إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

معنى قول الحسين: ومن لم يلحق بي لم يدرك الفتح والسلام

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • معنى قول الحسين: ومن لم يلحق بي لم يدرك الفتح والسلام

    بسم الله الرحمن الرحيم
    روى اهل السير والاخبار رسالة الإمام الحسين (
    عليه السلام) الى بني هاشم في المدينة جاء فيها:
    ((بسم الله الرحمن الرحيم من الحسين بن علي إلى محمد بن علي ومن قبله من بني هاشم أما بعد فان من لحق بي استشهد، ومن لم يلحق بي لم يدرك الفتح والسلام)). وقبل بيان معنى قول الامام (عليه السلام) نقول: إنّ الإمام الحسين (عليه السلام) صارح أصحابه أكثر من مرّة أنّه مقتول، وإنّ كربلاء هي مثواه الأخير، لكي لا يقول أحد: خدعت وكنت أظنّ النصر والغلبة، فلهذا قدم لهم الإمام (عليه السلام)الفرص الوافرة وعاملهم بالصراحة الطيبة وبيّن لهم بأنّ أمامهم القتل والسبي وليس النصر والفوز بحطام الدنيا وزخارفها، حتى يكونوا على بينة من أمرهم.
    فكلام الإمام الحسين (عليه السلام) في الفقرة الأولى، يرشدنا إلى أنّ الأصحاب الملتحقين في ركبه معه من بني هاشم الذين ألقى إليهم هذا الكلام مخيرون ومختارون، إمّا أن يرجعوا إلى أهليهم وديارهم ــ ولا يقولوا فيما بعد: إنّا بكوننا من بني هاشم قد أجبرنا على المسير مـع الإمـام (عليه السلام) ــ وإمّا أن يتشـــرّفوا بالســـعادة الكـــــــبرى والشهــــادة بـــين يـــدي وليّ الله سيد الشهداء الإمام الحسين (عليه السلام).وأمّا الفقرة الثانية، فمعناه كما بيّنه العلاّمة المجلسي (ره) والراوندي في الخرائج والجرائح: (أي لم يبلغ ما يتمنّاه من فتوح الدنيا والتمتع بها).
    فكلام الإمام الحسين (عليه السلام) صريح في ان من لم يلحق به وكان يظن انه سيبقى منعما بنعيم الدنيا فأنه واهم، وأنّه سوف يندم على خذلانه الإمام، ولا يتمتع بحطام الدنيا أيضاً، ويبقون في ضيق الحال وخيبة الآمال.
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X