إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

في رحاب تفسير آيات القران المجيد (34)

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • في رحاب تفسير آيات القران المجيد (34)

    في رحاب تفسير آيات القران المجيد (34)

    قال تعالى (وَإِذْ نَجَّيْنَاكُمْ مِنْ آَلِ فِرْعَوْنَ يَسُومُونَكُمْ سُوءَ الْعَذَابِ يُذَبِّحُونَ أَبْنَاءَكُمْ وَيَسْتَحْيُونَ نِسَاءَكُمْ وَفِي ذَلِكُمْ بَلَاءٌ مِنْ رَبِّكُمْ عَظِيمٌ ، وَإِذْ فَرَقْنَا بِكُمُ الْبَحْرَ فَأَنْجَيْنَاكُمْ وَأَغْرَقْنَا آَلَ فِرْعَوْنَ وَأَنْتُمْ تَنْظُرُونَ ) سورة البقرة الاية من 49 الى 50 .
    نتعرض في هذه الاية الى مطالب عدة
    اولا : ما سبب تعذيب فرعون لقوم موسى
    قوم موسى وبني اسرائيل كانوا بقايا من اولاد يعقوب عليه السلام كانوا قد جاءوا الى مصر وسكنوا منطقة محددة في مصر، وكانوا معروفين بالتدين ولكن بعد ان رحل يوسف بسنوات تغير الحال على بني اسرائيل ،وانقلب وتغير قادة مصر من الفراعنة على بني اسرائيل فاستضعفوهم واستعبدوهم واذلوهم وقتلوهم وقد ذكر القران حالهم (إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلَا فِي الْأَرْضِ وَجَعَلَ أَهْلَهَا شِيَعًا يَسْتَضْعِفُ طَائِفَةً مِّنْهُمْ يُذَبِّحُ أَبْنَاءهُمْ وَيَسْتَحْيِي نِسَاءهُمْ إِنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ) لانهم يمثلون في زمانهم خط الانبياء عليهم السلام وكانوا ينتظرون الانسان المخلص في زمانهم وهو موسى عليه السلام ومثل هذا الحال يشكل رفضا للواقع ويشكل علامة للحاكم في عدم التعامل مع هذه الفئة بالاحترام والتقدير.
    ثانيا : قتل الاولاد وابقاء البنات
    بما ان بني اسرائيل يمثلون حالة دينية يمكن ان تكون لها قواعد ويمكن ان تمثل تيارا في المجتمع يشكل خطورة على سلطان ومملكة فرعون في المستقبل قام فرعون بقتل الاولاد الذين يولدون ويبقي البنات لان البنت ومهما كانت لا تشكل خطورة على السلطة والحكم مثل الرجال . وهذا العمل الذي قام به فرعون في حقيقته فيه مخاطر جسيمة على بني اسرائيل وعلى بقائهم في الوجود اذ سوف ينقطع نسلهم ولا تبقى لهم باقية ،بالاضافة الى بقاء النساء مرملات بين الذل والهوان ليس لهن من حماتهن حمي قد تضطرهن الظروف للزواج من الاعداء من اجل العيش والحياة .ولا شك ان هذا بلاء عظيم وكبير ووقع على بني اسرائيل هنا رب العالمين يذكر بني اسرائيل به .
    ثالثا : غرق ال فرعون
    جاء الامر الالهي من الله الى موسى بالخروج من مصر كما قال تعالى ( وَأَوْحَيْنَا إلى مُوسَى أَنْ أَسْرِ بِعِبَادِي إِنَّكُم مُّتَّبَعُونَ )،لان فرعون يريد قتله وقومه ولذلك خرج موسى ومن معه ليلا ، ولكن فرعون لحق وسار خلف موسى من اجل قتله والقضاء عليه عندها اذن الله لموسى باستخدام الاسم الاعظم وانقاذ بني اسرائيل من الغرق ووقع الغرق على فرعون وقومه وانتم تنظرون باعينكم كيف اهينوا واذلوا كما كانوا يذلونكم ( فَأَوْحَيْنَا إلى مُوسَى أَنِ اضْرِب بِّعَصَاكَ الْبَحْرَ فَانفَلَقَ فَكَانَ كُلُّ فِرْقٍ كَالطَّوْدِ الْعَظِيمِ . وَأَزْلَفْنَا ثَمَّ الآخَرِينَ . وَأَنجَيْنَا مُوسَى وَمَن مَّعَهُ أَجْمَعِينَ . ثُمَّ أَغْرَقْنَا الآخَرِينَ)
    رابعا : خلاصة هذه الاية ان الله تعالى يريد ان يذكر بني اسرائيل بالنعم التي اغدقت عليهم فهو تعالى خلصهم من القتل والتعذيب من فرعون وخلصهم من الغرق بعد ان اغرق فرعون وقومه ثم اورثهم الارض التي كانت يحكمها فرعون .............؟
عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X