إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

في رحاب تفسير آيات القرآن المجيد (87)

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • في رحاب تفسير آيات القرآن المجيد (87)

    في رحاب تفسير آيات القرآن المجيد (87)

    قال تعالى ( وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اتَّبِعُوا مَا أَنْزَلَ اللَّهُ قَالُوا بَلْ نَتَّبِعُ مَا أَلْفَيْنَا عَلَيْهِ آَبَاءَنَا أَوَلَوْ كَانَ آَبَاؤُهُمْ لَا يَعْقِلُونَ شَيْئًا وَلَا يَهْتَدُونَ ، وَمَثَلُ الَّذِينَ كَفَرُوا كَمَثَلِ الَّذِي يَنْعِقُ بِمَا لَا يَسْمَعُ إِلَّا دُعَاءً وَنِدَاءً صُمٌّ بُكْمٌ عُمْيٌ فَهُمْ لَا يَعْقِلُونَ ) سورة البقرة من الاية 169 الى 170 .
    نتعرض في هاتين الايتين الى مطالب

    اولا : الفرق بين اصول الدين وفروع الدين

    1- اصول الدين ،هي التوحيد ،النبوة ،العدل ،الامامة ،المعاد ، وغيرها مما يرتبط باصول المعتقدات والتي تعتبر الاسس الفكرية للانسان وسلوكه العقائدي ،وكذلك سميت اصول الدين لان علوم الدين من الفقه والتفسير وغيرها يرتكز على هذه المباديء .
    2- فروع الدين ،هي التشريعات التي شرعها الله تعالى لتنظيم حياة الانسان بينه وبين الله (كالصوم والصلاة والحج ..........)وبينه اخيه الانسان الاخر كالامور السياسية والاجتماعية والاقتصادية ،وكذلك بينه وبين الطبيعة وكيفية الاستفادة منها ............؟
    ثانيا : لا يجوز التقليد في اصول الدين

    المطلوب في أصول الدين (التوحيد ،النبوة، المعاد ) اليقين وهو يحصل بالدليل الذي يحصل عليه الملكف بنفسه وليس بالتقليد،لذلك قال العلامة الحلي «أجمع العلماء كافة على وجوب معرفة الله تعالى، وصفاته الثبوتية والسلبية وما يصح عليه وما يمتنع عنه والنبوة والإمامة والمعاد بالدليل لا بالتقليد»
    ولذلك نرى القران الكريم قد ذم بصريح العبارة الاشخاص الذين يقلدون في اصول دينهم وياخذون الدين من الاباء والاجداد ووصمهم بانهم لا يعقلون ،وهو كناية عن البهائم التي لا تعقل الاشياء. فقال تعالى﴿وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اتَّبِعُوا مَا أَنزَلَ اللّهُ قَالُواْ بَلْ نَتَّبِعُ مَا أَلْفَيْنَا عَلَيْهِ آبَاءنَا أَوَلَوْ كَانَ آبَاؤُهُمْ لاَ يَعْقِلُونَ شَيْئاً وَلاَ يَهْتَدُونَ﴾
    وهكذا وردت روايات عن اهل البيت عليهم السلام ذمت التقليد في اصول الدين، وأن هذا الدين الذي يؤخذ من أفواه الرجال، وهو كناية عن التقليد في اصول الدين ليس له بقاء واستقرار، بل هذا يزول في اول شبهة يتعرض لها الانسان في دينه، وعلى هذا لكي يكون الدين عند الانسان له بقاء ودوام عليه ان يقيم الدليل والبرهان على دينه قائم على الاسس العلمية الصحيحة.
    يقول الإمام الصادق عليه السلام : «من أخذ دينه من أفواه الرجال أزالته الرجال» ( )
    وكذلك يقول العسكري عليه السلام «من دخل في الأيمان بعلم ثبت فيه ونفعه إيمانه ومن دخل فيه بغير علم خرج منه كما دخل»
    ثالثا : فروع الدين المكلف مخير بين ثلاثة امور (تقليد ،اجتهاد ،احتياط)

    فروع الدين والتي هي الصوم والصلاة والحج والزكاة والجهاد والامر بالمعروف والنهي عن المنكر ........المكلف مخير بين أن يجتهد من أجل الوصول للحكم الشرعي او يقلد المجتهد أو يحتاط والاحتياط هو إصابة الواقع عند امتثال الحكم الشرعي .
    وقد يسال المكلف ؟لماذا يجوز التقليد في فروع الدين ولا يجوز في اصول الدين .
    والجواب : تعيين الاجتهاد ولزومه في فروع الدين والاحكام الشرعية، يعني وقوع الملكف في العسر والحرج وهو مرفوع في الدين ـوكذلك الاخلال بنظام الحياة ،وذلك لان لان الاجتهاد عملية معقدة وطويلة جدا وتحتاج الى جهد كبير ولعل الانسان قد يصل الى الاجتهاد وقد لا يصل ولذلك اصبح الاجتهاد واجبا كفائيا ،وهذا بخلاف الاجتهاد في اصول الدين فان اصول الدين امور وادراكات عقلية لا تحتاج الى الجهد الكبير والطويل بقدر ما تحتاج الى الانتباه والتفكر والتامل وربط الامور مع بعضها للوصول الى النتائج الصحيحة في المعتقد والعقيدة التي عليها الانسان .
    رابعا : لا عقل للانسان الكافر

    بعد ان ذم الله تعالى الذين يقلدون ابائهم في الفكر والعقيدة ولا يهتدون الى توحيد الله ولا يقتدون برسالات الانبياء والرسل عليهم السلام ولا يحكمون عقولهم في الوصول الى هذه الحقائق، شبههم بالبهائم التي لا عقل لها وانما هي تعودت على على دعوة الراعي عندما يدعوها الى الماء وزجرها عندما يزجرها عن الماء ،وهي بحقيقتها لا تفهم ولا تدرك ما يقول شيئا......؟لذلك قال تعالى ( وَمَثَلُ الَّذِينَ كَفَرُوا كَمَثَلِ الَّذِي يَنْعِقُ بِمَا لَا يَسْمَعُ إِلَّا دُعَاءً وَنِدَاءً صُمٌّ بُكْمٌ عُمْيٌ فَهُمْ لَا يَعْقِلُونَ ) وهذا واضح على المبنى الذي سلكناه في الفرق بين العقل والذهن البشري والدماغ .فالدماغ معلومات، واما العقل فهو ادراك الخير والشر والحق والباطل والصح والخطأ .....
عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X