إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

لماذا غيبتان صغرى ثم كبرى الا تكفي غيبة واحدة

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • لماذا غيبتان صغرى ثم كبرى الا تكفي غيبة واحدة

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على محمد واله الطيبين الطاهرين


    لماذا غيبة صغرى ثم كبرى؟

    قد يتساءل البعض:
    لماذا تدرجت الغيبة من الصغرى إلى الكبرى؟
    ولم تكن الغيبة كبرى فقط؟

    الجواب:

    بعد غض النظر عن عصمة الإمام، وأنه لا يفعل إلا ما يوافق الحكمة، نقول:

    لقد تعوّد الناس أن يكون قائدهم وإمامهم حاضراً معهم ظاهراً إليهم، يباشرونه في أمورهم،

    فالأصل هو الظهور
    أما الغيبة فهي استثناء حسب الظروف الموضوعية التي يعيشها المعصوم.

    وهذا الاستثناء سيواجهه الناس بالاستغراب، وربما بالإنكار
    فالنبي موسى (عليه السلام) عندما زاد ميقاته عشرة أيام فقط، ارتدّ كثير من بني إسرائيل وعبدوا العجل مع السامري،
    وعندما طال السجن بالإمام الكاظم عليه السلام أنكر البعض موته، وادعوا أنه المهدي الغائب، وأنكروا إمامة الإمام الرضا (عليه السلام) طمعاً في حفنة أموال كانت بجعبتهم.

    ومن هنا، فلو غاب المهدي (عليه السلام) غيبته الكبرى من دون سابق إنذار، لأمكن أن يحصل التالي:

    1/ حيث إن ولادة الإمام المهدي (عليه السلام) كانت محاطة بالكتمان ومنتهى السرية، فيمكن لأي شخص أن ينكر أصل الولادة.

    2/ وبالتالي، يمكن لأي شخص أن يُدخل الشك والريب حتى إلى قلوب المؤمنين والموالين، كما حصل في بداية الأمر حسب بعض الروايات الشريفة.

    فكانت الغيبة الصغرى لتمهيد الذهنية الشيعية على تقبّل فكرة الغيبة،
    وتدريبهم على التواصل غير المباشر مع إمامهم بواسطة السفراء ثم الفقهاء،
    ولتنقطع بذلك حجة المنكرين لولادته، ولتثبت قلوب المؤمنين ولا ترتاب من طول الغيبة.

    ==============
    التعديل الأخير تم بواسطة م.القريشي; الساعة 26-09-2016, 10:36 PM.
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X