إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

مناقشة حديث كتاب الله وسنتي وباقرار علماء السنة انه موضوع ولايصح

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • مناقشة حديث كتاب الله وسنتي وباقرار علماء السنة انه موضوع ولايصح

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلِ على محمد واله الطاهرين
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    لو سال سائل عن الرواية التي يتناقلها اهل السنة عن رسول الله (صلى الله عليه واله ) :التي تقول إني مخلف فيكم الثقلين ، كتاب الله وسنتي ، فما هوالدليل على ضعف سند هذا الحديث.




    نقول : أولا : ينبغي علينا البحث في حديث كتاب الله وسنتي من الناحية السندية ، ومن ثم البحث في الدلالة ومن ثم المعارضة إن وجدت ، أما رواة الحديث ، فقد أخرجه جماعه من علماء اخوتنا أبناء المذاهب الآخرى ولكن بعد المتابعة والتدقيق تبين ضعف الطرق المذكورة وهى ثلاثة طرق وقد أغنانا السقاف عن المشكلة حيث أنه جزاه الله خيرا قام بمهمة البحث السندي.


    - وها أناذا أثبته من كتاب وركبت السفينة لمروان خليفات الحديث تركت فيكم ما إن تمسكتم بهما فلن تضلوا أبدا كتاب الله وسنتي غير صحيح ، نعم هو مشهور بين العامة ويكرره خطباء المساجد في خطبهم ولكن هذا لا يعني صحته فرب مشهور لا أصل له وعلماء أهل السنة أنفسهم يطعنون به.


    - وإذا نظرنا إلى متن الحديث وجدناه لا يستقيم ، فكيف يقول الرسول (ص) تركت فيكم .... كتاب الله وسنتي والسنة غير مجموعة ، وإذا قال النبي (ص) هذا فيستلزم حفظ السنة من الضياع كما هو حال القرآن ، ولكننا وجدنا أن الكثير من السنة اندرس وفي هذا خير دليل على أن النبي (ص) لم يقل الحديث السابق .. ونحن نترك الكلام لاثنين من علماء أهل السنة ، لنرى قيمة الحديث العلمية.

    ولو ناقشنا سند رواية كتاب الله وسنتي فنجد علماء السنة يقولون انه موضوع
    منهم :

    ابن حجر العسقلاني - تهذيب التهذيب - حرف الألف - من اسمه اسماعيل - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 310 / 311 / 312 )




    يقول




    - 568 - خ م د ت ق ( البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي وابن ماجه ) اسماعيل بن عبدالله بن عبدالله بن أويس بن مالك بن أبي عامر الأصبحي أبو عبد الله بن أبي أويس ابن أخت مالك ....

    - وكذا عثمان الدارمي ، عن ابن معين وقال ابن أبي خيثمة عنه : صدوق ضعيف العقل ليس بذاك يعني إنه لا يحسن الحديث ولا يعرف أن يؤديه أو يقرأ من غير كتابه.

    - وقال معاوية بن صالح عنه : هو وأبوه ضعيفان.

    - وقال عبد الوهاب بن عصمة ، عن أحمد بن أبي يحيى ، عن ابن معين : ابن أبي أويس وأبوه يسرقان الحديث.

    - وقال إبراهيم بن الجنيد ، عن يحيى : مخلط يكذب ليس بشيء.

    - وقال أبو حاتم : محله الصدق وكان مغفلا.

    - وقال النسائي ضعيف ، وقال في موضع آخر غير ثقة.

    - وقال اللالكائي بالغ النسائي في الكلام عليه إلى أن يؤدي إلى تركه ولعله بان له ما لم يبن لغيره لأن كلام هؤلاء كلهم يؤول إلى أنه ضعيف.

    - وقال ابن عدي : روى عن خاله أحاديث غرائب لا يتابعه عليها أحد.

    - وقال الدولابي في الضعفاء سمعت النصر بن سلمة المروزي يقول : ابن أبي أويس كذاب كان يحدث عن مالك بمسائل ابن وهب.

    - وقال العقيلي في الضعفاء ، ثنا : أسامة الرفاف بصري سمعت يحيى بن معين ، يقول : ابن أبي أويس يسوى فلسين.

    - وقال الدارقطني : لا اختاره في الصحيح.

