إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

-------((((((((أبوا هذه الأمة))))))))--------

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • -------((((((((أبوا هذه الأمة))))))))--------


    هناك روايات كثيرة تشير إلى ان الأبوين لهذه الأمة هما خصوص النبي صلى الله عليه وآله وأمير المؤمنين عليه السلام، منها : --
    1)) قال رسول الله صلى الله عليه وآله : (حق علي على المسلمين كحق الوالد على ولده )........
    2)) قال الإمام الصادق عليه السلام : (إن رسول الله أحد الوالدين وعلي الآخر ) فقلت : أين موضع ذلك في كتاب الله؟؟؟.....قرأ : (اعبدوا الله ولا تشركوا به شيئا وبالوالدين إحسانا )..........
    3)) قال الإمام العسكري عليه السلام : ولقد قال الله تعالى : (وبالوالدين إحسانا )، قال رسول الله صلى الله عليه وآله : (أفضل والديكم وأحقهما بشكركم محمد وعلي )، وقال علي بن ابي طالب عليه السلام : سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله يقول : (أنا وعلي بن ابي طالب أبوا هذه الأمة، ولحقنا عليهم أعظم من حق والديهم، فإنا ننقذهم --إن أطاعونا -- من النار إلى دار القرار، ونلحقهم من العبودية بخيار الأحرار )..............
    4)) قالت مولاتنا فاطمة الزهراء عليها السلام : (أبوا هذه الأمة محمد وعلي، يقيمان أودهم وينقذانهم من العذاب الدائم إن أطاعوهما، ويبيحانهم النعيم الدائم إن وافقوهما )............
    5)) قال الإمام الحسن عليه السلام : (محمد وعلي أبوا هذه الأمة، فطوبى لمن كان بحقهما عارفا، ولهما في كل أحواله مطيعا، يجعله الله من أفضل سكان جنانه، ويسعده بكراماته ورضوانه )...........
    6)) قال الإمام الحسين عليه السلام : (من عرف حق أبويه الأفضلين : محمد وعلي، وأطاعهما حق الطاعة، قيل له : تبحبح في أي الجنان شئت )......
    7)) قال الإمام الكاظم عليه السلام : (يعظم ثواب الصلاة على قدر تعظيم المصلي على أبويه الأفضلين محمد وعلي )..........
    8)) قال الإمام الباقر عليه السلام : (من أراد أن يعلم كيف قدره عند الله، فلينظر كيف قدر أبويه الأفضلين عنده، محمد وعلي عليهما السلام ).......

  • #2
    الأخ الكريم
    ( جلال ألتوبي ) بيرك الله تعالى فيكم هذا الاختيار الموفق
    وقد روى هذا الحديث من اهل السنة :
    الشيخ سليمان بن إبراهيم القندوزي الحنفي المتوفى سنة 1294 في كتابه (ينابيع المودة لذوي القربى ج 4 ص 369 ـ 371 الباب 41 الرقم 3 و4 و6).

    وورد هذا الحديث بعبارات أخرى , وهي:
    قول الرسول (صلى الله عليه وآله): (حق علي على المسلمين حق الوالد على ولده) (المناقب للخوارزمي : 310 الرقم 306 , فرائد السمطين 1/296 الرقم 234).
    قول الرسول (صلى الله عليه وآله): (يا علي , حقك على المسلمين كحق الوالد على ولده) (المناقب لابن المغازلي : 47 الرقم 70).
    قول رسول الله (صلى الله عليه وآله): (حق علي على هذه الأمة كحقّ الوالد على ولده) (كنوز الحقائق للمناوي : 69 , الفردوس للديلمي 2/132 الرقم 2674 , فرائد السمطين 1/297 الرقم 235).








    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

    تعليق

    يعمل...
    X