إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

مقالات في الاخلاق الاسلامية (27)

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • مقالات في الاخلاق الاسلامية (27)

    مقالات في الاخلاق الاسلامية (27)

    ____________________
    الاعجاب بالنفس ........................؟
    الاعجاب النفس ؛ وجود مزية او موهبة او نعمة في الانسان ،ولكن ينسى ان هذه النعمة والموهبة من الله تعالى .ويمكن الحديث عن اعجاب الانسان بنفسه في عدة امور .
    اولا : مجالات العجب
    1- الاعجاب بالعبادة ، بعض الناس يدخله العجب في عبادته في صومه او صلاته او زيارته او من هذه الامور التي يقوم بها الانسان بعنوان العبادة لله تعالى ،عن ابي عبدالله عليه السلام( أتى عالمٌ عابداً فقال له: كيف صلاتك؟ فقال: مثلي يسأل عن صلاته وأنا أعبد الله منذ كذا وكذا؟! قال: كيف بكاؤك؟ قال: أبكي حتّى تجري دموعي، فقال له العالم: إن ضحكك وأنت خائف أفضل من بكائك وأنت مُدلّ، إنّ المدلّ لا يصعد من عمله شيء) .
    2- الاعجاب بالعلم والشهادة ،اخطر شيء في الحياة عندما يعجب الانسان العالم بذكائه وعلمه عندها يتحول هذا الانسان لا فرق بينه وبين الحاسبة او الهارد الخازن للمعلومات ،العالم هو الانسان الرباني الذي يخشى الله تعالى وعندما تنظر اليه كانما تنظر الى الله لانه يذكرك بالله تعالى .
    3- الاعجاب بالحسب والنسب وكثرة العدد والشجاعة وكذلك الاعجاب بالجمال والمال ، هذه الامور في الحقيقة تدعو بعض الناس الى الاعجاب .
    ثانيا : اثار الاعجاب بالنفس
    هناك اثار كثيرة يمكن ان تكون للانسان المعجب بنفسه نختصرها بما يلي
    1- الاعجاب بالنفس يؤدي الى فساد العقل ،كما ورد في الحديث (رضاك عن نفسك من فساد ععقلك ) لان العاقل يتهم النفس ويشعرها بالتقصير ولا يعجب بها لان فوق كل ذي علم عليم .
    2- الاعجاب بالنفس مصيدة الشيطان ، فالشيطان يتحين الفرص من اجل ايقاع الانسان في الفخ قال امير المؤمنين عليه السلام (إياك والاعجاب بنفسك , والثقة بما يعجبك منها , وحب الإطراء , فإن ذلك من أوثق فرص الشيطان في نفسه ليمحق من يكون من إحسان المحسنين)
    3- كذلك للاعجاب بالنفس اثار اخرى من هلاك النفس الى حرمان التوفيق الالهي الى التكبر والغرور لانه سوف يكون مغرورا بنفسه هذا الانسان المعجب بنفسه .
    ثالثا : كيفية علاج الاعجاب بالنفس
    ان يعلم الانسان ان كل المواهب والنعم والقدرات من جمال وذكاء ومال وقوة هي من الله وان الله قادر على سلخها من الانسان فلماذا الغرور والاعجاب امام الاخرين ، بل على الانسان ان يكون شاكرا لما انعم الله عليه من هذه المواهب الالهية وان يجعلها ويستثمرها في خدمة عباد الله تعالى والمجتمع حتى يقترب بها الى الله تعالى .
    اللهم بحق الحسين اشف صدر الحسين بظهور المهدي عليه السلام ؟.

  • #2
    الاخ الكريم

    ( عبد الرضا البهادلي )

    احسنتم و بارك الله فيك جزيت خيرا









    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

    تعليق

    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
    حفظ-تلقائي
    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
    x
    يعمل...
    X