    - وحكى ابن أبي خيثمة ، عن عبدالله بن عبيد الله العباسي صاحب اليمن : أن اسماعيل ارتشى من تاجر عشرين دينار حتى باع له على الأمير ثوبا يساوي خمسين بمائة.

    - وذكره الاسماعيلي في المدخل ، فقال : كان ينسب في الخفة والطيش إلى ما أكره ذكره ، قال : وقال بعضهم جانبناه للسنة.

    - وقال ابن حزم في المحلى ، قال أبو الفتح الأزدي ، حدثني : سيف بن محمد : أن ابن أبي أويس كان يضع الحديث.

    - وقرأت على عبدالله بن عمر ، عن أبي بكر بن محمد أن عبد الرحمن .... قال لي سلمة بن شبيب سمعت اسماعيل ابن أبي أويس ، يقول : ربما كنت أضع الحديث لأهل المدينة إذا اختلفوا في شيء فيما بينهم. انتهى




    والحديث الثابت الصحيح عند اهل السنة ، هو بلفظ وأهل بيتي ، والرواية التي فيها لفظ سنتي باطلة من ناحية السند والمتن ، ونوضح هنا إن شاء الله تعالى قضية السند لأن السؤال وقع بها فنقول :

    - عن زيد ابن أرقم ، قال : قام رسول الله (صلى الله عليه وسلم) يوما فينا خطيبا بماء يدعى خما بين مكة والمدينة فحمد الله فأثناء عليه ووعظ وذكر ، ثم قال : أما بعد ألا أيها الناس فإنما أنا بشر يوشك أن يأتي رسول ربي فأجيب ، وأنا تارك فيكم ثقلين أولهما كتاب الله فيه الهدى والنور فخذوا بكتاب الله واستمسكوا به فحث على كتاب الله ورغب فيه ، ثم قال : وأهل بيتي ، أذكركم الله في أهل بيتي ، أذكركم الله في أهل بيتي ، أذكركم الله في أهل بيتي هذا. رواه مسلم في صحيحة




    ماذا وجد من فقدك، وما الذى فقد من وجدك،لقد خاب من رضي دونك بدلا

  • #2
    اللهم صلِ على محمد واله الطاهرين
    الشكر الجزيل الى الاخ الفاضل الصريح على هذا الموضوع القيم

    في الواقع هناك قاعدة عند السلفية تقول (ان مذهبي ماصح السند) وقد اشتهر حديث الثقلين بلفظ كتاب الله وعترتي اهل بيتي في مصادر اهل السنة والجماعة وبالتالي طبق قواعدهم لابد من الالتزام به والتمسك بالقران والعترة والا فيكون حكمهم عدم اطاعة النبي في اهم الواجبات الاسلامية والنتيجة معروفة ؟
    كما ان حديث كتاب الله وسنتي كما اشرتم اليه موضوع ولايصح اطلاقا بل وضعفه اكبر علماء السلفية في اليمن وهو ابي عبد الرحمن الوادعي
    واليكم الوثيقة :
    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	تضعيف الودعي لح&#1.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	238.8 كيلوبايت 
الهوية:	840511
    ـــــ التوقيع ـــــ
    أين قاصم شوكة المعتدين، أين هادم أبنية الشرك والنفاق، أين مبيد أهل الفسوق
    و العصيان والطغيان،..
    أين مبيد العتاة والمردة، أين مستأصل أهل العناد
    والتضليل والالحاد، أين معز الاولياء ومذل الاعداء.

    تعليق


    • #3
      اللهم صلِ على محمد واله الطاهرين

      الشكر الجزيل لك شيخنا الفاضل على هذه الوثيقة القيمة
      ولينظر الاخوة السلفية او السنه الى هذه الروايات والوثائق وكيف يتبعون روايات ضعيفة ويتركون الصحيحة التي تقول كتاب الله وعترتي اهل بيتي
      ماذا وجد من فقدك، وما الذى فقد من وجدك،لقد خاب من رضي دونك بدلا

      تعليق


      • #4
        ماشي ياجماعة لكن لاتشطبون ردي
        عادي انا سوف ارد وبعد اقر لكم بالتمسك بالثقلين الكتاب والعترة ولا يهمك لكن خذوا هذا الرد وتقبلوا فائق تحياتي
        ونحن لم نخالف ال البيت ابدا

        حديث " تركت فيكم ما إن تمسكتم بهما لن تضلوا بعدي: كتاب الله وسنتي.
        لا يضر أن لا يوجد الحديث بنفس اللفظ في الصحيحين. المهم أن رواية وسنتي صحيحة السند. بل ويوجد الحث على اتباع السنة في الصحيحن بألفاظ عديدة من غير هذا اللفظ.

