إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

(( اضطراب النمو العاطفي والسلوك المتصف بالأجرام ))

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • (( اضطراب النمو العاطفي والسلوك المتصف بالأجرام ))

    (( اضطراب النمو العاطفي والسلوك المتصف بالأجرام ))

    { التقاليد هي اعتقادات تدين بها جماعة من الجماعات وتنحدر من السلف الى الخلف على مر الأجيال حتى تحظى بالقداسة والأحترام دون حاجة الى مناقشتها او اخضاعها للتفكير ، فلا تقوى على ردعها كل الزواجر والعقوبات ، وقد تكون للتقاليد قوة تفوق قوة القانون لان المجتمع كله يحميها حتى نجد الكثيرين يرتكبون الجريمة التي يحرمها القانون مثل الأخذ بالثأر } الدكتور محمد الحاج علي .

    أن دراسة التحليل النفسي للمجرم تؤكد وجود حالات عصابية وكبت نفسي خطير وصل الى مراتب متقدمة ويتفق خبراء الجريمة ان العامل السائد في ارتكاب الجريمة هو البيئة وقسوة الحياة ولاسيما في الحياة الاقتصادية ،،، البحث الخاص بنا دحض هذا التحليل نعم هذا الأمور عجلت في الأجرام ولكن العامل الاساس في نفسية الفرد هو التقبل للجريمة بما لديه خزين لابأس به من الكبت والانحراف النفسي الذي ساعده مع العوامل الاجتماعية ولو حللنا سبب كبت الطفل لوجدنا هناك عنصرين مهمين وكما بيناها في بحوث سابقة
    1_ العامل الوراثي الجيني الاب او الام التي لديها دوافع اجرامية سوف تنتقل لامحال الى الابناء
    2_ العامل الاكتسابي التربوي . كل ابوين متنافرين نفسياً ينتج عنهما اطفالاً غير اسوياء ولكن بدرجات متفاوتة بمعنى
    1_ ابوين كاذبين ينتجان اطفالاً كذابين
    2_ ابوين حاقدين ينتجان اطفالاً حاقدين
    3_ ابوين متسلطين ينتجان اطفالاً متسلطين
    4_ ابوين مترددين ضعيقي الشخصية ينتجان اطفالاً ضعفاء الشخصية
    5_ ابوين ثرثارين يفشون الاسرار ينتجان اطفالاً ثرثارون فاشون للأسرار وهكذا الخ
    احدى مشكلات الشباب هو الفشل الاجتماعي بسبب مقاومته الضعيفة للدوافع القوية التي تسيطر علية وهذا نتاج من ام ضعيفة واب متسلط او اب ضعيف مع ام متسلطة او الاثنين ضعفاء او الاثنين متمردين ،، لكن لو كان التطابق النفسي موجود نحصل على التطابق الفكري ومن ثم نحصل على الوئام الحقيقي غير المصلحي هنا تحدث تغيرات في العقل الباطن لكليهما تؤكد التجاذب القوي بينهما يسطر على الغرائز الشاذة بفعل التجاذب والهدوء النفسي عندها نحصل على تربية مكتسبة وعلاقة قوية خالية من الغش من المصلحة من الكذب من النفاق من الحقد من الخيانة في هذه الحالة نحصل على بيئة يسودها العشق الحقيقي عندها نشاطر علماء الاجرام من ان البيئة السبب في الاجرام .
    من هنا نثبت بالدليل القاطع أن الفارق بين الأنسان والحيوان لاتنفرد الغريزة وحدها في حكمه بل تحكمه قوى منتظمة ذات طاقة انفاعلية هي العواطف ( التطابق النفسي بين الطرفين ) الذين ينجذبان من دون سابق انذار اي لايعرف لماذا انجذبت عاطفته له كذلك الطرف الاخر الذي يتزوج بدوافع مصلحية اي بشروط كالمادة الجمال الوظيفة الخ هنا نؤكد مقولتنا وبحثنا بالاية القرانية الكريمة ( الخبيثات للخبيثين والخبيثون للخبيثات والطيبات للطيبين والطيبون للطيبات أولئك مبرءون مما يقولون لهم مغفرة ورزق كريم ( 26 ) )
    فلانسان لايتصرف بناء على انطلاق حيوي صرف بل بناء على عمليات حيوية نفسية تستمد كل كيانها من تطابق الانفس حينها لايتزعزع فكره وتوجهه النفسي مهما كان محكوماً بالظروف والتقاليد .
    أن ظروف الطفل قد تكون من القسوة او تبدو له من القسوة بحيث يظن ان الحياة مشوشة كئيبة والا لماذا ابيه متسلط او كاذب او محتال او شارب خمر او سارق او زاني او ضعيف شخصية او الام تكون كذلك فتكثر لديه الظنون ويعتقد ان الحيات تألبت عليه واحدقت به وكلما ازداد مايصادفه من عقبات كلما تفاقم لديه هذا الشعور من هنا تظهر لنا الصلة بين اضطراب النمو العاطفي وبين السلوك المتصف بالاجرام .
    وفق هذا وذاك يحتاج الطفل الى الحب والاعتراف بشخصيته وقدره مع اعطائه فرصة للشعور بالقوة والخلق والانتاج والاستحواذ واي ضغط او انحراف من قبل الابوين يمنع نشاط هذه النزعات لذلك سوف تتولد في الطفل مشاعر السخط والحرمان والغيرة والعجز وكلها مقدمات للسلوك اللااجتماعي ...
    ولعل اهم العوائق في سبيل الاشباع السليم للنزعات الحيوية للطفل يكون في نطاق الاسرة حيث غالباً مايكون موقف الوالدين متأثراً بما يعانونه هم من قلق وسخط وحرمان حينها تتكون لديه عقدة النقص يحاول ان يقلد الكبار وهي نزعة طبيعية في مرحلة الطفولة حيث يحاول التفوق عليهم وعندما يحاول تقليدهم وهو يستمر كذلك حتى يكتشف وهو في مرحلة المراهقة انه فقد المستقبل ومن ثم الأطمأنانية عندها ينشأ اول خلل نفسي يحاول اخفائه بالكذب والكبت والكراهية والحقد على المجتمع وقد يلجأ هؤلاء نتيجة القلق الذي سيطر عليهم على ادمان الخمر والمخدرات او التبذير والسفر الهروب من الواقع او الكسل البالغ او الكذب البالغ والغيرة المبالغ فيها كما نجدها عند بعض الازواج او الزوجات .
    فالمسكرات والادمان عليها او الكبت النفسي والاصابة ببعض الامراض النفسية والعاهات تكون السبب الرئيسي في الاجرام ... انتظرونا في كشف المستور
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X