إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

في رحاب تفسير آيات القران المجيد (35)

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • في رحاب تفسير آيات القران المجيد (35)

    في رحاب تفسير آيات القران المجيد (35)

    قال تعالى ( وَإِذْ وَاعَدْنَا مُوسَى أَرْبَعِينَ لَيْلَةً ثُمَّ اتَّخَذْتُمُ الْعِجْلَ مِنْ بَعْدِهِ وَأَنْتُمْ ظَالِمُونَ ، ثُمَّ عَفَوْنَا عَنْكُمْ مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ) سورة البقرة الاية من 51 الى 52 .

    نتعرض في هاتين الايتين الى مطالب عدة
    اولا : الفرق بين الوعد والوعيد الالهي
    الله لا يمكن ان يخلف الوعد اذا وعد به سواء على مستوى عالم الدنيا او على مستوى عالم الاخرة وبكل ما وعد به من الخيرات ، وسواء على مستوى الافراد او على مستوى المجتمع ،كما قال تعالى (وعد الله انه لا يخلف الميعاد ).ولكن قد يخلف الله الوعيد اذا توعد الله مجموعة او افرادا بالعقاب سواء في الدنيا او الاخرة وهذا من فضله تبارك وتعالى ،عن أنس بن مالك أن رسول الله صلى الله عليه وآله قال : من وعده الله على عمله ثوابا فهو منجز له ، ومن أوعده على عمله عقابا فهو بالخيار .؟
    ثانيا : سر رقم الاربعين
    العالم الذي نعيشه له ظاهر وله باطن ،واكثر الناس يعلمون بعضا من الظاهر كما قال تعالى (
    يعلمون ظاهرا من الحياة الدنيا ) وبعض من عباد الله وهم الانبياء والاولياء عليهم السلام يعلمون اسرار العالم الذي هو ما وراء العالم المادي وكل بحسب قربه وفضله من الله تعالى ؟.
    ومن هذه الاسرار هو رقم (الاربعين ) وهو احد المفاتيح لعالم الله والقرب منه، فقد ورد ذكره في القران وورد في روايات كثيرة لاهل البيت عليهم السلام وكذلك هناك كثير من الاعمال العبادية تتطلب اربعين يوما ، ويبقى سر الاربعين مكنون في قلوب الاولياء لانه احد مفاتيح الغيب .
    ثالثا : ماذا وعد الله موسى
    الله تعالى وعد موسى في مكان معين بعيد عن قومه بان يعطيه التوراة وهو الكتاب الجامع والذي فيه ما تحتاجه امة موسى عليه السلام ،لذلك عليه السلام ذهب الى ميقات ربه واخلف من بعده على قومه اخاه هارون كما قال تعالى ( وَقَالَ مُوسَىٰ لِأَخِيهِ هَارُونَ اخْلُفْنِي فِي قَوْمِي وَأَصْلِحْ وَلَا تَتَّبِعْ سَبِيلَ الْمُفْسِدِينَ )؟.ولكن بعد غياب موسى هذه الفترة تعرض بنواسرائيل لفتنة السامري وعبادة العجل .
    رابعا : عبادة العجل
    هناك اراء في سبب عبادة العجل وماذا صنع السامري لكي يضل بني اسرائيل ويجعلهم يعبدون العجل بدل عبادة الله تعالى ،ولكن يمكن القول ان هناك شبهة قوية قد اوقعها السامري في في اذهان ونفوس بني اسرائيل دعت بني اسرائيل الى عبادة حب العجل وعبادته والتخلي عن عبادة الله تعالى ، كما قال تعالى(قَالَ فَإِنَّا قَدْ فَتَنَّا قَوْمَكَ مِن بَعْدِكَ وَأَضَلَّهُمُ السَّامِرِيُّ ) من خلال صناعة العجل الذي يخرج منه الصوت (واتخذ قوم موسى من بعده من حليهم عجلا جسدا له خوار ألم يروا أنه لا يكلمهم ولا يهديهم سبيلا ) .؟
    وهذه الشبهة يمكن ان تقع لكل الامم وفي كل الازمان والعجل رمز لهذه الشبهة ،فالامة الاسلامية بعد وفاة النبي قاتلت عليا عليه السلام وخرجت مع عائشة وخرجت مع معاوية وخرجت مع الخوارج في شبهة امام بديهية واضحة .؟ ولكن هذا الوضوح يحتاج الى العقل والتعقل واما الجاهل والاحمق فيقع في مثل هذه الشبهات ويقاتل اولياء الله بدل ان يقاتل اعداء الله .؟
    خامسا : عفو الله تعالى
    هذه النعمة الاخرى التي يريد الله ان يذكر بها بني اسرائيل بعد ان انجاهم الله تعالى من تعذيب فرعون وقتله لهم وكذلك الانجاء من الاغراق ،وهذه النعمة الثالثة التي انعم الله بها على بني اسرائيل وكانت تستحق العقوبة ولكن الله تعالى عفى عنهم مع ظلمهم واشراكهم وبعدهم عن الله تعالى .
عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X