        قد قال الشيعة : هذا حديث مرسل رواه مالك في الموطأ ويعبر عنه بالمعضل لأنه من بلاغات مالك (الموطأ رقم3).
        وتمسكوا بهذه العلة وضربوه بحديث (كتاب الله وعترتي أهل بيتي).
        • والحديث صححه السيوطي قبل الألباني في مفتاح الجنة (1/12) وأتبع به حديث ابن عباس الذي هو شاهد لتحسينه.
        • وقد حسن الألباني الحديث بالشواهد (هداية الرواة الى تخريج أحاديث المصابيح والمشكاة1/140).
        • كذلك حسنه الشيخ الأرناؤوط محقق جامع الأصول لابن الأثير بالشواهد وهو رواية ابن عباس
        • ليس كل ما لم يرو في الصحاح ضعيف, فهنالك أحاديث كثيرة لم ترو في الصحاح وهي صحيحة, وحديث كتاب الله وسنتي صحيح وثابت, أخرجه الحاكم في المستدرك1/93 وصحح إسناده الألباني في صحيح الجامع برقم (3232 ) وكذلك (2937) عن أبي هريرة وصححه ابن حزم في (الأحكـام6/810) وصححه السيوطي في الجامع برقم ( 3932 ) .

        كتاب الله وسنتي في مصادر الكتب الشيعية

        لقد جهل الشيعة ما تضمنته كتبهم من الحث على التمسك بكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم. فقد :
        رووا عن أبي جعفر عن رسول الله أنه قال « فإذا أتاكم الحديث عني فأعرضوه على كتاب الله وسنتي، فما وافق كتاب الله وسنتي فخذوا به، وما خالف كتاب الله وسنتي فلا تأخذوا به» (الاحتجاج2/246 للطبرسي بحار الأنوار2/225 الصراط المستقيم للبياضي3/156 ).

        وجاء في الكافي أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال « إني مسئول عن تبليغ هذه الرسالة وأما أنتم فتسألون عما حملتم من كتاب الله وسنتي» (الكافي2/606 التفسير الصافي1/17 و3/443).

        وقد تكلمت كتب الشيعة عن ضرورة التمسك بالسنة، وجاء في كتاب الكافي للكليني أن من رد شيئاً من كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم فقد كفر (الكافي الأصول 59:1 باب الرد إلى كتاب الله والسنة. و70:1باب فضل العلم).

        وقد ذكر الحلي بأن الشيعي والسني لا يختلفان في أن السنة هي المصدر الثاني للتشريع بعد القرآن (المختصر النافع ص17).
        وقد رووا عن علي أنه قال » علينا العمل بكتاب الله وسيرة رسوله ، والنعش لسنته« (نهج البلاغة 82:2).

        بل رووا عن أبي عبد الله أنه قال «من خالف كتاب الله وسنة محمد فقد كفر» (وسائل الشيعة27/111 ح 33349 مستدرك الوسائل1/80).

        وأسند الصدوق إلى عبد الله بن أوفى قوله «آخى رسول الله صلى الله عليه وسلم بين أصحابه وترك عليا فقال له: آخيتَ بين أصحابك وتركتني؟ فقال: والذي نفسي بيده ما أبقيتك إلا لنفسي، أنت أخي ووصيي ووارثي. قال: وما أرث منك يا رسول الله؟ قال: ما أورث النبيون قبلي: كتاب ربهم وسنة نبيهم» (الأمالي للصدوق346 تفسير الميزان8/117 للطباطبائي كتاب الأربعين للماحوزي ص236).

        وجاء في كتاب الإحتجاج للطبرسي » فإذا أتاكم الحديث فاعرضوه على كتاب الله وسنتي

        فأرجو أن يحصي لنا حضرة الشيعي المكرم عدد المرات التي ورد فيها لفظ (كتاب الله وسنتي) من أصول كتب الشيعة .
        والسلام«.



        التعديل الأخير تم بواسطة يسلم الشريف; الساعة 07-02-2020, 04:45 PM.

