إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

في رحاب تفسير آيات القران المجيد (18)

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • في رحاب تفسير آيات القران المجيد (18)

    في رحاب تفسير آيات القران المجيد (18)

    قال تعالى ( إِنَّ اللَّهَ لَا يَسْتَحْيِي أَنْ يَضْرِبَ مَثَلًا مَا بَعُوضَةً فَمَا فَوْقَهَا فَأَمَّا الَّذِينَ آَمَنُوا فَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ وَأَمَّا الَّذِينَ كَفَرُوا فَيَقُولُونَ مَاذَا أَرَادَ اللَّهُ بِهَذَا مَثَلًا يُضِلُّ بِهِ كَثِيرًا وَيَهْدِي بِهِ كَثِيرًا وَمَا يُضِلُّ بِهِ إِلَّا الْفَاسِقِينَ ) سورة البقرة الاية 26 .
    في هذه الاية المباركة مطالب ...........
    اولا : لا عيب في ضرب الامثال
    الله عندما ياتي بالامثال من اجل التقريب الى الاذهان ،باعتبار ان الانسان يانس بالاشياء المادية والحسية ،ولذلك الله تعالى ضرب الله الامثال في الذباب والعنكبوت وغيرها بل ان الله ياتي بالامثال التي هي اقل حجما من البعوضة لانها من مخلوقات الله تعالى ،وتلك الامثال نضربها للناس لعلهم يعقلون .
    ثانيا : البعوضة اهون مخلوقة
    مع ان البعوضة ضُرب بها المثل بانها احقر مخلوقة ولكنها تتمتع بثلاثة قلوب مع اجهزة متنوعة كجهاز تحليل الدم ، مع جهاز تخدير موضعي يساعدها على غرز ابرتها دون ان يحس الانسان ، مع جهاز يعكس لون الجلد البشري في الظلمة حتى تراه ،وكذلك جهاز تمييع الدم حتى يسري في خرطومها ، بالاضافة الى كثرة العيون والسكاكين،كما يقول العلما ء
    ثالثا : الله يختبر العباد بكل شيء
    الله باعتباره خالق يريد من الانسان التسليم والاذعان والانقياد ،وليس من حق الانسان الاعتراض لا على مستوى الظاهر ولا على مستوى الباطن ، وقد اختبر الله بعض الامم في البقرة ، وبعض الامم في الناقة، وبعض الامم في الاشخاص ،فاذا جاء بالامثال فليس للانسان الاعتراض ،بل عليه التسليم بكل شيء من الله تعالى .؟ والغاية حتى يميز الخبيث من الطيب والمسلم من المعاند ،وحتى لا يسقط فيه كما سقط ابليس عندما اظهر الانانية في قبال الله تعالى .؟
    رابعا : الضلال والهداية نتيجة المقدمات
    المؤمنون الصادقون ينجحون في الاختبار والامتحان الالهي مهما كان الامتحان شكلا ونوعا ، لانهم سحقوا انانيتهم وجاهدوا انفسهم بالجهاد الاكبر ، ولذلك فهم قد سلموا لله بكل شيء ،واما الكافرون والفاسقون فلانهم متكبرون ومغرورون فلا يستطيعون التسليم الى الله لا على مستوى الظاهر ولا على مستوى الباطن وبالتالي فهم يعترضون على كل شيء ياتي من الله تعالى بل يريدون ان تقاد الحياة على مستوى الفهم الذي يعيشونه ،وهذا لا يمكن بل مستحيل لانهم قاصرون عن فهم انفسهم فكيف يستطيعون فهم الكون كله .؟
    اللهم بحق الحسين اشف صدر الحسين بظهور المهدي عليه السلام ؟.
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X