إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

نزهة ثقافية... (يَفتَرُونَ)

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • نزهة ثقافية... (يَفتَرُونَ)


    جاء في كتاب تفسير القرآن الكريم للشيخ الطوسي، أن الافتراء الكذب، وأصل معناه الشق، والافتراء يشق على النفس. وفي التفسير الأصفى للفيض الكاشاني، جاء انهم لا يذكرون اسم الله في الذبح والنحر، ولا يحجون عليها، ولا يلبون على ظهورها: ((وَقَالُوا مَا فِي بُطُونِ هَذِهِ الأَنعَامِ خَالِصَة لذُكُورِنَا وَمُحَرَّمٌ عَلَى أَزوَاجِنَا وَإِن يَكُن ميتَةً فَهُم فِيهِ شُرَكَاء)).
    ويقول العلامة القمي: كانوا يحرمون الجنين الذي يخرجونه من بطون الانعام على النساء، فإذا كان ميتاً يأكله الرجال والنساء وفي قوله تعالى: (يُسَبِّحُونَ اللَّيلَ وَالنهَارَ لَا يَفتُرُونَ)، وعدم الفتور يعني عدم الكلل والملل. [تفسير نور الثقلين: ج2/ ص359].
    ويجدها الطوسي في معنى (وَلَيُسأَلُنَّ يَومَ القِيَامَةِ عَمَّا كَانُوا يَفتَرُونَ) انهم يسألون سؤال تعنيف وتوبيخ وتبكيت وتقريع لا سؤال استخبار او استعلام. [البيان في تفسير القرآن – الشيخ الطوسي: ج8/ ص183].
    وورد أيضاً في كتاب تفسير الصافي للفيض الكاشاني أن الباقر (عليه السلام) قال: "وما ظن الذين يفترون على الله الكذب أي شيء كان ظنهم يوم القيامة، اتحسبون أن لا يجاوزوا عليه وهو تهديد عظيم، وإن الله لذو فضل على الناس بما جعل لهم من ضروب الانعام، ذلك اكثرهم لا يشكرون".
    وقال: إن الذين يفترون على الله الكذب باتخاذ الولد، وإضافة الشريك اليه لا يعلمون، لا ينجون من النار، ولا يفوزون بالجنة.
    وفي كتاب تفسير الميزان للعلامة الطباطبائي في تفسير معنى ما كانوا يفترون، تشير الى أمر الحياة وزينتها بيده تعالى لا ولي فيها دونه، لكن الانسان باغتراره بظاهرها يظن ان أمرها اليه، وانه قادر على تدبيرها وتنظيمها فيتخذ لنفسه فيها شركاء، كالأنعام وما بمعناها من المال والولد وغيرهما ان الله سيوقفه على زلته، فيذهب هذه الزينة ويزيل الروابط التي بينه وبين شركائه، وعند ذلك يضل عن الانسان ما افتراه على الله من شريك في التأثير ويظهر له معنى ما علمه في الدنيا وحقيقته، ورد الى الله مولاه الحق، وهذا التزين هو ظهور الدنيا للإنسان بزينة الاستقلال، وجمال الغاية والقصد. [تفسير الميزان – للعلامة الطباطبائي – باب البيان: ج3/ ص54].
عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X