        تعليق


        • #5
          حديث الثقلين أخرجه الإماممسلم في صحيحه عن زيد بن أرقم أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال : ( وأنا تاركفيكم الثقلين أولهما كتاب الله فيه الهدى والنور فخذوا بكتاب الله وأستمسكوا به ) , قال زيد : فحث على كتاب الله ورغب فيه ثم قال : ( وأهل بيتي أذكركم الله في أهلبيتي أذكركم الله في أهل بيتي أذكركم الله في أهل بيتي ) أخرجه الإمام مسلم فيصحيحه .

          هذا هو الحديث الصحيح

          تعليق


          • #6
            اللهم صلِ على محمد واله الطاهرين

            انظر ياهداك الله لايصح التدليس والالتواء في الكلام بغية تغير الموضوع والهروب

            لان كلامنا بحديث ايهما
            اصح كتاب الله وعترتي ام كتاب الله وسنتي وقد وضعت لك الادلة على ان حديث كتاب الله وسنتي مكذوب ولم يرد بسند معتبر بشهادة علماء اهل السنه انفسهم .
            ثانياً: الكلام الذي نسخته انت هو للوهابي عبد الرحمن دمشقية حيث حيث انه معروف بالكذب والتدليس وعدم الامانه العلمية
            ويخلط الحابل بالنابل ولايميز بين معنى روايات الشيعة وسند حديث الله وسنتي ؟

            ثالثاً: نحن كاتباع اهل البيت نعمل بالسنه ولانتنازل منها كونها عن رسول الله لان معنى السنة هو الطريقة لكن
            هنا السؤال هل ناخذ ماصدر من رسول الله عن طريقكم ام عن طريق ائمة اهل البيت هم خلفاء محمد صلى الله عليه واله وهم نفسهم العترة الذين امرنا رسول الله بالتمسك بهم والاخذ عنهم فلابد من الانتباه الى هذه النقطة .
            فنحن ناخذ ماورد عن اهل البيت عن جدهم رسول الله لانهم العترة ونحن مامورين ابلرجوع اليهم والاخذ عنهم بخلافكم انتم تاخذون ممن كل هب ودب ودلس وكذب .

            ولو اردت محاسبتكم لطال الحديث ولكن اقول لك باختصار هل فعلا انتم متبعين للسنه ام لا ؟

            رابعاً :هل حديث الثقلين كتاب الله وعترتي من السنه ام لا ؟ فاذا كان من السنه كونه كلام رسول الله فلماذا لاتعملون به وتتمسكون بالعترة تطبيقا لكلام المصطفى .
            خامساً : اذا كنتم فعلا متبعين للسنه فلماذ امر ابو بكر وعمر باحراق السنه وهذا ماشهدت به رواياتكم ؟

            سادساً : اذا كنتم فعلا من اتباع السنه وتعملون بها وتقدسونها فلماذا منعت الروايات من تدوينها حيث وصفت رواياتكم من كتب عني فليمحه فكيف تتبعون شي غير موجود .
            ثم ان السنه الذين تتبعونها اين نجدها في صدر ابي بكر ام عمر ام معاوية ام عند كعب الاحبار اليهودي ام عند ابي هريرة الكذاب بشهادة عائشة ؟وكل واحد منهم يخالف الاخر وكل جماعه منهم قاتلت الاخرى فاين نجد الحقيقة بينهم وهم مختلفين متناحرين ففتوى عمر تخالف فتوى ابو بكر فاين تكون السنه بعذا هذا ؟
            سابعاً: لو كانت السنه فعلا امر ضروريا عندكم لما رفضها عمر بن الخطاب وقال عنها
            (حسبنا كتاب الله)!! فاول من انكر السنه هو عمر بن الخطاب فيكون اما ان عمر كافر لانه انكر السنه واما ان السنه غير مهمه وليس بواجبة العمل عندكم لذلك قال حسبنا كتاب الله وترك السنة حينها .
            اذا اجبت هذه الاشكالات تعال ناقش ولاتاتي باشياء فيها مغالطات .

            ماذا وجد من فقدك، وما الذى فقد من وجدك،لقد خاب من رضي دونك بدلا

            تعليق

            المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
            حفظ-تلقائي
            Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
            x
            إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
            x
            يعمل...
            X