة، قرأنا على أبي المجامع إبراهيم بن حمويه سنة خمس وتسعين وستمائه.. إلى آخره)).
    (2) كتابه فرائد السمطين في فضائل المرتضى والبتول والسبطين رتبه على سمطين ، وكل سمط على فاتحة وخاتمة واثنين وسبعين بابا ، السمط الاول خاص بما ورد في فضل أمير المؤمنين عليه السلام ، والسمط الثاني في فضائل بقية العترة الطاهرة ، من سيدة النساء إلى الإمام المهدي عليه السلام . واقدم مخطوطات الكتاب مخطوطة كتبت في عهد المؤلف برسم خزانة أحد رجال الحكم في ذاك العهد وصف على الورقة الاُولى منها بألقاب فخمة مع الدعاء للمؤلف بدوام العمر ، فهي مكتوبة بين سنتي 716 التي هي تاريخ التأليف وبين 722 التي توفي المؤلف فيها ، وتقع في 183 ورقة ، ناقصة من آخرها ، وهي في مكتبة السّيد المرعشي العامة في قم ، برقم 2906 ، وصفت في فهرسها 8|102 .
    (3) هنالك نص في الكافي الشريف يثبت بان منافِقُي أهلِ الكوفةِ وجيش أهل الشام هم الذين حاصروا الحسين وقتلوه:

    روى ثقة الإسلام الكليني في الكافي (4/147) عَن أَبان عَن عَبدِ الملِكِ قالَ سالتُ أَبا عَبدِ اللهِ (عليه السلام) عَن صَومِ تاسوعاءَ وَعاشوراءَ مِن شَهرِ المُحَرَّمِ فَقالَ: تاسوعاءُ يَومٌ حوصِرَ فيهِ الحُسَينُ (عليه السلام) وَأَصحابُهُ- رَضي اللهُ عَنهُم- بِكَربَلاءَ وَاجتَمَعَ عَلَيهِ خَيلُ أَهلِ الشّامِ وَأَناخوا عَلَيهِ وَفَرِحَ ابنُ مَرجانَةَ وَعُمَرُ بنُ سَعدٍ بِتَوافُرِ الخَيلِ وَكَثرَتِها وَاستَضعَفوا فيهِ الحُسَينَ- صَلَواتُ اللهِ عَلَيهِ- وَ أَصحابَهُ- رَضي اللهُ عَنهُم- .

    وَ أَيقَنوا أَن لا يأتي الحُسَينَ -عليه السلام- ناصِرٌ وَ لا يُمِدَّهُ أَهلُ العِراقِ ، بِأَبي المُستَضعَفُ الغَريبُ .
    ويثبت النص ان خيل اهل الشام اي جيش الشام والكتائب الشامية هي من حاصرت وقتلت بمعونة اهل النفاق من اهل الكوفة من الخوارج والامويين وغيرهم .

    (4) كمال الدين ص284 .شرح احقاق الحق السيد المرعشي النجفي ج11 ص 286 .




















  • #2
    وأسعد الله تعالى أيامكم وتباركت بالخير والبركة..
    وأهلاً بعودتكم الميمونة لبيتكم الثاني شيخنا الغالي..
    وقد أنرتم المنتدى بمشاركاتكم الولائية القيّمة..
    نسأل الله تعالى أن يديم عطاءكم الولائي وأن يجعله لكم نوراً في الدنيا وذخراً في الآخرة بجاه محمد وآل محمد عليهم السلام..
    مع خالص الدعوات
    خادمكم

    تعليق


    • #3
      السلام عليك ياأبا عبد الله
      ياوجيها عند الله أشفع لنا عند الله
      بارك الله فيك شيخنا على هالنشر المبارك

      صن النفس وأحملها على ما يزينها---------تعش سالماً والقول فيك جميلٌ

      sigpic

      تعليق

      المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
      حفظ-تلقائي
      Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
      x
      إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
      x
      يعمل...
      X