إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

على ابواب عاشوراء نفحات ولائية من كلمات الشيخ حبيب الكاظمي

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • على ابواب عاشوراء نفحات ولائية من كلمات الشيخ حبيب الكاظمي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    التغيير الجوهري!..إن الهدف من المجالس الحسينية، هي أن يخرج الإنسان بتغيير جوهري في ذاته، وإلا فالذي يدخل الحمام ثم يخرج وآثار الدرن مازالت على بدنه، يُعلم بأنه لم يستحم أو لم ينتفع من دخوله؛ لأن حاله قبل الدخول هي ذاتها بعد الخروج. فدخول الحمام ليس مطلوباً في حد ذاته، بل إنه يستلزم التخلص من الأدران العالقة بالبدن. فالذي تمر عليه المواسم العبادية في شهر محرم وصفر، وفي موسم رمضان والحج. دون أن يلمس تغييراً في هذه الروح - والتي شأنها أعلى وأسمى من ذلك البدن - ولم يطهرها من الشوائب والعوالق، مثله كمن يتناول دواءً طلباً للاستشفاء ولكن لا يجده مؤثراً. والسبب في ذلك أنه على شكل الدواء، وليس هو الدواء نفسه؛ وإلا كان مؤثرا. فمن انتفاء الأثر نـــــعــــلــــــم أن المؤثــــر ليـــس هو الحقــــيــــقي.
    السفينة الشراعية!لاشك أن الاستماع للمواعظ التي تلقى هذه الأيام والليالي في مجالس أهل البيت (عليهم السلام) -وبالأخص في العشرة الأولى- يختلف عن باقي الأيام والليالي؛ إذ أن معها دفعا من عالم الغيب، كالسفينة الشراعية التي تبحر في البحر، ولكن الأمواج والهواء تدفعها إلى الإمام. ومن الملاحظ - هذه الأيام - وجود حالة العطش لتقبل المعارف والمعاني الإلهية، وهذه ظاهرة غير طبيعية، فالمجالس بحمد الله - تزداد في كل سنة، والجمهور يزيد بشكل ملفت، وهذه - إن شاء الله - من علامات البشرى لظهور إمامنا (عليه السلام)، حيث أصبحت القلوب تقبل على أهل البيت (عليهم السلام) وعلى الإسلام الصحيح. الذي عصفت به ائمة الضلال ومتآمرين على الاسلام والمسلمين والشواهد كثيرة ان المجالس مدارس ومقابس.
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X